EN
  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2009

من أجل تجاوز الجزائر المتصدرة زاهر يطالب الفراعنة "بكبشة" أهداف في شباك رواندا

الأهداف وحدها لا تكفي

الأهداف وحدها لا تكفي

طالب سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم المصري من لاعبي الفريق استغلالَ فرصة مباراة رواندا المقررة الأحد المقبل في القاهرة وتسجيل "كبشة" أهداف تقلل الفارق في الأهداف مع الجزائر متصدرة المجموعة الثالثة في تصفيات كأس العالم 2010.

  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2009

من أجل تجاوز الجزائر المتصدرة زاهر يطالب الفراعنة "بكبشة" أهداف في شباك رواندا

طالب سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم المصري من لاعبي الفريق استغلالَ فرصة مباراة رواندا المقررة الأحد المقبل في القاهرة وتسجيل "كبشة" أهداف تقلل الفارق في الأهداف مع الجزائر متصدرة المجموعة الثالثة في تصفيات كأس العالم 2010.

وقال زاهر للصحفيين المصريين إن مباراة رواندا هي الفرصة الأخيرة أمام "الفراعنة" لإحراز عددٍ كبير من الأهداف لتعويض الفارق من الأهداف مع الجزائر في حالة التساوي في عدد النقاط بنهاية التصفيات.

وأضاف رئيس الاتحاد: "إن الفوز وحده على رواندا لا يكفي في المباراة التي تقام على أرضنا؛ لأنه من الصعب أن تخرج فائزًا بعددٍ وافرٍ من الأهداف في مباراتي العودة مع رواندا وزامبيا، ولكن يكفينا فيها الحصول على الـ6 نقاط، لتكون مباراتنا الأخيرة مع الجزائر لقاءً فاصلاً بيننا وبينهم".

وتتذيل مصر بطلة إفريقيا 2006، 2008 ترتيب المجموعة الثالثة برصيد نقطة وحيدة متخلفة على رواندا التي لها نفس الرصيد وتتفوق في الأهداف، فيما تتصدر الجزائر المجموعة برصيد سبع نقاط متقدمة على زامبيا الثانية بفارق ثلاث نقاط.

وأوضح رئيس الاتحاد أن مجلس الإدارة يوفر كل الإمكانات التي يطلبها الجهاز الفني من أجل خلق الاستقرار والتركيز لتخطي لقاء رواندا الأول الذي أصبح عقبة في تاريخ الكرة المصرية.

وأردف زاهر قائلاً: "كلي ثقة في الجهاز الفني على تحقيق فوز مريح من أجل المنافسة على التأهل لنهائيات المونديال، خاصةً وأن الروح المعنوية لجميع اللاعبين مرتفعة، ولديهم إصرار قوي على تحقيق الفوز".

وتألق المنتخب المصري في كأس القارات، وخسر بصعوبة أمام البرازيل قبل أن يحقق فوزًا تاريخيًّا على إيطاليا، ثم الخسارة بثلاثية من أمريكا والوداع من الدور الأول.