EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2009

نافيا كل الشائعات الأخيرة حسن حمدي: عودة الحضري للقلعة الحمراء.. مرفوضة

عصام الحضري تألق مع الفراعنة بكأس القارات

عصام الحضري تألق مع الفراعنة بكأس القارات

أعلن حسن حمدي -رئيس النادي الأهلي- رفضه فكرة عودة عصام الحضري حارس مرمى الفريق السابق إلى القلعة الحمراء مرة أخرى منذ واقعة رحيله إلى نادي سيون السويسري متجاهلا عقده مع النادي الأهلي.

أعلن حسن حمدي -رئيس النادي الأهلي- رفضه فكرة عودة عصام الحضري حارس مرمى الفريق السابق إلى القلعة الحمراء مرة أخرى منذ واقعة رحيله إلى نادي سيون السويسري متجاهلا عقده مع النادي الأهلي.

وتمسك حسن حمدي برفضه القاطع لعودة الحضري برغم كل الضغوط التي تعرض لها في الفترة الأخيرة لإثنائه عن هذا الرفض تارة لأجل مصلحة منتخب مصر، وتارة أخرى لأجل مصلحة الأهلي بعد أن بدأت جماهير النادي تأسف لعدم وجود الحضري مع الفريق نظرا للفارق الواضح بين مستواه ومستوى حراس المرمى حاليا بالفريق. وذلك حسب ما نشرته صحيفة المساء المصرية.

وأصر حسن حمدي على موقفه المتشدد أمام كل الضغوط الخارجية التي يمارسها البعض لتوفيق الأوضاع، وإصلاح ما تم إفساده بين الأهلي والحضري لصالح الجميع.

يزيد من إصرار حسن حمدي على الموقف أيضا أن عودة عصام الحضري لن تكون سهلة من الناحية المادية كما يعتقد البعض، لكنها ستكلف الأهلي ماديا لأن سيون السويسري لن يتركه بدون مقابل، خاصة وأن عقده مع الحضري ما زال به موسمان، ومن المؤكد أن سيون سيطلب قيمة الغرامة التي وقعها الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا وقدرها 900 ألف يورو وهو ما يوازي 7 ملايين جنيه تقريبا، وبالتالي لن يحصل الأهلي على التعويض المالي لهروب الحضري.

من جهته، لن يتنازل الحضري نفسه ويلعب بلا مقابل في الأهلي، بل سيكون من حقه المطالبة بالحصول على عائد مادي نظير التعاقد الجديد وهو الذي لن يقل عن مليون و500 ألف جنيه للموسم الواحد على الأقل إذا ما تساهل الحضري في المفاوضات، خاصة وأن مستواه الحالي يضعه ضمن فئة أعلى من ذلك.

وعلى الرغم من هذا الرفض المشدد إلا أن الأمور في النهاية قد تصل إلى تلطيف الأجواء في أفضل الأحوال بين الأهلي والحضري.

وتأكيدا لإصرار الأهلي على موقفه فقد أرسل الخميس إلى الفيفا خطابا رسميا يماثل الطعن ردا على الطعن الذي تقدم به الحضري وسيون وذلك كإجراء للحفاظ على حقوقه كاملة في العقوبات التي تم توقيعها على الحارس والنادي السويسري.