EN
  • تاريخ النشر: 27 يوليو, 2009

بسبب كسر في يده اليسرى رونالدو"المنحوس" يبتعد عن الملاعب لمدة شهرين

لعنة الإصابات تطارد رونالدو

لعنة الإصابات تطارد رونالدو

تعرض النجم البرازيلي رونالدو لكسر في يده سيبعده عن الملاعب حوالي شهرين على أقل تقدير، حسب ما أعلن فريقه كورنثيانز يوم الإثنين.

تعرض النجم البرازيلي رونالدو لكسر في يده سيبعده عن الملاعب حوالي شهرين على أقل تقدير، حسب ما أعلن فريقه كورنثيانز يوم الإثنين.

وأصيب رونالدو يوم الأحد خلال مباراة الدربي مع بالميراس (3-صفر) عندما سقط على يده اليسرى، وخرج من الملعب في الدقيقة الـ20، علما بأنه كان يخوض مباراته السابعة على التوالي لأول مرة منذ ثلاثة أعوام وذلك بعدما لاحقته لعنة الإصابات المتكررة.

وعلق طبيب كورنثيانز باولو دي فاريا على إصابة رونالدو يوم الأحد قائلا "إنه يعاني من كسر محتمل في يده، إنه يتألم ولا يمكنه اللعبثم أكدت الفحوصات التي خضع لها "الظاهرة" اليوم حدس الطبيب الذي أشار إلى أن اللاعب يعاني من كسرين في مشط يده.

وأكد دي فاريا أن رونالدو سيعاود تمارينه خلال أسبوع أو أسبوعين على أقصى تقدير، لكن عليه أن يتجنب الاحتكاكات.

وتعتبر هذه الإصابة نكسة للنجم البرازيلي الذي يسجل عودة مميزة إلى ملاعب كرة القدم؛ إذ أظهر تألقا لافتا في الآونة الأخيرة وقام بدور تهديفي حاسم مع فريقه الجديد الذي انضم إليه من ميلان الإيطالي.

وبعد أن ابتعد أكثر من عام عن الملاعب بسبب الإصابة، ساهم رونالدو العائد في مارس/آذار الماضي في فوز فريقه ببطولة ولاية ساو باولو، وكأس البرازيل، كما إنه سجل ستة أهداف في آخر خمس مباريات رافعا رصيده في صفوف الفريق إلى 17 هدفا في 25 مباراة.

ولعب رونالدو -الذي احترف سابقا في أندية كروزيرو البرازيلي وايندهوفن الهولندي وبرشلونة الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي- دورا رئيسا في فوز منتخب البرازيل بلقب مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان، بعد أن أحرز اللقب عام 1994 أيضا عندما كان في السابعة عشرة من عمره من دون أن يخوض أي مباراة في النهائيات، كما أنه يحمل الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في نهائيات كأس العالم (15 هدفا).