EN
  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2010

طالب بشطب العقوبة الموقعة عليه حناشي: لن أصالح روراوة قبل الاعتراف بأخطائه

حناشي يرفض المصالحة قبل اعتذار روراوة

حناشي يرفض المصالحة قبل اعتذار روراوة

أكد محند شريف حناشي رئيس نادي شبيبة القبائل أنه لن يدخل في أية مصالحة مع محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم "الفاف" إلا إذا اعترف بالأخطاء التي ارتكبها في حق النادي، وإلغاء العقوبة التي فرضها الاتحاد بحقه.

  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2010

طالب بشطب العقوبة الموقعة عليه حناشي: لن أصالح روراوة قبل الاعتراف بأخطائه

أكد محند شريف حناشي رئيس نادي شبيبة القبائل أنه لن يدخل في أية مصالحة مع محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم "الفاف" إلا إذا اعترف بالأخطاء التي ارتكبها في حق النادي، وإلغاء العقوبة التي فرضها الاتحاد بحقه.

وقال حناشي -في تصريحاتٍ لصحيفة "النهار" الجزائرية اليوم الاثنين 29 نوفمبر/تشرين الثاني- إن الخطوة التي أقدمت عليها بعض الأطراف الفاعلة في الكرة الجزائرية، والمتعلقة بالمصالحة بينه وبين روراوة؛ جريئة لكونها مستمدة من قناعة الأخير باللجوء إلى تهدئة الأمور والتوجُّه إلى الحل العقلاني، خاصةً أنها ستعود بالفائدة على الكرة الجزائرية بصفةٍ عامةٍ والشبيبة بصفةٍ خاصةٍ.

لكن رئيس النادي القبائلي اشترط قبل الموافقة على المصالحة، أن يعترف رئيس "الفاف" بأخطائه التي ارتكبها، وأيضًا التراجع عن العقوبة التي صدرت ضده، مشيرًا في نفس الوقت إلى أنه مع المصالحة، إلا أنه شدد على أن هذا الأمر ليس معناه تخليه عن حقوق النادي.

وشدد حناشي على أن اللجوء إلى القضاء لا يخيفه لأنه على حق، وأن نفس الأمور التي صرحت بها في الصحافة أعدتها أمام لجنة الانضباط لا أكثر ولا أقل، لافتا إلى أنه يمتلك الأدلة عن صحة ما قاله، فضلا عن امتلاكه لشهود عيان.

من جهة أخرى، وعن قضية تأخر جلسة عرض الأسهم قال حناشي ''سأجتمع بأعضاء المجلس الإداري للشركة الرياضية القبائلية هذا الأسبوع لإنهاء الأمور التي تعيقنا، وعلى الأرجح سنتمكن من بيع أسهم الشركة نهاية الأسبوع".

وأشار رئيس شبيبة القبائل إلى أن النادي يسعى إلى تدعيم صفوفه الفريق الأول لكرة القدم في مرحلة الانتقالات الشتوية، مشيرا إلى أنه سيجتمع بالطاقم الفني لدراسة المراكز الناقصة في صفوف الفريق.