EN
  • تاريخ النشر: 26 أغسطس, 2011

روراوة لا يستعجل الرحيل عن رئاسة اتحاد الكرة الجزائري

روراوة لا يستعجل قرار الرحيل

روراوة لا يستعجل قرار الرحيل

نفى اتحاد كرة القدم الجزائري وجود نية من جانب رئيسه محمد روراوة للدعوة إلى جمعية عمومية انتخابية في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

نفى اتحاد كرة القدم الجزائري وجود نية من جانب رئيسه محمد روراوة للدعوة إلى جمعية عمومية انتخابية في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وذكر الاتحاد، في بيان نشره بموقعه على الإنترنت، أن ما تردد حول عقده جمعية عمومية استثنائية في ديسمبر/كانون الأول المقبل لا أساس له من الصحة، لكنه بالمقابل أكد على عقد جمعية عمومية عادية في يناير/كانون الثاني المقبل، طبقًا للوائحه.

وانتخب روراوة رئيسًا لاتحاد الكرة الجزائري لأول مرة في نوفمبر/تشرين الثاني 2001م، واستمر في منصبه حتى 2005م، وأُعيد انتخابه بالتزكية لولاية ثانية في يناير/كانون الثاني 2009م، وتنتهي في مطلع عام 2013م.

وكانت تقارير أشارت إلى نية روراوة في ترك منصبه نهاية العام الجاري أو مطلع العام المقبل بسبب ما أسمته "الإرهاق وخلافات مع جهات حكوميةوهو ما دفع بالأسطورة رابح ماجر إلى الإعلان عن رغبته في الترشح لرئاسة الاتحاد إذا لقي إجماعًا لدى كل الأطراف.