EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2011

شارة الكابتن تطيح بالعمدة وكريم من المنتخب العراقي

استبعد الجهاز التدريبي للمنتخب العراقي لكرة القدم بقيادة الألماني فولفجانج سيدكا المهاجمين عماد محمد ومصطفى كريم عن التشكيلة لأسباب انضباطية.

استبعد الجهاز التدريبي للمنتخب العراقي لكرة القدم بقيادة الألماني فولفجانج سيدكا المهاجمين عماد محمد ومصطفى كريم عن التشكيلة لأسباب انضباطية.

وذكر النائب الأول لرئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود، أن "الجهاز الفني قرر استبعاد مهاجمي المنتخب عماد محمد ومصطفى كريم لأسباب انضباطية وإثارتهما المشاكل داخل صفوف المنتخب، ما دفع المدرب سيدكا لاتخاذ قرار الاستبعاد".

وأضاف مسعود: "لقد أبلغ سيدكا الاتحاد العراقي بقراره هذا، ووافق الجميع عليه، وأن المشكلة تتعلق بقضية شارة الكابتن التي حملها اللاعب قصي منير في مباراة المنتخب الأخيرة أمام نظيره الأردني بدلا من يونس محمود المصاب".

ويلتقي المنتخب العراقي لكرة القدم في 23 الجاري مع نظيره اليمني في مدينة أربيل في ذهاب الدور الثاني من التصفيات الأسيوية المؤدية إلى نهائيات مونديال 2014 في البرازيل.

وبهذه الخطوة المفاجئة، سيفتقد المنتخب العراقي خدمات ثلاثة لاعبين يعول عليهم كثيرا، بعد أن تعرض صانع ألعابه نشأت أكرم إلى المصير ذاته في وقت سابق نتيجة مقاطعته للمدرب.