EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2009

حمل على مسؤولي الاتحاد المصري للكرة بشدة حسام حسن: إقامة مهرجان اعتزالي يحتاج لتدخل الرئيس مبارك!

حسام يهاجم الاتحاد ويطالبه بتنظيم مهرجان اعتزاله

حسام يهاجم الاتحاد ويطالبه بتنظيم مهرجان اعتزاله

سخر حسام حسن -قائد منتخب مصر السابق، ومدرب فريق الاتصالات الحالي- من صعوبة تنظيم مباراة اعتزاله مع توأمه إبراهيم، بالقول إن إقامة هذه المباراة تحتاج لتدخل شخصي من الرئيس المصري حسني مبارك.

سخر حسام حسن -قائد منتخب مصر السابق، ومدرب فريق الاتصالات الحالي- من صعوبة تنظيم مباراة اعتزاله مع توأمه إبراهيم، بالقول إن إقامة هذه المباراة تحتاج لتدخل شخصي من الرئيس المصري حسني مبارك.

وقال عميد لاعبي العالم الأسبق -لإذاعة "جول FM" المصرية- إنه دائما ما يحصل على التكريم من الخارج؛ نظرا لأن اتحاد كرة القدم المسؤول الأول عنها في مصر "مش فاضي" -على حد قوله-.

وأضاف "يوميا يقوم حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة بتكريم عديد من الرياضيين المصريين في مختلف الألعاب دون ذكر حسام وإبراهيم حسن".

وقاد حسام منتخب بلاده للفوز بكأس الأمم الإفريقية عامي 1998 في بوركينا فاسو و2006 في القاهرة، وكان قائدا للفريق في البطولتين، كما أنه كان صاحب هدف التأهل لكأس العالم 1990 في مرمى الجزائر، وكذلك مازال في صدارة هدافي "الفراعنة".

وبرر حسن تجاهل مسؤولي الاتحاد المحلي لمهرجان تكريمه، قائلا "مشكلتي هي صراحتي الزائدة؛ لذلك دائما ما تتم محاربتي من جانب عديدين في الوسط الكروي، ويكفي أنه في أي دولة أخرى يتم التعامل مع اللاعبين الذين من نفس عينتي على أنهم كادر مهم يجب إعداده لخدمة منتخب البلد، لكن الحال في مصر مختلفة؛ حيث يتم تجاهلي دائما، بل ومحاربتي".

وتعرض حسن وتوأمه إبراهيم لكثير من الإيقافات والغرامات، إبان توليهما المسؤولية الفنية والإدارية لفريق المصري البورسعيدي، وبعده الاتصالات الهابط لدوري الدرجة الثانية الموسم الماضي.

وأردف "العميد" قائلا "التربص بي وصل لحد الإعلام، فعديد من مدربي الدوري المصري يعترضون على قرارات الحكام بصورة غير لائقة، ومع ذلك يغمض الإعلام عينه عنهم، ولكن مع حسام حسن يتم التصوير بالبطيء وإعادة اللقطة أكثر من مرة؛ مثلما حدث في واقعة الجزائر".

وسأل حسن، مستغربا، عن عدم إقامة مهرجان اعتزاله وأخيه حتى الآن، على رغم ابتعادهما عن ممارسة كرة القدم منذ سنوات، ومساهمتهما في كثير من الإنجازات للمنتخب المصري، وأندية الأهلي والزمالك، وقال "لا أستطيع أنا وإبراهيم أن أذهب لأتسول حق رعاية مهرجاني من إحدى الشركات، وأخشى أن أضطر إلى اللجوء لرئيس الجمهورية حتى أتمكن من إقامة مهرجان اعتزالي".

وأضاف "لا بد أن يقوم كل فرد بمهام وظيفته، كل ما أطلبه من الاتحاد الأب الشرعي للكرة في مصر إقامة مؤتمر صحفي يعلن فيه أن حسام وإبراهيم قدما الكثير لكرة القدم المصرية، وإن شاء الله يقيمون لنا مباراة اعتزال في الشارع".