EN
  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2011

"الجزيرة" تطلب 10 ملايين دولار لنقل المباريات حرمان المغاربة من مشاهد أسود الأطلس بأمم إفريقيا

منتخب المغرب الأوليمبي

منتخب المغرب أمل العرب في اللقب الإفريقي

الجماهير المغربية تواجه خطر الحرمان من مشاهدة مباريات "أسود الأطلس" في نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 المقررة في الجابون وغينيا الاستوائية يناير/كانون الثاني المقبل.

  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2011

"الجزيرة" تطلب 10 ملايين دولار لنقل المباريات حرمان المغاربة من مشاهد أسود الأطلس بأمم إفريقيا

تواجه الجماهير المغربية خطر الحرمان من مشاهدة مباريات "أسود الأطلس" في نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 المقررة في الجابون وغينيا الاستوائية يناير/كانون الثاني المقبل.

وذكرت صحيفة "الأحداث" المغربية، أن قناة "الجزيرة الرياضية" التي تملك حقوق بث البطولة؛ رفضت بيع مباريات كأس إفريقيا للتلفزيون المغربي بالتقسيط، ردًّا على عرض الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المتعلق بالحصول على حقوق النقل التلفزيوني لمباريات أسود الأطلس في كأس إفريقيا.

ووجَّهت "الجزيرة" رسالةً إلى الشركة المغربية مفادها أن على الأخيرة إما الحصول على حقوق جميع مباريات كأس إفريقيا مقابل 10 ملايين دولار أمريكي (8 مليارات و 276 مليون سنتيم مغربي) أو عدم نقل أيٍّ منها؛ ما يعني حرمان الجماهير المغربية من متابعة منتخبها في العرس الكروي الإفريقي.

كما رفضت القناة القطرية عرضًا مغربيًّا آخر يستهدف الحصول على حقوق نقل مباريات كأس إفريقيا في إطار صفقة شراكة تمتد حتى سنة 2015.

وتضمن هذه الشراكة للتلفزيون المغربي نقل مباريات أسود الأطلس الدورة المقبلة من كأس إفريقيا للأمم لسنة 2012 المقررة بغينيا الاستوائية والجابون، والدورة التالية المقررة في سنة 2013 بجنوب إفريقيا، وفعاليات قارية أخرى؛ بمنح الجزيرة حق نقل مباريات البطولة المغربية وكأس العرش والمنتخب الوطني.

وردًّا على رفض الجزيرة العروضَ المغربية، قدَّمت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة عرضًا جديدًا يوم الأربعاء الماضي، تدفع بمقتضاه الشركة 8 ملايين دولار أمريكي (6 مليارات و691 مليون سنتيم مغربي) للحصول على حقوق نقل جميع مباريات الكأس الإفريقية المقررة بغينيا الاستوائية والجابون.

لكن الشركة القطرية لم تحدد موقفها النهائي من هذا العرض بعدُ؛ علمًا أنه لا يفصلنا سوى شهر و26 يومًا عن الفعالية القارية التي ستنطلق رسميًّا يوم 21 يناير/كانون الثاني المقبل.

ويُعَد المنتخب المغربي، بجانب نظيره التونسي، أمل العرب في الحصول على لقب كأس الأمم الإفريقية 2012، في ظل غياب المنتخب المصري حامل اللقب في النسخ الثلاثة الماضية، ومنتخب الجزائر ممثل العرب في مونديال كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.