EN
  • تاريخ النشر: 19 يناير, 2009

على ذمة صحيفة "النهار" رابح سعدان يخطط للهروب من الجزائر للإمارات

هل يهرب سعدان للإمارات ؟

هل يهرب سعدان للإمارات ؟

يبدو أن رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم لن يسلم من الشائعات التي تطارده حتى الانتهاء من التصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

يبدو أن رابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم لن يسلم من الشائعات التي تطارده حتى الانتهاء من التصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

كشفت صحيفة "النهار" الجزائرية عن أن رابح سعدان يخطط للهروب من الجزائر إلى الإمارات، بعد أن طار إلى إمارة عجمان قبل أيام؛ بهدف الاستثمار هناك في العقار، وقام بالفعل بمعاينة العديد من العقارات هناك من شقق وفيلات؛ بغرض شراء إحداها، بعد أن لاحظ أن أسعارها معقولة مقارنة بما هي عليه في دبي.

وكشفت الصحيفة عن أن المدرب الوطني -صاحب الراتب الشهري الذي يتجاوز 120 مليون- قد يشرع في التحضير للهروب إلى عجمان؛ في حالة إخفاق الخضر في التأهل إلى المونديال، كما اختفى بعد نكسة مونديال مكسيكو!

ولم ينف المدير الفني الجزائري الواقعة لأي من وسائل الإعلام الجزائرية، إلا أن المؤكد أن هناك هبوط شديد في سوق العقارات في دولة الإمارات؛ مما قد يدفع أي شخص وليس سعدان فقط للاستثمار، أو شراء فيلا، أو عقارا هناك.

كذلك لم يتححد مطلقا إذا كان سعدان سيبقى في حال نجاحه أو فشله في الصعود لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا، خاصة وأن هذا الأمر يعد سابقا لأوانه، حيث لم يخض المنتخب الجزائري أية مباراة بعد.

يذكر أن الجزائر تلعب في المجموعة الإفريقية الثالثة في التصفيات المؤهلة لجنوب إفريقيا 2010، وتضم تلك المجموعة بالإضافة إلى الجزائر كلا من مصر، وزامبيا، ورواندا.