EN
  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2009

بعد مباراة رجبي حادث سرقة في استاد مخصص لمباريات كأس العالم في جنوب أفريقيا

أحد ملاعب كأس العالم

أحد ملاعب كأس العالم

تعرض أحد الاستادات التي أقيمت في جنوب أفريقيا خصيصًا لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم المقررة العام المقبل للسرقة على أيدي لصوص مسلحين بعد مباراة رجبي دولية.

تعرض أحد الاستادات التي أقيمت في جنوب أفريقيا خصيصًا لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم المقررة العام المقبل للسرقة على أيدي لصوص مسلحين بعد مباراة رجبي دولية.

ووقع الحادث في الحانة التابعة لاستاد "نيلسون مانديلا باي" الجديد في مدينة بورت إليزابيث الساحلية الجنوبية بعد ظهر أمس بعد مباراة رجبي.

ونقل تلفزيون "سابك" الحكومي عن الشرطة القول إن اللصوص اقتحموا الحانة الموجودة في الطابق الخامس من الاستاد بعد مغادرة قوة كبيرة من الشرطة منه، وإن كمية صغيرة من النقود هي التي سرقت دون وقوع إصابات.

وألقت الشرطة القبض على خمسة أشخاص اشتبهت فيهم.

وتعد هذه المباراة أول حدث رياضي رسمي يستضيفه الاستاد الذي يتسع لـ48 ألف متفرج، ويعد أول استاد من الاستادات الخمسة الجديدة الذي ينتهي العمل به، وذلك في وقت سابق من الشهر الجاري.

وكان من المقرر أن يشارك الاستاد والمدينة في استضافة مباريات كأس العالم للقارات التي تستضيفها جنوب أفريقيا حاليًا إلا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) استبعده العام الماضي من القائمة خشية ألا يكون جاهزًا في الموعد المحدد.