EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2009

تغلب عليه في دورة شنغهاي دافيدنكو يثأر من ديوكوفيتش ويقترب من الماسترز

دافيدنكو عاد للانتصارات

دافيدنكو عاد للانتصارات

تأهل الروسي نيكولاي دافيدنكو، المصنف سادسا، إلى المباراة النهائية لدورة شنغهاي الصينية الدولية للتنس، إحدى دورات الماسترز الكبرى، التي تمنح الفائز بلقبها 1000 نقطة والبالغة جوائزها 3 ملايين و240 ألف دولار، بفوزه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثاني 4-6 و6-4 و7-6 (7-1)، يوم السبت في ثلاث ساعات ودقيقتين.

تأهل الروسي نيكولاي دافيدنكو، المصنف سادسا، إلى المباراة النهائية لدورة شنغهاي الصينية الدولية للتنس، إحدى دورات الماسترز الكبرى، التي تمنح الفائز بلقبها 1000 نقطة والبالغة جوائزها 3 ملايين و240 ألف دولار، بفوزه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثاني 4-6 و6-4 و7-6 (7-1)، يوم السبت في ثلاث ساعات ودقيقتين.

ويلتقي دافيدنكو، في النهائي، يوم الأحد، مع الفائز من الإسبانيين رافايل نادال الأول وفيليسانو لوبيز، اللذين يلتقيان في وقت لاحق، يوم السبت أيضا، في نصف النهائي.

وثأر الروسي من منافسه الذي كان أسقطه في شنغهاي بالذات العام الماضي، لكن في نهائي بطولة الماسترز التي انتقلت إلى لندن.

واقترب دافيدنكو -28 عاما- من التأهل إلى بطولة الماسترز التي يشارك فيها أفضل ثمانية لاعبين في العالم، حيث يحتل حاليا المركز التاسع في التصنيف العالمي.

غاب الروسي عن الملاعب في بداية الموسم لفترة ثلاثة أشهر، بسبب الإصابة، ثم عاد بعدها ليحرز ألقاب دورات هامبورج وأوماج وكوالالمبور، رافعا رصيده إلى 23 لقبا في مسيرته الاحترافية حتى الآن.

أما ديوكوفيتش، فاكتفى هذا العام بإحراز لقب بطل دورة بكين الأسبوع الماضي، وهو سيستعيد المركز الثالث عالميا من البريطاني أندي موراي، بدءا من يوم الاثنين.

يذكر أن خمسة لاعبين ضمنوا المشاركة حتى الآن في بطولة الماسترز، هم السويسري روجيه فيدرر ونادال وموراي وديوكوفيتش والأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو.