EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2009

رافضا تصرفات نادي اتحاد عنابة سعدان: الأندية الجزائرية تلعب ضد مصلحة المنتخب

سعدان يهاجم أندية الجزائر

سعدان يهاجم أندية الجزائر

اعترف رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري، أن الأندية الجزائرية تلعب ضد مصلحة المنتخب الوطني، خاصة وأن الفريق مقبل على مرحلة مهمة وهي التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

اعترف رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري، أن الأندية الجزائرية تلعب ضد مصلحة المنتخب الوطني، خاصة وأن الفريق مقبل على مرحلة مهمة وهي التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

وأكد المدير الفني -في تصريحات لصحيفة "الشروق" الجزائرية-: أن بعض الأندية الجزائرية تفضل مصلحتها الخاصة على حساب المنتخب الوطني، موضحا أن هناك أندية تلعب ضد مصلحة المنتخب، ولا بد من معالجة هذه الفكرة.

ووجه سعدان عبارات ضمنية لمسئولي اتحاد عنابة، حينما وضع الجهاز الفني الحارس لوناس قاواوي في مقاعد البدلاء، لذا فإنه سيتحدث مع مجلس إدارة الاتحاد الجزائري الجديد لحل تلك الأزمة؛ لأن مصلحة المنتخب فوق كل اعتبار.

وقال سعدان: إن همه الوحيد هو أن يكون كل اللاعبين في وضع أفضل من الناحية الصحية والبدنية.

على جانب آخر، كشف حارس المنتخب الجزائري لوناس ڤاواوي عن أنه يتطلع لحل مشكلة جلوسه على مقاعد الاحتياط في فريقه اتحاد عنابة.

وأضاف أنه لا يدري الأسباب التي دفعت المدرب أفتيسان إلى إجلاسه على مقاعد البدلاء، فهو في وضع أفضل من الناحية الفنية والبدينة.

أضاف أن ما حز في نفسه هو شطب اسمه من قائمة الأساسيين في مباراة الفريق ضد اتحاد العاصمة، الأمر الذي لم يتقبله ولم يجد تفسيرا له على الرغم من أنه كان جاهزا لتلك المباراة.