EN
  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2009

اللعب للخضر شرف أكثر منه واجب دحمان يتمسك بجزائريته ويرفض اللعب لبلجيكا

دحمان يتمني اللعب ضمن صفوف الخضر

دحمان يتمني اللعب ضمن صفوف الخضر

أكد الجزائري محمد دحمان المحترف ضمن صفوف فريق بروج البلجيكي أنه تعرض لإغراءاتٍ شديدة للحصول علي الجنسية البلجيكية، مشيرًا إلى أنه رفض كل هذه المحاولات نظرًا لحبه الشديد لبلاده.

أكد الجزائري محمد دحمان المحترف ضمن صفوف فريق بروج البلجيكي أنه تعرض لإغراءاتٍ شديدة للحصول علي الجنسية البلجيكية، مشيرًا إلى أنه رفض كل هذه المحاولات نظرًا لحبه الشديد لبلاده.

وقال دحمان -في حوارٍ خاص لصحيفة "الهداف" الجزائرية اليوم الاثنين- "لقد عرضوا عليَّ وثائق بلجيكية بهدف اللعب للمنتخب، وهو ما رفضته بشدة؛ لأن لا شيء يربطني ببلجيكا، وقلبي جزائري وسيبقي كذلك، ولن أنسي من أين أتي والداي".

وأضاف "لقد تلقيت تربية قوامها الوطنية، وبالتالي سأرفض أي إغراءات مهما كانت، ولن ألعب إلا ضمن صفوف المنتخب الجزائري".

وشدد دحمان على أن اللعب للمنتخب الجزائري يمثل أهميةً كبيرةً بالنسبة له لأنه شرف أكثر منه واجب، معتبرًا أنه إذا لم يلعب للخضر فإنه لم يلعب كرة القدم، مهما كانت نهاية مشواره الاحترافي.

وأوضح مهاجم بروج أن اللعب للمنتخب الجزائري شرف كبير لا يقدره الكثير من اللاعبين، مؤكدًا أنه يريد اللعب للخضر حتى ولو لم يتقاض أي مقابل مادي.

وحول تردد اسمه للانضمام للمنتخب قريبًا، قال دحمان: "علمت ذلك وأتمنى أن يكون في القريب العاجل، خاصةً أن المدرب رابح سعدان يعرفني عندما كنت في منتخب الشباب، وكذلك عندما كنت في صفوف المنتخب الأولمبي".

وأضاف "لا أعرف ما إذا كان المدرب سعدان مقتنع بإمكانياتي أم لا، لكني مستعد للانضمام للمنتخب في أي وقت، للمساهمة في مسيرة الخضر في الفترة المقبلة والتأهل لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا".

وكشف مهاجم بروج عن أنه على علاقةٍ وثيقةٍ بنجوم المنتخب الجزائري، خاصةً لاعب وسط مرسيليا كريم زياني، الذي اعتبره بمثابة المرشد له.

وأوضح دحمان أنه تعرف على زياني عندما كان ضمن صفوف نادي تروا الفرنسي، مشيرًا إلى أنه كان رفيقه الدائم الذي يستشيره في كل أموره بحكم أنه أقدم لاعب جزائري في هذه المدينة.

وأشار اللاعب الجزائري أنه قضي أوقات كثيرة مع زياني وتعلم منه الكثير، وأنهما كانا يتناولان وجبات الغذاء سويًّا، لافتًا أيضًا إلى أنه التقى كذلك بالنجم رفيق صايفي في أكثر من مناسبة.

وحول عدم استمراره في الدوري الفرنسي، قال دحمان إنه تلقى عرضين أحدهما من نيس الفرنسي والآخر من بخوم الألماني، لكنه رفضهما لأنهما لم يقيِّماه جيدًا، وعرضا عليه مقابل مادي ضئيل.