EN
  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2009

اقترب من الانضمام للهلال شاش.. "مهند" الكرة التركية في السعودية

شاش أحد أبرز لاعبي الكرة التركية

شاش أحد أبرز لاعبي الكرة التركية

على غرار المسلسلات التركية الشهيرة "نور ومهند" و"سنوات الضياع" التي غزت مؤخرا الفضائيات العربية خاصة الخليجية بات اللاعب التركي مهاجم فريق جلطة سراي حسن شاش قريبا من اقتحام الكرة العربية واللعب في أحد دورياتها الموسم المقبل خاصة الدوري السعودي.

على غرار المسلسلات التركية الشهيرة "نور ومهند" و"سنوات الضياع" التي غزت مؤخرا الفضائيات العربية خاصة الخليجية بات اللاعب التركي مهاجم فريق جلطة سراي حسن شاش قريبا من اقتحام الكرة العربية واللعب في أحد دورياتها الموسم المقبل خاصة الدوري السعودي.

واقترب شاش بالفعل من الانضمام إلى صفوف نادي الهلال السعودي بداية من الموسم المقبل، وذلك لتدعيم صفوف الفريق خاصة في الجولات النهائية من دوري المحترفين الأسيوي للأندية الأبطال لكرة القدم.

وتناقلت وسائل الإعلام التركية خلال الأيام الماضية إعجاب مدرب فريق مرسيليا البلجيكي ايريك جيرتيس والمرشح لتدريب فريق الهلال بأداء المهاجم جلطة سراي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "اليوم" السعودية اليوم السبت.

وذكرت الصحف أن شاش سيكون محترفًا مع الفريق السعودي مع تولي المدرب البلجيكي الشهير الإشراف على تدريبه، بعدما وقع الطرفان عقدا مبدئيا.

هذا وقد أكدت الإدارة الهلالية أن اختيار اللاعبين المحترفين أمر متروك للمدرب الجديد، والذي سيعلن عنه غدا أو بعد غد والأرجح أن يكون البلجيكي جريتس.

ويعد شاش من أبرز لاعبي الكرة التركية، وكان لاعبا أساسيا في المنتخب منذ عام 1998 حتى عام 2006، وشارك في كأس العالم 2002 وخاض 40 مباراة دولية مع المنتخب التركي.

ولم يكن نادي الهلال الفريق العربي الوحيد الذي طلب خدمات التركي شاش؛ حيث دخل اتحاد جدة السعودي منذ فترة مفاوضات جادة للضم اللاعب على سبيل الإعارة مقابل مليون دولار، لكنها باءت بالفشل رغم ترحيب اللاعب.

كما تلقى النجم التركي عدة عروض جادة من أندية إماراتية وقطرية في الفترة الماضية، إلا أن جلطة سراي تمسك ببقاء اللاعب ضمن صفوفه لحاجته الماسة لجهوده، وهو ما وقف عائقا عن احتراف اللاعب في الدوريين الإماراتي والقطري اللذين يضمان نجوما عالمية.

وكانت تقارير صحفية تركية أشارت الموسم الماضي إلى أن شاش تلقى عرضين للانضمام لناديي القمة في الكرة المصرية والعربية الأهلي والزمالك، إلا أن المفاوضات لم تصل إلى مراحل متقدمة في ظل ارتفاع المقابل المادي.

على صعيد متصل، تنوي الإدارة الهلالية الاجتماع مع وكيلي أعمال نجمي الفريق السويدي كرستيان ويلهامسون والروماني ميريل رادوي خلال الأيام المقبلة لبحث موضوع العروض الاحترافية لهما، خاصة أن الدولي السويدي مرتبط بعقد احترافي مع الأزرق لمدة موسمين، وكذلك الدولي الروماني يملك الهلاليين عقده لمدة ثلاثة مواسم.

ويأتي هذا تحسبا لتخلي الهلال عن أحد اللاعبين أو كليهما مع نهاية منافسات الموسم الجاري، على الرغم من المستويات الجيدة التي قدمها النجمان الأوروبيان مع الفريق إلا أنهما لم يرتقيا لمستوى الطموحات الزرقاء.

هذا في الوقت الذي يسعي الروماني أولاريو كوزمين مدرب الهلال السابق والمدرب الحالي للسد القطري من الانتقام من نادي الهلال، بعدما طالب مسؤولي النادي بضرورة التعاقد مع رادوي الذي تعاقد معه الهلال بناء على طلبه وقاد المفاوضات معه ومع فريقه بوخارست الروماني.

من جهة ثانية، بات في حكم المؤكد رحيل الكروي سول لاعب وسط الفريق الهلالي نهاية الموسم الجاري؛ حيث لن تجدد إدارة الأزرق عقده بعد أن وقع معه مسيري الهلال لمدة ستة أشهر بنظام الإعارة قادما من الفريق الإنجليزي الشهير فولهام.