EN
  • تاريخ النشر: 17 يناير, 2009

الفوز السابع على التوالي للنادي الكتالوني خماسية برشلونة تمطر مرمى ديبورتيفو لاكورونيا

فرحة ميسي بعد تسجيله الهدف الأول

فرحة ميسي بعد تسجيله الهدف الأول

أسقط برشلونة ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بخماسية نظيفة، محققا فوزه المحلي الخامس على التوالي خلال المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب "كامب نو" يوم السبت ضمن منافسات الجولة 19 من الدوري الإسباني.

أسقط برشلونة ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بخماسية نظيفة، محققا فوزه المحلي الخامس على التوالي خلال المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب "كامب نو" يوم السبت ضمن منافسات الجولة 19 من الدوري الإسباني.

سجل الأهداف الخمسة الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة 21، الفرنسي تيري هنري في الدقيقتين 27و82، والكاميروني صامويل إيتو في الدقيقتين 41و 85.

ورفع برشلونة رصيده بهذا الفوز إلى 50 نقطة، وبفارق كبير عن ريال مدريد الثاني صاحب 35 نقطة، والذي يلعب يوم الأحد مباراته في نفس الجولة أمام ضيفه أوساسونا، فيما ظل لاكورونيا في المرتبة السابعة بـ30 نقطة.

دخل أصحاب الأرض المباراة ساعين نحو الفوز السابع على التوالي في مسابقة الدوري المحلي، فيما حاول لاكورونيا استعادة الثقة بتحقيق نتيجة إيجابية أمام برشلونة، بعدما خسروا اللقاء السابق وسط جماهيرهم أمام أشبيلية بثلاثة أهداف لهدف.

وكاد أن يسجل برشلونة هدفا مبكرا في الدقيقة الأولى، عندما اخترق الأرجنتيني ليونيل ميسي دفاع لاكورونيا من الجبهة اليمنى، قبل أن يرسل تمريرة عرضية إلى زميله الفرنسي تيري هنري الذي سدد الكرة في جسم حارس المرمى، رغم أنه كان في وضعية الانفراد بعيدا عن الضغوط الدفاعية.

وواصل أصحاب الأرض هجماتهم على مرمى لاكورونيا، ففي الدقيقة 15 استغل الكاميروني صامويل إيتو مهاراته الفردية ليتلاعب بالمدافعين مخترقا طريقا نحو منطقة الجزاء قبل أن يسدد بقوة، ولكن التسديدة افتقدت للدقة لتذهب إلى خارج الملعب.

وسجل ميسي الهدف الأول لبرشلونة في الدقيقة 21، بعدما تلاعب بمدافعي لاكورونيا، قبل أن يسدد كرة أرضية داخل الشباك، مخادعا حارس المرمى، الذي ظن أن الأرجنتيني سيصوب الكرة في زاويته اليمنى، ولكن صانع ألعاب النادي الكتالوني سدد في الناحية المعاكسة.

ولم تمرّ أكثر من ست دقائق حتى أضاف هنري الهدف الثاني، بعدما حول عرضية البرازيلي دانييل ألفيش برأسه إلى داخل شباك لاكورونيا.

وأضاف إيتو الهدف الثالث في الدقيقة 41، بعدما تابع الكرة المرتدة من حارس لاكورونيا الذي فشل في الإمساك بها عقب رأسية من هنري، ليحولها الكاميروني بقدمه بكل سهولة داخل المرمى بعيدا عن الرقابة الدفاعية.

واستمرت السيطرة الكاملة لصالح برشلونة مع انطلاق الشوط الثاني، ولكن ظلت النتيجة كما هي؛ تقدم أصحاب الأرض بثلاثية نظيفة.

وكسر هنري حالة الجمود في النتيجة، عندما سجل الهدف الرابع في الدقيقة 82، بعدما حول تمريره زميله تشافي هيرنانديز بقدمه إلى داخل المرمى.

ومرت ثلاثة دقائق أخرى حتى سجل إيتو الهدف الخامس من ركلة جزاء -18 هدفا للكاميروني في الدوري الإسباني- بعدما قام حارس لاكورونيا بعرقلة مدافع برشلونة كارلوس بويول، وأشهر الحكم البطاقة الحمراء للحارس دانييل أرانزيبيا.