EN
  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2009

بعد خمس مجموعات ديل بوترو يهزم فيدرر ويتوج بلقب بطولة أمريكا

ديل بوترو توِّج بلقب بطولة أمريكا

ديل بوترو توِّج بلقب بطولة أمريكا

أحرز الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو -المصنف سادسا- بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس، بفوزه على السويسري روجر فيدرر -حامل اللقب في السنوات الخمس الماضية- 3-6 و7-6 (7-5) و4-6 و7-6 (7-4) و6-2 في مباراة ماراثونية استمرت أربع ساعات و6 دقائق.

أحرز الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو -المصنف سادسا- بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس، بفوزه على السويسري روجر فيدرر -حامل اللقب في السنوات الخمس الماضية- 3-6 و7-6 (7-5) و4-6 و7-6 (7-4) و6-2 في مباراة ماراثونية استمرت أربع ساعات و6 دقائق.

وبات ديل بورتو ثاني لاعب من أمريكا الجنوبية يحرز لقب هذه البطولة، بعد مواطنه الشهير جييرمو فياس عام 1977. كما أنه حقق فوزه الأول على فيدرر في سبعة لقاءات جمعت بينهما حتى الآن.

في المقابل لم يتمكن فيدرر من إحراز لقبه الكبير السادس عشر في مسيرته وتعزيز رقمه القياسي في هذا المجال. كما لم يتمكن من معادلة رقم الأمريكي بيل تيلدن في إحراز اللقب ست مرات متتالية كما فعل الأخير من عام 1920 إلى 1925.

واحتفل ديل بورتو مبكرا بعيد ميلاده الحادي والعشرين وألحق بفيدرر الخسارة الأولى له في فلاشينج ميدوز، بعد 41 فوزا متتاليا، ليفوز بجائزة مالية مقدارها 85ر1 مليون دولار.

وثأر ديل بوترو لخسارته أمام فيدرر بالذات، في نصف نهائي بطولة رولان جاروس الذي توج بلقبها السويسري، علما بأنه تقدم عليه بمجموعتين نظيفتين.

وهي المرة الثالثة فقط التي يخوض فيها فيدرر خمس مجموعات في فلاشينج ميدوز، منذ أن بدأ مسلسل انتصاراته فيها عام 2004. أما المرتان السابقتان فكانتا أمام الأمريكي أندريه أجاسي عام 2004، والعام الماضي أمام الروسي إيجور أندرييف.

وقال ديل بوترو -الذي سقط أرضا إثر فوزه وراح يبكي-: "أنا أحلم بهذا الأمر منذ طفولتي، لا أستطيع أن أصف شعوري حتى الآن، أعتقد بأنه أجمل إحساس ينتابني في حياتي، لكن لا يزال الوقت مبكرا لوصفه. صراحة لا أفهم ماذا يحصل لي في الوقت الحالي. العرض كان رائعا والجمهور أيضا، كل الأمور كانت مثالية. عندما سقطت أرضا إثر انتهاء المباراة، أمور كثيرة مرت في مخيلتي، لعل أبرزها عائلتي وأصدقائي وحلمي".

وأضاف: "أيقنت بقدرتي على الفوز بالمباراة، عندما انتزعت المجموعة الثانية بعد جولة فاصلة. لكن بعد خسارتي المجموعة الثالثة مجددا، كانت أمور سيئة تدور في مخيلتي، وكان من الصعب مواصلة الكفاح للفوز في المباراة".

وأوضح: "بيد أن الجمهور ساعدني كثيرا، وأريد أن أوجه له الشكر الجزيل، وفي تلك اللحظة قلت في نفسي، إنني أواجه أفضل لاعب في العالم، ولا شيء لدي أخسره".

أما فيدرر فقال: "أريد أن أهنئ ديل بوترو على فوزه وعلى دورة رائعة قدمها. أما أنا فقدمت عروضا رائعة في هذه البطولة أيضًا، لكنه كان الأفضل".

وكان فيدرر قد بلغ نهائي البطولات الأربعة الكبرى هذا الموسم، ففاز في اثنتين في رولاس جاروس وويمبلدون، وخسر نهائي أستراليا المفتوحة مطلع العام وبطولة الولايات المتحدة، وكلاهما بخمس مجموعات.

وأضاف: "أستطيع أن أتخطى خسارتي أمام ديل بوترو، خصوصا أنني بذلت قصارى جهدي للفوز، لكنني لم أتمكن من هذا الأمر، لقد لعب بطريقة مدهشة وهو يستحق اللقب".