EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2011

تأهل إلى النهائي للمرة الثانية دالاس بطل المنطقة الغربية بدوري السلة الأمريكي

دالاس فاز على أوكلاهوما 4-1

دالاس فاز على أوكلاهوما 4-1

تُوج دالاس مافريكس بطلا للمنطقة الغربية، وبلغ نهائي الدوري للمرة الثانية في تاريخه بعدما حسم مواجهته مع أوكلاهوما سيتي ثاندر 4-1 بالفوز عليه في المباراة الخامسة 100-96 أمس الأربعاء ضمن "بلاي أوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

تُوج دالاس مافريكس بطلا للمنطقة الغربية، وبلغ نهائي الدوري للمرة الثانية في تاريخه بعدما حسم مواجهته مع أوكلاهوما سيتي ثاندر 4-1 بالفوز عليه في المباراة الخامسة 100-96 أمس الأربعاء ضمن "بلاي أوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

واحتفل دالاس أمام جماهيره بإحرازه لقبَ بطل المنطقة الغربية للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2006، وذلك بعدما تخطى عقبة أوكلاهوما سيتي بخمس مباريات من أصل سبع ممكنة، وهو الأمر الذي سيمنحه الفترة الكافية للتحضير لمواجهة النهائي، أملا في أن ينجح شيكاجو بولز في تجنب الخسارة أمام ضيفه ميامي هيت يوم الخميس في نهائي المنطقة الشرقية؛ لأن الأخير سيحسم حينها بطاقة النهائي بشكل مبكر؛ كونه يتقدم حاليا 3-1.

ولن يحصل فريق رجل الأعمال "المشاغب" مارك كيوبين على الوقت للتحضير لمواجهة ثأرية محتملة مع ميامي الذي كان تغلب عليه في نهائي 2006 (4-2).

ونجح دالاس مرة أخرى في تحويل تخلفه في الوقت الحاسم من اللقاء، والخروج فائزا في نهاية المطاف؛ إذ كان أوكلاهوما سيتي في المقدمة بفارق ست نقاط قبل 37ر4 دقائق على النهاية، كما كانت الحال في المباراة الرابعة عندما كان متقدما بفارق 15 نقطة في آخر 06ر5 دقائق من المباراة الرابعة قبل أن يخسر 105-112 بعد التمديد؛ إلا أن صاحب الأرض ضرب في الوقت الحاسم، وسجل بعدها 14 نقطة مقابل 4 نقاط فقط لضيفه، ليخرج فائزا بفارق 4 نقاط.

ويدين دالاس مجددا بفوزه لنجمه الألماني ديرك نوفيتسكي الذي سجل 26 نقطة، بينها ثلاثية التقدم 95-94 قبل 14ر1 دقيقة على الختام، كما تألق شون ماريون أيضا، وساهم في هذا الفوز الغالي بتسجيله أيضا 26 نقطة.

وكان أوكلاهوما بقيادة الثلاثي راسل وستبروك (31 نقطة مع 8 متابعات و5 تمريرات حاسمة) وكيفن دورانت (23 نقطة مع 9 متابعات) وجيمس هاردن (23 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة و5 متابعات) الأفضل طيلة اللقاء؛ إذ أنهى الربع الأول 27-26، ثم دخل إلى الشوط الثاني وهو في المقدمة 55-52، ثم إلى الربع الحاسم 76-72 حتى عندما أخفق في 11 تسديدة متتالية؛ لكن دالاس نجح بخبرة لاعبيه في الانتفاض في الوقت الحاسم، مقلصا الفارق إلى سلة واحدة 92-94 عبر ماريون بعد تمريرة من صانع الألعاب المخضرم جيسون كيد.

ثم نجح نوفيتسكي في خطف الكرة من وستبروك، وسدد من خارج القوس لكنه لم يوفق، فالتقط الأخير المتابعة الدفاعية؛ إلا أن جايسون تيري أجبره على إفلات الكرة من يديه، ثم مررها إلى ماريون الذي أرسلها إلى النجم الألماني المتواجد خارج القوس، فسددها بنجاح ليضع فريقه في المقدمة.

ثم مهد ماريون الطريقَ أمام صاحب الأرض لينهي اللقاء لمصلحته عندما نجح في اعتراض تمريرة نيك كوليزون، وانطلق نحو سلة أوكلاهوما، وسجل بطريقة استعراضية مع خطأ أيضا، ونجح في ترجمة الرمية الحرة ليتقدم فريقه 98-94، ثم حافظ على هذه الأفضلية حتى النهاية حارما أوكلاهوما سيتي من مواصلة حلمه في بلوغ نهائي الدوري في مشاركته الثالثة فقط بعد أن تحول الفريق من مدينة سياتل إلى أوكلاهوما عام 2008، علما بأن سياتل سوبر سونيكس بلغ نهائي الدوري 3 مرات أعوام 1978 (خسر أمام واشنطن 3-4) و1979 (توج باللقب على حساب واشنطن بالفوز عليه 4-1) و1996 (خسر أمام شيكاجو 2-4).