EN
  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2011

سوريا تعتذر رسميا عن المشاركة في دورة الألعاب العربية

لوجو دورة الألعاب العربية

لوجو دورة الألعاب العربية

قررت اللجنة الأولمبية السورية رسميا عدم مشاركة بلادها في دورة الألعاب العربية

أعلنت اللجنة الأولمبية السورية رسميا عن عدم مشاركة بلادها في دورة الألعاب العربية الثانية عشرة، المقررة في الدوحة من 9 إلى 23 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وجاء اعتذار سوريا بكتاب رسمي وجهته اللجنة الأولمبية السورية إلى اتحاد اللجان الأولمبية العربية قالت فيه: "سوريا كانت على الدوام حاضنة للأشقاء العرب وفتحت ذراعيها في كل وقت وحين، وأسست للاتحادات العربية النوعية، واستضافت الكثير من الأنشطة والفعاليات والدورات العربية حين اعتذر الآخرون عن استضافتها، ويؤسف اللجنة الأولمبية السورية عدم المشاركة في الدورة العربية؛ نظرا للمؤامرة الكبيرة التي تتعرض لها سوريا وشعبها من أمريكا والدول الغربية والمتربصين بالأمة العربية ووحدة شعبها وأرضها".

وكان أمين العام لاتحاد اللجان الأولمبية العربية عثمان السعد أكد الأحد الماضي في الدوحة أن سوريا أعلنت رسميا انسحابها من الدورة العربية، وقال إن القرعة لن تعاد بعد انسحاب سوريا، وبعد أن أصبح عدد الدول المشاركة 21 دولة، خاصة أن عدد الرياضيين المشاركين كبير للغاية، مشيرا إلى تأكيد الجانب اليمني مشاركته "وهذا آمر هام للغاية؛ لأنه يهمنا المشاركة الكبيرة وتحقيق الهدف الأسمى من إقامة الدورة العربية".

وسبق للجنة الأولمبية السورية والاتحاد الرياضي العام -أعلى سلطة رياضية في سوريا- أن أعلنا عدم مشاركة سوريا في الدورة ردا على قرار تعليق مشاركتها في فعاليات الجامعة العربية بسبب الأوضاع في سوريا.