EN
  • تاريخ النشر: 05 نوفمبر, 2010

أكد أنه البرنامج الوحيد الذي يقتحم المناطق الشائكة سرايا: صدى الملاعب من أنجح البرامج في العالم العربي

أسامة سرايا يتحدث لصدى الملاعب

أسامة سرايا يتحدث لصدى الملاعب

أكد رئيس تحرير جريدة الأهرام المصرية الكاتب الصحفي أسامة سرايا أن "صدى الملاعب" من أنجح البرامج في العالم العربي، مؤكدا أنه يلعب دورا إيجابيا في جذب المشاهدين إلى الرياضة بوجه عام، وذلك في ضوء التقدم الواضح الذي حققه البرنامج في الفترة الماضية، مبديا -في الوقت ذاته- إعجابه الشديد بمقدم البرنامج الإعلامي اللامع مصطفى الأغا.

أكد رئيس تحرير جريدة الأهرام المصرية الكاتب الصحفي أسامة سرايا أن "صدى الملاعب" من أنجح البرامج في العالم العربي، مؤكدا أنه يلعب دورا إيجابيا في جذب المشاهدين إلى الرياضة بوجه عام، وذلك في ضوء التقدم الواضح الذي حققه البرنامج في الفترة الماضية، مبديا -في الوقت ذاته- إعجابه الشديد بمقدم البرنامج الإعلامي اللامع مصطفى الأغا.

وفي حديثه الحصري عبر شاشة صدى الملاعب، قال سرايا: "أنا معجب جدا بأغا، ومعجب جدا ببرنامجكم، وأرى أنكم استطعتم أن تفتحوا روحا على الشاشة جميلة جدا ومحببة، ويعني فعلا برنامج من أنجح البرامج في العالم العربي، ويقتحم المناطق الشائكة دون خوف أو تردد، وفي نفس الوقت يلعب دورا إيجابيا جدا في تحديد النسل في كرة القدم، فهو فعلا ناجح جدا في السنوات الماضية".

وعن سيرته مع الصحافة أضاف سرايا -لمراسلة الصدى في مصر سماح عمار، التي كرمت في الإسماعيلية يوم الخميس كأفضل مراسلة في مصر- "بدأت مسيرتي الصحفية في قسم الحوادث ثم الاقتصاد ثم قسم شؤون عربية، وبعد ذلك عملت بمجلة الأهرام العربي، واشتغلت في هذه الفترة أيضا في النقابة، وكنت أعيش كل الأجواء الخاصة بالمهنة الصحفية، وبدون هذه المرحلة لما كنت نجحت في أن أصبح رئيسا لتحرير الأهرام".

وتابع "صحيفة الأهرام مثل الحصان القوي جدا، يجب أن يحب السايس الذي يمتطيه أو الفارس، فيقوم بشمه أولا فإذا أحبه يسمح له بالركوب، أما إذا وده لا يستطيع القيادة يطلع به الجبل ويلقيه من فوق الجبل ليلقى حتفه".

وعن انتماءاته الرياضية كشف سرايا عن تشجيعه لفريق الزمالك المصري، قائلا: "أشجع الزمالك؛ لأن الأهلي يكسب دائما. وعن ذكرياتي مع كرة القدم أتذكر مباراة حضرتها في الماضي وهي الزمالك أمام ويست هام؛ التي فاز بها الزمالك 5-1، فحضور المباراة يجعلك تعيش الأجواء بشكل كبير؛ فأنا أتذكر حتى الآن أهداف حمادة إمام".

وقال رئيس تحرير الأهرام: "أريد أن أقول للناس إن تغذية ذاكرة الإنسان بقصص إنسانية جميلة جدا مش هتشوفها في التلفزيون؛ لأنه سيحرمك من أن تعيش المباراة بشكل إيجابي، وتبقى جزءا من تراثك الذي تعيش معه، كرة القدم شيء إيجابي، إذا تحولت إلى تعصب وتشنج وتعب تتحول لحالة مرضية، وعلينا أن نخلصها من هذه الحالة، ونصنع الجانب الإيجابي، ونجعلها جزءا من إقامة علاقات وثيقة بين الناس والشعوب، وليس العكس".