EN
  • تاريخ النشر: 03 سبتمبر, 2009

قبل المواجهة المرتقبة بينهما في تصفيات المونديال دونجا يرفض تشبيهه بمارادونا ويحتج على المقارنة بينهما

الخبرة والشباب بين مارادونا ودونجا

الخبرة والشباب بين مارادونا ودونجا

رفض كارلوس دونجا -المدير الفني للمنتخب البرازيلي- أي مقارنة بنظيره الأرجنتيني دييجو مارادونا، وذلك قبل مواجهة الفريقين بعد غد السبت في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

رفض كارلوس دونجا -المدير الفني للمنتخب البرازيلي- أي مقارنة بنظيره الأرجنتيني دييجو مارادونا، وذلك قبل مواجهة الفريقين بعد غد السبت في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

وقال دونجا في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء: "لا توجد أي مقارنة بين أحدنا والآخر. إننا مختلفان تماما، نحن طرفي نقيض".

جاء ذلك بعد توجيه العديد من الأسئلة لدونجا في المؤتمر الصحفي عن وجه الشبة بينه وبين مارادونا قبل مواجهتهما الأولى كمديرين فنيين، في ظل كونهما اثنين من أشهر القادة في تاريخ المنتخبين.

كما تجنب المدرب الشاب الحديث عن الاختلافات بينه وبين المدير الفني الأرجنتيني على مستوى طريقة اللعب. وقال: "قد لا ينجح فريق يضم 11 مارادونا، وكذلك قد لا ينجح إذا ضم 11 دونجا".

ونفى دونجا تعامله مع هذا اللقاء كما لو كان مواجهة شخصية مع مارادونا "أنا لا أشغل نفسي بالآخرين، فقط أنشغل بالمنتخب البرازيلي. لا يوجد شيء فردي، فالكرة لعبة جماعية. لكل منا تاريخه كلاعب، والآن نحن نعمل كمدربين".

في الوقت نفسه نفى مدرب منتخب السامبا اعتزامه فرض رقابة فردية على النجم ليونيل ميسي أبرز لاعبي المنتخب الأرجنتيني.

وقال دونجا: "إنه أمر غير مفيد مراقبة لاعب وحيد وترك العشرة الآخرين يلعبون بحرية. سنراقب من تكون بحوزته الكرة، لكننا سنسعى إلى امتلاك الكرة أيضا وليس فرض الرقابة فحسب".

ورفض دونجا التوقعات التي تشير إلى وقوع أعمال عنف خلال مباراة بعد غد على ملعب "خيجانتي دي أرويتو" بمدينة روزاريو (300 كلم شمال بوينس أيرس) مشيرا إلى أن "العنف لم يسيطر قط على مباراة بين البرازيل والأرجنتين".

وأضاف "ما كان موجودا دائما هو الأداء الصلد، لكن هذه هي كرة القدم.. لا توجد مباراة ودية بين البرازيل والأرجنتين. إنها قمة للكرة العالمية، وكل فريق يسعى إلى تقديم الأفضل".