EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2009

فضل "الليث الأبيض" على أهلي دبي رسميا.. طارق التايب يرتدي قميص الشباب السعودي

التايب انضم رسميا للشباب السعودي

التايب انضم رسميا للشباب السعودي

أعلن نادي الشباب السعودي رسميا انضمام المهاجم الليبي طارق التايب إلى صفوف "الليث الأبيض" لمدة عام بعدما توصل الطرفان مساء الاثنين إلى اتفاق حول كافة البنود دون الكشف عن قيمة الصفقة، ليكون بذلك المحترف الثالث في الفريق، بجوار كل من البرازيلي كماتشو، والأنجولي أمادو فلافيو.

أعلن نادي الشباب السعودي رسميا انضمام المهاجم الليبي طارق التايب إلى صفوف "الليث الأبيض" لمدة عام بعدما توصل الطرفان مساء الاثنين إلى اتفاق حول كافة البنود دون الكشف عن قيمة الصفقة، ليكون بذلك المحترف الثالث في الفريق، بجوار كل من البرازيلي كماتشو، والأنجولي أمادو فلافيو.

وذكر الموقع الرسمي للشباب أن التايب سيصل يوم السبت إلى الرياض ليتم عقد مؤتمر صحفي يظهر فيه اللاعب الليبي بقميص "الليث الأبيض" للمرة الأولى، وسيكون اللاعب قادرا على المشاركة في أولى مباريات ناديه الجديد بالدوري السعودي أمام نجران يوم 19 أغسطس/آب.

كانت المفاوضات بين الشباب والتايب عرضة للفشل، وخاصة مع تدخل نادي أهلي دبي الذي غازل النجم الليبي للانضمام إلى صفوفه بسبب الحاجة للاعب في بطولة كأس العالم للأندية التي يشارك فيها النادي الإماراتي نهاية عام 2009.

وتسببت مفاوضات أهلي دبي في غضب خالد البلطان رئيس نادي الشباب، فقد اتهم مسؤولي النادي الإماراتي بالسعي وراء إفساد صفقة التايب، قائلا: "كنا قريبين جدا من حسم الصفقة، والتوقيع مع اللاعب، لكن هناك أطرافا أخرى دخلت على خط المفاوضات، وهذا ما جعلها تتعثر وتتعطللكن مسؤولي "الليث الأبيض" نجحوا في الوصول إلى هدفهم بالتعاقد مع النجم الليبي.

وسيكون التايب إضافة قوية في خط وسط الشباب الساعي لمواصلة تحقيق البطولات كما فعل في الموسم الماضي بالفوز بلقبي كأس خادم الحرمين الشريفين وكأس الأمير فيصل بن فهد، خاصة وأن اللاعب معتاد على اللعب في الملاعب السعودية عندما كان في صفوف الهلال لمدة عامين حتى استُغني عنه مع نهاية الموسم الماضي.

يذكر أن التايب كان تدرج في الفئات العمرية حتى لعب في الفريق الأول سنة 1994، ثم انتقل من أهلي طرابلس إلى البرتغال، ثم إلى نادي الصفاقسي التونسي، ثم النجم الساحلي التونسي، ثم إلى النادي الإفريقي، ومن ثم عاد إلى الصفاقسي الذي فاز معه بالبطولة العربية للأندية عام 2004.

بعدها انتقل إلى نادي جازي أنتيب سبور التركي، ومنه انتقل للهلال السعودي الذي ارتبط معه بجماهيريته العريضة، كما يتميز بذكائه الكروي الفائق، ويجيد تمرير الكرات المؤثرة.