EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2012

التعديلات دقيقة للغاية ريد بُل يقدم سيارته الجديدة بتعديلات طفيفة

سيباستيان فيتل

فيتيل يسعى للقبه الثالث على التوالي

قدم فريق ريد بُل اليوم الثلاثاء سيارته الجديدة، التي يتطلع إلى أن يتمكن بها في 2012 من الهيمنة على عالم سباقات فورمولا1 كما فعل في 2011 .

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2012

التعديلات دقيقة للغاية ريد بُل يقدم سيارته الجديدة بتعديلات طفيفة

قدم فريق ريد بُل اليوم الثلاثاء سيارته الجديدة، التي يتطلع إلى أن يتمكن بها في 2012 من الهيمنة على عالم سباقات فورمولا1 كما فعل في 2011 .

وبالنظر إلى الإمكانيات الرائعة التي كانت تتمتع بها سيارة العام الماضي، تبدو التجديدات قليلة.

وقال الألماني سباستيان فيتل سائق الفريق وبطل العالم في العامين الماضيين بعد عرض فيديو عن "آر بي 8": "لقد أعددنا السيارة بشكل كبير على أساس سيارة العام الماضي. هناك تعديلات طفيفة، لكنها دقيقة".

ومن المقرر أن تتم غدا تجربة السيارة للمرة الأولى على حلبة خيريث الإسبانية للتجارب.

وأكثر ما يلفت الانتباه مقارنة بسابقاتها هو الجانب الأمامي، الذي يعكس ارتفاعا كما هو الحال في سيارة فيراري. لكن على خلاف سيارة الفريق الإيطالي، تتمتع رد بول بعمق أكبر.

وسعى مسؤول التصميم، البريطاني أندري نيوي -المدير التقني للفريق- مرة أخرى إلى تحقيق اكبر استفادة ممكنة من اللوائح، التي تتضمن بأن تكون مقدمة السيارة أكثر انخفاضا من هيكلها في عام 2012.

وقال فيتل عن نيوي الذي يعد أحد الأسباب الرئيسية لنجاحه "لقد حاول الاستفادة من الثغرات الصغيرة في اللائحة".

ويسعى فيتل في 2012 إلى تحقيق ثالث ألقابه على التوالي، الأمر الذي حققه من قبل مواطنه مايكل شوماخر والأرجنتيني خوان مانويل فانخيو.

وغدا سيقوم الأسترالي مارك ويبر بتجربة السيارة في خيريث. ويقول الألماني: "هذا ما انتظرناه طيلة الشتاءقبل أن يمازح جماهيره قائلا إنه لم يقم بعد باختيار اسم للسيارة "أقبل كل المقترحات".