EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2009

دموع وصدمة للاعبي المنستيري ركلة جزاء في الوقت القاتل تتوج الصفاقسي بطلا لكأس تونس

المرداسي سجل هدف الفوز للصفاقسي

المرداسي سجل هدف الفوز للصفاقسي

تُوج فريق الصفاقسي بلقب كأس تونس للمرة الرابعة في تاريخه على حساب منافسه الاتحاد المنستيري، بعدما تغلب عليه بنتيجة (1-0) من ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الإضافي الثاني.

تُوج فريق الصفاقسي بلقب كأس تونس للمرة الرابعة في تاريخه على حساب منافسه الاتحاد المنستيري، بعدما تغلب عليه بنتيجة (1-0) من ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الإضافي الثاني.

سجل هدف الفوز عصام المرداسي في الدقيقة 120، بعدما سدد ركلة الجزاء التي تصدى لها حارس المنستيري قبل أن يتابع المرداسي الكرة سريعا ليحولها إلى داخل الشباك، محرزا هدفا في وقت قاتل يستحيل تعويضه ليطلق الحكم صفارة النهاية معلنا تتويج الصفاقسي الذي سبق له الفوز بالبطولة أعوام 1971 و1995 و2004.

فيما فشل لاعبو المنستيري في تحقيق أولى بطولاتهم؛ حيث لم يسبق للفريق تحقيق أي لقب محلي أو قاري، وهذا ما ساهم في زيادة الصدمة على لاعبي الفريق الذين لم يصدقوا تلقي شباكهم هدفا في لحظات كان الجميع يستعد فيه للاحتكام لركلات الترجيح لتحديد هوية الفائز.

وحالف الاتحاد المنستيري سوء حظ كبير خلال الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني، خاصة أن حارس مرمى الصفاقسي تألق بشدة في أكثر مناسبة.

يذكر أن الصفاقسي احتل المرتبة الرابعة في الدوري التونسي برصيد 43 نقطة، وبفارق 17 نقطة عن الترجي بطل المسابقة.