EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

أصر على غرس النزعة الهجومية في اللاعبين خليلودزيتش: أبواب الخضر مفتوحة لزياني.. وعبدون ليس معاقبا

البوسني وحيد خليلودزيتش

خليلودزيتش يبحث عن مهاجمين جدد للخضر

البوسني وحيد خليلودزيتش -المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم- يؤكد أن أبواب الخضر مفتوحة لصانع ألعاب فريق الجيش القطري كريم زياني،

  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

أصر على غرس النزعة الهجومية في اللاعبين خليلودزيتش: أبواب الخضر مفتوحة لزياني.. وعبدون ليس معاقبا

أكد البوسني وحيد خليلودزيتش -المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم- أن أبواب الخضر مفتوحة لصانع ألعاب فريق الجيش القطري كريم زياني، فيما نفى جمال عبدون تعرض لاعب نادي أولمبياكوس اليوناني للعقوبة، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه يبحث عن مهاجمين جيدين لمعالجة العقم الهجومي للخضر.

وقال خليلودزيتش: "إن أبواب المنتخب تبقى مفتوحة لزياني، وقد أستعين به مستقبلا، خاصة وأنه لاعب منضبط، وصنع أفراح المنتخب الوطني وتاريخه، كما لا ينبغي لأحد أن ينكر ذلكوذلك حسبما ذكرت صحيفة "الخبر" الجزائرية.

وأوضح أنه لا يحتاج إلى خدمات زياني في الوقت الراهن، بسبب المنافسة التي يواجهها في منصبه، مبررا ذلك بقوله: "زياني قدم الكثير للخضر، وحاليا هناك من هو أفضل منه، كما أن اللاعبين الذين اخترتهم لتعويضه يلعبون في مستوىات عالية، ولا مجال للمقارنة بين أوروبا والخليج، ولكن هو مثل بقية اللاعبين، قد نحتاجه مستقبلا، كما أحييه على الروح الرياضية وتقبله اختياراتي، وأنا أعلم أن زياني لن يرضى بالبقاء في الاحتياط".

ونفى مدرب الخضر كل الأخبار التي تحدثت عن تعرض جمال عبدون -لاعب نادي أولمبياكوس اليوناني- للعقوبة من طرف الاتحاد الجزائري لكرة القدم، بسب سوء انضباطه، الأمر الذي اضطره لإبعاده من صفوف المنتخب.

ورأى خليلودزيتش أن "عبدون ضحية المنافسة لا غير، وهو السبب الذي جعل مساعده نور الدين قريشي يصرف عنه النظر عندما تنقل لمعاينة زميله رفيق جبور".

وتابع قائلا: "عبدون ضحية المنافسة، فلدي أربعة لاعبين ينشطون في الجهة اليمنى على غرار مطمور وقادير وفيجولي وزياني، وهم كلهم أحسن من عبدون، ولكن هذا لا يعني أن الأبواب مغلقة في وجهه مستقبلا، وكما قلت أي لاعب قادر على إعطاء الإضافة للمنتخب قد يحظى باهتمامي".

وتطرق مدرب الخضر إلى النزعة الهجومية التي يصر على غرسها في نفوس لاعبي المنتخب، وقال في هذا الشأن إنه يبحث عن تدعيم التشكيلة بلاعبين اثنين بإمكانهما تسجيل أكثر من هدفين في مباراة.

وأضاف أنه يبحث عن التجانس والفعالية في الهجوم، مؤكدا أن الفوز في جامبيا لا يعني وصول المنتخب إلى القمة، بل لا يزال ينتظره عمل كبير.