EN
  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2010

بعد فشل المفاوضات مع الأندية رابطة لاعبي الدوري الإيطالي تعتزم الإضراب

الإضراب يهدد الدوري الإيطالي

الإضراب يهدد الدوري الإيطالي

ما زال لاعبو دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عازمين على القيام بإضراب في وقت لاحق من هذا الشهر بعد فشل جهود التوصل إلى اتفاق مع الأندية يوم الإثنين حول وضع ضوابط جديدة للتعاقدات.

  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2010

بعد فشل المفاوضات مع الأندية رابطة لاعبي الدوري الإيطالي تعتزم الإضراب

ما زال لاعبو دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عازمين على القيام بإضراب في وقت لاحق من هذا الشهر بعد فشل جهود التوصل إلى اتفاق مع الأندية يوم الإثنين حول وضع ضوابط جديدة للتعاقدات.

وأعلنت رابطة لاعبي الدوري الإيطالي أنه سيتم تنظيم الإضراب يومي 25 و26 سبتمبر/أيلول الجاري بالتزامن مع الجولة الخامسة من الدوري المحلي إلا إذا وافقت رابطة أندية دوري الدرجة الأولى على إلغاء فقرة خاصة بالانتقال القسري للاعبين.

وبعد انتهاء فترة سريان لائحة ضوابط التعاقدات في 30 يونيو/حزيران الماضي؛ طالبت رابطة الدوري الإيطالي بتطبيق لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التي تنظم انتقالات اللاعبين في حالة تبقي عام واحد على نهاية عقودهم.

وفي مثل هذه الحالة ينبغي على اللاعبين قبول الانتقال إلى نادٍ في مثل المستوى وإلا يجري إنهاء عقودهم مع الحصول على 50 بالمئة من مستحقاتهم حتى نهاية عقودهم.

وعارضت رابطة لاعبي الدوري الإيطالي هذا الطلب لأنه "يفتقر تماما لأي شكل من أشكال الحماية للاعبين".

ومن المقرر أن يتم استئناف المفاوضات مجددا في وقت لاحق من هذا الأسبوع في المقر الرئيسي للاتحاد الإيطالي لكرة القدم في روما.