EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2009

مطالبة بإيقافه بعد صور "الديلي ميرور" سيجارة "ميدو" تهدد مصيره مع الفراعنة

ميدو يثير الجدل داخل صفوف الفراعنة

ميدو يثير الجدل داخل صفوف الفراعنة

انقسم أعضاء الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم حول موقف أحمد حسام ميدو المحترف في ويجان الإنجليزي مع الفراعنة قبل مباراة الجزائر وبطولة العالم للقارات في يونيو المقبل، بعد الصور التي نشرتها الديلي ميرور للنجم المصري وهو يدخن سيجارة وبدا بجانبه كأسا من الويسكي.

انقسم أعضاء الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم حول موقف أحمد حسام ميدو المحترف في ويجان الإنجليزي مع الفراعنة قبل مباراة الجزائر وبطولة العالم للقارات في يونيو المقبل، بعد الصور التي نشرتها الديلي ميرور للنجم المصري وهو يدخن سيجارة وبدا بجانبه كأسا من الويسكي.

وطالب بعض الأعضاء بضرورة إيقاف ميدو الذي كثرت مشاكله في الفترة الأخيرة، والتي أثرت أيضًا على مستواه بشكل كبير، في حين أكد البعض الآخر أكد أن إصابة متعب وضعت المنتخب في وضع صعب ولا يمكن التخلي عن ميدو في الفترة الراهنة، وأن أي استبعاد له قد يؤثر بشكل كبير على الفراعنة في مشوارهم المهم للتأهل لكأس العالم 2010، خاصة بعد إصابة عماد متعب وابتعاده عن الملاعب لما يقرب من ثلاثة أشهر.

ويرى المعارضون لقرار الإيقاف أن غياب متعب وعدم الاستعانة بميدو ستحرم خط الهجوم من قوته، ولن يتبقى سوى عمرو زكي كرأس حربة صريح، خاصة وأن محمد زيدان يتقن اللعب تحت رأس الحربة.

ويحاول معظم أعضاء الجهاز الفني للمنتخب العمل على زيادة الاستقرار في صفوف الفراعنة بعد الضربة الموجعة التي تلقاها الفريق بقرار إيقاف حارس المرمى -عصام الحضري- لمدة أربعة أشهر اعتبارا من أغسطس المقبل، الأمر الذي قد يؤثر سلبا على مسيرة الفراعنة.

ومن المؤكد أن يركز أحمد سليمان -مدرب حراس المرمى- على عبدالواحد السيد بشكل أساس ليكون جاهزًا نفسيّا وبدنيّا للذود عن عرين الفراعنة في الفترة المقبلة والحاسمة، خاصة في حال عدم مشاركة الحضري لظروف نفسية أوفنية.