EN
  • تاريخ النشر: 07 نوفمبر, 2010

ميلان استعاد ذاكرة الانتصارات روما يحسم ديربي العاصمة الإيطالية أمام لاتسيو

فوتشينيتش يسجل الهدف الثاني

فوتشينيتش يسجل الهدف الثاني

ضرب روما عصفورين بحجر واحد، عندما ألحق الهزيمة بغريمه التقليدي وجاره في العاصمة لاتسيو المتصدر بهدفين نظيفين الأحد على الملعب الأوليمبي في المرحلة العاشرة من الدوري الإيطالي.

  • تاريخ النشر: 07 نوفمبر, 2010

ميلان استعاد ذاكرة الانتصارات روما يحسم ديربي العاصمة الإيطالية أمام لاتسيو

ضرب روما عصفورين بحجر واحد، عندما ألحق الهزيمة بغريمه التقليدي وجاره في العاصمة لاتسيو المتصدر بهدفين نظيفين الأحد على الملعب الأوليمبي في المرحلة العاشرة من الدوري الإيطالي.

خاض روما المباراة في غياب قائده المؤثر فرانشيسكو توتي بسبب الإيقاف ومدافعه الخبير البرازيلي جوان، لكنه كان الأفضل معظم فترات المباراة.

وحسم روما النتيجة في مصلحته من ركلتي جزاء في الشوط الثاني تناوب على تسجيلهما ماركو بورييلو (52) والمونتينيجري ميركو فوتشينيتش (87).

بدأ روما المباراة بقوة، واستحوذ على الكرة لفترات طويلة، لكن التوفيق جانب ثنائي خط الهجوم بوريلو وفوتشينيتش، في المقابل كانت هجمات لاتسيو -مفاجأة الموسم- خجولة جدا ولم تشكل خطورة حقيقية على جاره.

افتتح روما التسجيل، إثر ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد المدافع السويسري ستيفان ليشتستاينر داخل المنطقة، فانبرى لها بوريلو وأفلتت من الحارس الأوروجواياني فرناندو موسليرا، لتتهادى داخل شباكه في الدقيقة 52.

وطالب لاتسيو بركلتي جزاء واحدة، إثر إعاقة المدافع النرويجي بيورن أرني ريزه للقائد سيرجيو فلوكاري من دون أن يكترث له الحكم، قبل أن يمنح الأخير ركلة جزاء ثانية لروما، إثر إعاقة البرازيلي جوليو باتيستا بعد لحظات من دخوله احتياطيا، فانبرى لها بنجاح فوتشينيتش حاسما المباراة في مصلحة فريقه.

وكان ميلان الفائز الأكبر في هذه المرحلة؛ لأنه نجح في تقليص الفارق عن لاتسيو إلى نقطتين بفوزه الثمين خارج أرضه على باري 3-2.

وأجرى مدرب ميلان ماسيميليانو أليجري تغييرات عدة على التشكيلة التي خاضت مباراة ريال مدريد الأسبوع الماضي (2-2) في مسابقة دوري أبطال أوروبا، فوضع أندريا بيرلو والبرازيليين ألكسندر باتو ورونالدينيو على مقاعد الاحتياط، وأشرك البرازيلي الآخر روبينيو والمدافع التشيلياني ماريو ييبس ولاعب الوسط الفرنسي ماتيو فلاميني.

وافتتح ماسيمو أمبروزيني التسجيل مبكرا لميلان بعد مرور أربع دقائق، قبل أن يهيئ السويدي زلاتان إبراهيموزفيتش كرة رائعة باتجاه فلاميني، الذي سدد الكرة من فوق الحارس لحظة خروج الأخير من مرماه.

وقلص باري الفارق عبر مجهود فردي للاعبه البيلاروسي فيتالي كوتوسوف (65)، لكن باتو الذي شارك منتصف الشوط الثاني أعاد الفارق إلى سابقه، بعد تسديدة بيسراه من مشارف المنقطة (72)، وفي نهاية المباراة سجل البرازيلي باولو فيتور باريتو دب سوزا هدفا شرفيا لباري.

وحقق يوفنتوس فوزا متوقعا على ضيفه تشيزينا 3-1، وتغلب فيورنتينا على كييفو بهدف سجله أليسيو تسيرتشي، وفاز أيضا نابولي على بارما بهدفين سجلهما الأوروجواياني أديسون كافاني في الدقيقتين 19 و86.

وتعادل أودينيزي مع كالياري 1-1، سجل للأول أنطونو فلورو فلوريس (44)، بعد أن تقدم الثاني بهدف لدانيللي كونتي (12)، وتعادل أيضا سمبدوريا مع كاتانيا سلبا.

وتقام مباراة باليرمو وجنوا في وقت لاحق، وكان إنترميلان قد سقط في فخ التعادل على أرضه مع بريشيا 1-1، فتراجع الأول إلى المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن لاتسيو.