EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2010

تمنى ضم بركات الأهلي للزمالك حسن يدعو للتسامح وأخذ العبرة من أزمة مصر والجزائر

حسن يتوقع منافسة الزمالك على البطولات الموسم المقبل

حسن يتوقع منافسة الزمالك على البطولات الموسم المقبل

طالب حسام حسن -المدير الفني لفريق الزمالك- جميع الجماهير المصرية، خاصة عشاق ومحبي ناديي الأهلي والزمالك، بضرورة أخذ العبرة من الأحداث التي وقعت بين مصر والجزائر مؤخرا، من أجل زيادة مساحة الحب والاحترام بين جميع الأندية.

  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2010

تمنى ضم بركات الأهلي للزمالك حسن يدعو للتسامح وأخذ العبرة من أزمة مصر والجزائر

طالب حسام حسن -المدير الفني لفريق الزمالك- جميع الجماهير المصرية، خاصة عشاق ومحبي ناديي الأهلي والزمالك، بضرورة أخذ العبرة من الأحداث التي وقعت بين مصر والجزائر مؤخرا، من أجل زيادة مساحة الحب والاحترام بين جميع الأندية.

وقال حسن في مقابلة مع برنامج "دائرة الضوء" على قناة "نايل سبورت" مساء الأربعاء 2 يونيو/حزيران-: "إن القنوات الفضائية والإعلام الموجه سبب الفتنة والتعصب بين الأندية، ودلل على ذلك بمحاولات البعض تصيد أي أخطاء من شأنها أن تؤدي إلى الاحتقان، خصوصا بين الأهلي والزمالك، على رغم أن لاعبي الفريقين والأجهزة الفنية لم يخطئوا في حق بعضهم طوال المباريات الثلاث التي جمعت الفريقين".

وأضاف "أنه يكن كل تقدير واحترام للنادي الأهلي، ولكن أكثر ما يثير استياءه كم الشتائم والسباب التي يتعرض لها من بعض جماهير الأهلي، دون أي تقدير منها لتاريخه الطويل مع النادي ومشاركته في تحقيق بطولات عديدة له ومعه شقيقه إبراهيم على مدار 22 سنة".

وعن إمكانية إعادة العلاقة الطيبة مع نادي الأهلي، قال حسن "إنه من الصعب إعادة هذه العلاقة، لأنه لم يعد مرغوبا فيه داخل نادي الأهلي، كما أنه لم يعد في حساباتهم خصوصا وأن مسؤوليه لم يستعينوا به في مئوية النادي رغم التاريخ الطويل الذي لا يمكن أن ينسى أو يتجاهله أحد مهما كان".

وأضاف "أن الوضع بالعكس تماما بالنسبة له داخل الزمالك الذي يلقى فيه كامل الاحترام من جماهيره ومسؤوليه الذين استعانوا به كلاعب ومدرب وهو ما جعل كل حياته وتركيزه مع الزمالك، وأصبح مرتبطا عاطفيا واحترافيا، لدرجة أنه تمني لو استمر في عالم التدريب أن يكون مدربا للزمالك"

وألمح مدرب الزمالك إلى أنه أفضل من البرتغالي جوزيه مورينيو المدرب الجديد لنادي ريال مدريد الإسباني، بقوله: "إنه بنى الزمالك في نصف موسم على رغم ضعف الإمكانيات المتاحة له، في الوقت الذي قال فيه المدرب العالمي مورينيو -عقب توليه تدريب ريال مدريد-: إنه يحتاج 4 سنوات حتى يستطيع تكوين فريق قوي قادر على العودة للمنافسة على البطولات".

وأضاف "أنه راض عما حققه من نتائج مع الزمالك منذ توليه المهمة قبل ستة شهور، خاصة أنه إنجاز كبير، مرجعا ذلك إلى التعاون الذي لاقاه من الجهاز الفني ومجلس الإدارة، على رغم الظروف السيئة العديدة التي واجهها عند بداية توليه المهمة".

وأوضح حسن أن الزمالك قبل أن يقوده فنيا كان مهددا بالهبوط، وعلى رغم ذلك ختم الفريق الموسم وهو في المركز الثاني بالدوري، وتأهل لبطولة إفريقيا بعد غياب ثلاث سنوات، على رغم أنه كان يعاني في بداية الموسم من هبوط في المستوى، وتلقى خسائر عديدة أدت إلى أن الفرق التي أنهت الدوري في صراع على الهبوط كانت تتقدم على الزمالك.

وأشار إلى أنه منذ تولي المسؤولية كان تتملكه روح كبيرة لتحقيق ما ترجوه جماهير الزمالك، التي يشعر بها ومعاناتها من أجل إعادة الفريق لوضعه الطبيعي، والفوز بالبطولات الغائبة منذ فترة طويلة، متوقعا أن الفترة القادمة لنادي الزمالك ستكون أفضل من الحالية بفضل دعم ومساندة الجماهير البيضاء ومجلس الإدارة برئاسة ممدوح عباس.

وعن اللاعبين الراغبين في الرحيل عن الزمالك، قال حسن: "سأتصدى لأي لاعب يسعى للرحيل دون أن يكون قدم للزمالك أي شيء، على رغم أنهم استفادوا كثيرا من النادي، ولم يشعروا بقيمة واسم الزمالك".

وأضاف "أن المرحلة المقبلة تحتاج للاعبين لديهم روح وعزيمة، وعلى رغم ذلك لن أترك أي لاعب إلا بعد ضمان تعاقد النادي مع اللاعبين الجدد".

وأعرب مدرب الزمالك عن أمله في ضم أحمد عيد عبد الملك (حرس الحدود) ومحمد بركات وأحمد شكري (الأهلي) وأحمد على (الإسماعيلي) وأحمد رءوف (إنبيمشيرا إلى أنه يرى أن هذه المجموعة من اللاعبين التي تستطيع ترجيح كفة أي فريق يلعبون له.

وشدد حسن على عدم ممانعته في انتقال لاعبي الزمالك للأهلي بشرط أن يسلك في ذلك السبل الشرعية والعكس صحيح في حال إذا ما رغب الزمالك في ضم أي لاعب من الأهلي، قائلا: "هذا هو الاحتراف الحقيقي والواقع في الدول الأوربية المتقدمة كرويا، حيث سبق أن طلبت أندية كبرى ضم لاعبين من أندية أخرى مثيلة لها".