EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2011

الجماهير السعودية تترقب لقاء العمالقة في جدة خبرة الاتحاد تصطدم بطموح الأهلي في نهائي كأس الأبطال

الجماهير السعودية تترقب بشغب لقاء القمة بين الاتحاد والأهلي

الجماهير السعودية تترقب بشغب لقاء القمة بين الاتحاد والأهلي

يحتضن إستاد الأمير عبد الله الفيصل في جدة الجمعة "الديربي" المشتعل بين قطبي المدينة الاتحاد والأهلي، في نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال لكرة القدم.
يتطلع كل من الفريقين لإنقاذ موسمه في آخر البطولات المحلية، فالاتحاد الذي تجاوز الهلال في نصف النهائي، بالفوز عليه ذهابا 3-0، والتعادل معه إيابا 1-1، يسعى

  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2011

الجماهير السعودية تترقب لقاء العمالقة في جدة خبرة الاتحاد تصطدم بطموح الأهلي في نهائي كأس الأبطال

يحتضن إستاد الأمير عبد الله الفيصل في جدة الجمعة "الديربي" المشتعل بين قطبي المدينة الاتحاد والأهلي، في نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال لكرة القدم.

يتطلع كل من الفريقين لإنقاذ موسمه في آخر البطولات المحلية، فالاتحاد الذي تجاوز الهلال في نصف النهائي، بالفوز عليه ذهابا 3-0، والتعادل معه إيابا 1-1، يسعى لتأكيد الصحوة منذ تولي المدرب البلجيكي العجوز ديمتري مهمة الإشراف الفني عليه والاحتفاظ باللقب.

لكن الاتحاد يصطدم بغريمة التقليدي الأهلي؛ الذي شهد هو الآخر صحوة متأخرة، ليحجز مقعده في النهائي على حساب الوحدة، بعدما حقق عليه فوزا كبيرا 4-1 في إياب نصف النهائي، بعد أن تعادل الفريقان ذهابا 2-2.

يدخل الاتحاد المنتشي بانتصاراته الأخيرة المباراة بمعنويات عالية، ويسعى لتأكيد أحقيته ببلوغ النهائي، بعد الفوز الثلاثي على الهلال بطل ثنائية الدوري وكأس ولي العهد، وسيلعب بثقة كبيرة لحصد لقب جديد يضاف إلى سجل بطولاته.

يدرك ديمتري أهمية المباراة، وبالتالي سيلعب بطريقة متوازنة دفاعا وهجوما، وسيحاول استغلال الاندفاع الأهلاوي من خلال الهجمات المرتدة السريعة، وهو أبدى سعادته بوصول فريقه إلى النهائي، مشيرا إلى أن "في المباريات النهائية لا أفضلية لفريق على الآخر".

وتابع "أننا نشرف على فرق كبيرة، وأعتقد أن تعدد المشاركات بين الاتحاد والأهلي لا يمكن أن تكشف كامل الأوراق، فخطط اللعب سواء الدفاعية أو الهجومية تفرضها ظروف الفريق".

ديمتري أشاد كثيرا بالجماهير الاتحادية التي أكد أنه "يعشقهاوأنها "سبب قبوله تدريب الفريق في هذا الوقت المتأخر من الموسم، وأنها ساندته بقوة لتحقيق النجاحات التي سجلها مع الفريق في الفترات الماضية".

ويعول الاتحاد على راشد الرهيب وأسامة المولد وحمد المنتشري ومشعل السعيد ومحمد نور وأسامة المولد وسعود كريري والعماني أحمد حديد والجزائري عبد الملك زياية والبرتغالي باولو جورج، في حين يغيب مواطنه نونو أسيس بداعي الإصابة.

في المقبل، يتطلع الأهلي لتحقيق الفوز على حساب غريمه الاتحاد؛ لإحراز لقبه الأول في المسابقة، وسيعتمد مدرب الفريق الصربي أليكس أسلوبا هجوميا لحسم نتيجة المباراة في وقت مبكر؛ حيث من المتوقع أن يلعب بالثنائي البرازيلي فيكتور والعُماني عماد الحوسني منذ البداية.

يبرز في الأهلي تيسير الجاسم وكامل الموسى وصاحب العبد الله والبرازيلي فيكتور سيموس ومحمد مسعد والحارس ياسر المسيليم؛ الذي وصف المباراة بالصعبة؛ "لكونها لا تخضع لأية مقاييس فنية".

وكشف المسيليم أن فريقه "سيستغل اللعب على نقاط ضعف الفريق الاتحادي في خط الدفاعمضيفا أنه "لم يستعد الأهلي جيدا لمواجهة الاتحاد؛ لأنه لعب 5 مباريات في غضون 13 يوما، وهي فترة قليلة، لكننا عوضنا ذلك بالتمارين التي تستهدف تصحيح الأخطاء بمحاضرات من قبل المدير الفني".