EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2009

رفض قلق الجزائريين من التفريط في اللقاء رونار: سنقضي على أحلام الفراعنة بملعب الموت

زامبيا تحاول عبور الفراعنة

زامبيا تحاول عبور الفراعنة

وعد الفرنسي هيرفي رونار المدير الفني للمنتخب الزامبي الجزائريين بمساندتهم في تحقيق حلم التأهل لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 والإطاحة بالمنتخب المصري من دائرة المنافسة، وذلك بالفوز عليه بملعبه ووسط جمهوره بلوساكا في الجولة الخامسة من التصفيات، والتي ستقام يوم 10 أكتوبر المقبل على ملعب الموت.

وعد الفرنسي هيرفي رونار المدير الفني للمنتخب الزامبي الجزائريين بمساندتهم في تحقيق حلم التأهل لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 والإطاحة بالمنتخب المصري من دائرة المنافسة، وذلك بالفوز عليه بملعبه ووسط جمهوره بلوساكا في الجولة الخامسة من التصفيات، والتي ستقام يوم 10 أكتوبر المقبل على ملعب الموت.

وأكد رونار في تصريحٍ لصحيفة "الهداف" الجزائرية أنه لن يتم التفريط في النقاط الثلاث مهما كانت الأمور، وسيتم القضاء على آمال الفراعنة في تحقيق حلم التأهل للمونديال على ملعب الموت.

وأضاف أنه واثق تمامًا من التصريحات التي أدلي بها عقب هزيمة المنتخب الزامبي أمام نظيره الجزائري بأن الخضر تأهلوا رسميًّا للمونديال بصرف النظر عن المباراتين القادمتين من مشوار التصفيات، لأنه قادر على إيقاف الفراعنة في لوساكا.

وأوضح رونار أنه يعلم تمامًا أن نقطة وحيدة كفيلة بتأهل تماسيح زامبيا لأمم إفريقيا بأنجولا 2010 -وهذا حلم سهل المنال- في الوقت الذي نتمنى فيه سماع خبر فوز الجزائر على رواندا في اليوم التالي لمباراة زامبيا مع المنتخب المصري.

وأشار إلى أن ما يطمئنه في تلك المباراة هو وقوف الجماهير الجزائرية وراء المنتخب الزامبي في معركة 10 أكتوبر المقبل، خاصةً وأنها ستكون بمثابة الأمل الأخير للزامبيين في التأهل لأمم إفريقيا.

وأكد أنه سيلعب مباراة المنتخب المصري من أجل الفوز وليس التعادل؛ لأن المدير الفني الذي يلعب على نقطة لا يفقه شيئًا في العالم التدريبي.