EN
  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2011

رفض الإفصاح عنها سعدان: الخسارة أمام مصر في أنجولا وراءها أسرار كثيرة

سعدان يفتش في أسرار الماضي

سعدان يفتش في أسرار الماضي

كشف رابح سعدان المدير الفني السابق للمنتخب الجزائري، اليوم الاثنين، عن أن خسارة منتخب بلاده أمام مصر 0-4، في الدور قبل النهائي من نهائيات كأس أمم إفريقيا التي استضافتها أنجولا مطلع العام الماضي؛ تقف وراءها أسرار كثيرة.

  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2011

رفض الإفصاح عنها سعدان: الخسارة أمام مصر في أنجولا وراءها أسرار كثيرة

كشف رابح سعدان المدير الفني السابق للمنتخب الجزائري، اليوم الاثنين، عن أن خسارة منتخب بلاده أمام مصر 0-4، في الدور قبل النهائي من نهائيات كأس أمم إفريقيا التي استضافتها أنجولا مطلع العام الماضي؛ تقف وراءها أسرار كثيرة.

وكان سعدان استقال من تدريب المنتخب الجزائري في الرابع من سبتمبر/أيلول الماضي، بعد تعادل الفريق مع ضيفه تنزانيا 1-1 مباشرةً، في مستهل مشواره بالتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا التي تقام العام المقبل بالجابون وغينيا الاستوائية.

وقال سعدان، في منتدى صحيفة "البلاد" الجزائرية: "إضافةً إلى الأسباب التي يعرفها الجميع (سوء التحكيمأعتقد أن خسارتنا أمام مصر في نهائيات كاس أمم إفريقيا 2010 بأنجولا تقف وراءها أسرار كثيرة لن أكشف عنها لا حاليًّا ولا مستقبلاً".

وجدد سعدان وصفه تأهل الجزائر لمونديال جنوب إفريقيا بالمعجزة، مؤكدًا أنه طالب حينها باستغلال ديناميكية الانتصارات لضبط برنامج عمل مستقبلي يسمح للفريق بالبقاء في القمة.

وقال: "قد سبق أن حذرت الجميع من أننا لا نملك فريقًا كبيرًا، وطالبت بضرورة الشروع في عمل قاعدي مبني على أسس صحيحة".

ودعا سعدان إلى تنظيم جلسات عامة يشارك فيها كل الفنيين والفاعلين في الساحة الكروية الجزائرية لضبط استراتيجية تسمح للكرة الجزائرية بالنهوض مجددًا.