EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

على حلبة لوسيل في السباق الافتتاحي روسي "الطبيب": سنبدأ بطولة العالم في صورة جيدة

روسي في مهمة صعبة للدفاع عن لقبه

روسي في مهمة صعبة للدفاع عن لقبه

يخوض منافسو فالنتينو روسي معركة شرسة في مسعى كل منهم لانتزاع لقب بطولة العالم لسباقات الدراجات النارية على الحلبات، ومهمة مستحيلة خارجها، قبل انطلاق السباق الافتتاحي للموسم على حلبة لوسيل في قطر الأحد المقبل.

  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

على حلبة لوسيل في السباق الافتتاحي روسي "الطبيب": سنبدأ بطولة العالم في صورة جيدة

يخوض منافسو فالنتينو روسي معركة شرسة في مسعى كل منهم لانتزاع لقب بطولة العالم لسباقات الدراجات النارية على الحلبات، ومهمة مستحيلة خارجها، قبل انطلاق السباق الافتتاحي للموسم على حلبة لوسيل في قطر الأحد المقبل.

ووضع المتسابق الإيطالي منافسيه تحت ضغط بالفعل، حتى قبل أي لفة رسمية، بعدما سجل أفضل زمن في اثنتين من التجارب الثلاث التي أقيمت قبل بداية الموسم مع فريقه ياماها.

وقال روسي، الذي أحرز الموسم الماضي اللقب التاسع ببطولة العالم والسابع في الفئة الأولى للسباقات للصحفيين، قبل السباق المقرر إقامته تحت الأضواء الكاشفة في الصحراء بالقرب من الدوحة: "سارت التجارب قبل بداية الموسم بشكل جيد معي".

وأضاف "قامت ياماها و(شركة الإطارات) بريدجستون بعمل رائع، وكنا في غاية السرعة. أمضينا ستة أيام فقط على الحلبة؛ لذلك لا يزال أمامنا عمل نفعله، وأشياء علينا دراستها بشأن الدراجة.. لكننا نبدأ في صورة جيدة".

وتشير قائمة المشاركين في بطولة العالم إلى أن الموسم الجديد قد يكون واحدا من أقوى المواسم على الإطلاق؛ إذ نجح 13 من بين 17 متسابقا في الفوز ببطولة العالم في إحدى الفئات سواء في سباقات الجائزة الكبرى أو سلسلة سباقات سوبر بايك، بينما حقق 16 متسابقا الفوز بسباقات.

ومن المتوقع أن يكون المنافس الرئيس لروسي هو الأسترالي كيسي ستونر متسابق فريق دوكاتي وبطل العالم في 2007م؛ الذي تعافى من مشاكل صحية أفسدت عليه الموسم الماضي، ويبدو في كامل قوته مجددا.

وفاز ستونر بآخر ثلاثة سباقات أقيمت في قطر، من بينها اثنان تحت الأضواء الكاشفة، وسيطر على السباق الموسم الماضي، بعدما بدأ من مركز أول المنطلقين.

ومن المرجح أن يكون الإسباني خورخي لورينزو زميل روسي بفريق ياماها، ووصيف بطل العالم الموسم الماضي، منافسا آخر للمتسابق الإيطالي على رغم أنه ليس لائقا بنسبة 100 في المائة، بعدما أصيب في يده خلال حادث.

وأصبح روسي؛ الذي يطلق على نفسه لقب "الطبيبخير سفير لرياضة سباقات الدراجات النارية، بفضل أسلوبه الودود وروح الفكاهة التي يتمتع بها.

ويعشق الإيطاليون "روسيوهو أغنى رياضي في البلاد بشكل خاص، وأصلح سريعا الضرر الذي أصابه بسبب مشكلة متعلقة بالضرائب، بعدما دفع 35 مليون يورو (نحو 46.6 مليون دولار) لهيئة الدخل الإيطالية عام 2007م.

وتمثل جاذبية روسي لدى المشجعين جزءا كبيرا من السبب الذي دعا فيراري لاجتذابه نحو سباقات فورمولا 1 للسيارات في الماضي.

لكن محبي سباقات الدراجات النارية يأملون أن يبقى روسي، الذي حقق الفوز في 103 سباقات، في هذه الرياضة، فترة كافية لتخطي الرقم القياسي لمواطنه جياكومو أجوستيني الفائز في 122 سباقا.

وقال أزبيليتا: "إنه مهم للغاية ليس فقط على الصعيد التجاري. فالنتينو واحد من أبطالنا حقا".

وأضاف "لقد انخرط بصورة عميقة في أسرة سباقات الدراجات النارية، ليس فقط لأنه متسابق مذهل. إنه مشترك في أمور السلامة وأشياء كثيرة من هذا القبيل. إنه مهم للغاية حقا".

وسيحقق الإيطالي لوريس كابيروسي البالغ عمره 37 عاما، وهو أكبر متسابق في البطولة، إنجازا غير مسبوق بالمشاركة في السباق رقم 300 الأحد.