EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2009

انتقل إلى نادٍ بلجيكي مقابل مبلغ قياسي محلي ذيب يدخل التاريخ كأول أردني يحترف في أوروبا

ذيب لعب لشباب الأردن

ذيب لعب لشباب الأردن

يتأهب عبد الله ذيب لاعب منتخب الأردن للسفر في غضون الأيام القليلة المقبلة إلى بلجيكا للبدء في مهمته الجديدة محترفا في صفوف نادي ميكيلين (أحد فرق دوري الدرجة الأولى البلجيكي).

يتأهب عبد الله ذيب لاعب منتخب الأردن للسفر في غضون الأيام القليلة المقبلة إلى بلجيكا للبدء في مهمته الجديدة محترفا في صفوف نادي ميكيلين (أحد فرق دوري الدرجة الأولى البلجيكي).

وقال عبد الله ذيب لـ"فرانس برس" إنه فخور بكونه أول لاعب أردني يحصل على فرصة الاحتراف في نادٍ أوروبي كبير، وإنه يأمل في نجاح التجربة التي ستفتح الباب لباقي زملائه لخوض تجارب أوروبية مماثلة بعدما ظلت تجارب اللاعب الأردني مقتصرة في السابق على أندية عربية وأسيوية وإفريقية.

وعن تفاصيل عقده مع النادي البلجيكي كشف خالد ذيب والد اللاعب وهو لاعب سابق في نادي الوحدات خلال عقد الثمانينيات عن بعض جوانب العقد، مشيرا إلى أن نجله عبد الله سيحصل خلال موسمين على 320 ألف يورو، وهو أعلى مبلغ يتقاضاه لاعب عبر تاريخ الكرة الأردنية.

وكان عبد الله ذيب -22 عاما- قد بدأ حياته الكروية مع نادي الوحدات قبل أن يغادره دون موافقة إدارة النادي للاحتراف مع الرفاع البحريني موسم 2007 – 2008، عاد بعد ذلك إلى عمان في تجربة احتراف محلية مع شباب الأردن مساهما في قيادته الموسم الماضي للقب الوصيف في بطولات دوري المحترفين وكأس الأردن ودرع الاتحاد.

ويملك ذيب 30 مباراة دولية و12 هدفا دوليا أغلاها هدفان في شباك إسبانيا خلال بطولة كأس العالم للشباب بكندا عام 2007، وقبل ذلك هدف الفوز على الصين في بطولة كأس أسيا للشباب في الهند، وهو الهدف الذي منح الأردن فرصة التأهل لأول مرة إلى نهائيات كأس العالم للشباب في كندا.

وأثارت صفقة ذيب مع النادي البلجيكي ردود فعل واسعة في الشارع الأردني لدرجة مطالبة الوحدات اتحاد الكرة الأردني بعدم الموافقة على إرسال بطاقة اعتماد الدولية لحين حصول الوحدات على نسبته المالية من العقد الجديد.