EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2009

غياب بيرلو أعطى الفرصة لـ"روني" رونالدينيو يعود لتشكيلة ميلان ويلعب إلى جوار بيكام

رونالدينيو يعود إلى جوار بيكام

رونالدينيو يعود إلى جوار بيكام

كشف كارلو انشيلوتي مدرب ميلان، ثاني الدوري الإيطالي، عن أن النجم البرازيلي رونالدينيو سيعود قريبا إلى التشكيلة الأساسية للفريق "اللومباردي" بعد تقديمه أداء مميزا في المباراة الودية أمام رينجرز الاسكتلندي (2-2) الأربعاء الماضي.

كشف كارلو انشيلوتي مدرب ميلان، ثاني الدوري الإيطالي، عن أن النجم البرازيلي رونالدينيو سيعود قريبا إلى التشكيلة الأساسية للفريق "اللومباردي" بعد تقديمه أداء مميزا في المباراة الودية أمام رينجرز الاسكتلندي (2-2) الأربعاء الماضي.

ووجد رونالدينيو نفسه على مقاعد الاحتياط في معظم المباريات منذ وصول النجم الإنجليزي ديفيد بيكام إلى ميلان على سبيل الإعارة من لوس أنجليس جالاكسي الأمريكي خلال فترة الانتقالات الشتوية، ما دفع لاعب برشلونة الإسباني السابق إلى التذمر من وضعه الحالي.

وكان رونالدينيو أبرز نجوم ميلان منذ انطلاق الموسم حتى أواخر 2008 عانى في التدريبات خلال فترة توقف الدوري والمعسكر التحضيري لفريقه في دبي، ما دفع مدربه أنشيلوتي إلى إبقائه على مقاعد الاحتياط بعد عودة الدوري إلى نشاطه.

واعتمد أنشليوني مع بداية العام الجديد على رباعي خط الوسط الهولندي كلارينس سيدورف وماسيمو أمبروزيني وبيكام وأنديا بيرلو ومن أمامهم البرازيليين كاكا والكسندر باتو.

وفي ظل غياب بيرلو عن مباراة اليوم السبت أمام ريجينا بسبب الإيقاف سيكون الباب مفتوحا أمام رونالدينيو لشق طريقه إلى التشكيلة الأساسية مع تغيير أدوار لاعبي الوسط، وهذا ما ألمح إليه انشيلوتي قائلا "رونالدينيو متواجد وهو في مستوى جيد وسيكون حاضرًا إذا قررت إشراكه".

وتابع "أظهر في جلاسكو (أمام رينجرز) أنه ليس سعيدا بإبقائه على مقاعد الاحتياط، وأراد أن يثبت لمدربه أنه يريد اللعب، وهذا ما يريده المدرب من أي لاعب، إنه لاعب جدي ويعلم تماما كيف تسير الأمور في الفرق الكبيرة، وأظهر حتى الآن أنه محترف بامتياز".

وواصل انشيلوتي "من المؤكد سيكون هناك بعض اللاعبين الحانقين؛ لأنهم لا يلعبون لكن هذا الفريق يجب أن يكون متحفزا جدا عندما تكون المساهمة جماعية حتى من اللاعبين الذين لا يشاركون".

والمشكلة التي يعاني منها رونالدينيو غير محصورة بواقع أن انشيلوتي يفضل الاعتماد على تشكيلته الحالية، عوضا عن إشراك رونالدينيو في المقدمة إلى جانب باتو ومن خلفهما كاكا؛ لأن الأخيرين يقدمان مستوى رائعا ولا يريد إخراجهما من الملعب.

وأكد انشيلوتي هذا الأمر قائلا "لا يمكن إيقافهما حاليا والفريق يستفيد هجوميا؛ لأن الخصم لا يمكنه توقع ما سيفعلانه (باتو وكاكا)".

ويسعى ميلان إلى تقليص فارق الست نقاط الذي يفصله عن جاره إنترميلان من أجل أن يدخل بقوة مجددا إلى دائرة الصراع على اللقب بعدما اكتفى الموسم الماضي بمركز خامس مخيب حرمه من المشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا.