EN
  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2009

توصل لاتفاق مبدئي مع أوكسير حاج عيسي يعد الجزائريين بقهر رواندا

حاج عيسي يعد الجزائريين بالفوز على رواندا

حاج عيسي يعد الجزائريين بالفوز على رواندا

أكد لزهر حاج عيسي صانع ألعاب المنتخب الجزائري وفريق وفاق سطيف أن الفوز هو السبيل الوحيد للخضر أمام رواندا، في المباراة التي ستجري بينهما السبت المقبل في افتتاح التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى بطولتي أمم إفريقيا بأنجولا وكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

أكد لزهر حاج عيسي صانع ألعاب المنتخب الجزائري وفريق وفاق سطيف أن الفوز هو السبيل الوحيد للخضر أمام رواندا، في المباراة التي ستجري بينهما السبت المقبل في افتتاح التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى بطولتي أمم إفريقيا بأنجولا وكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

وقال حاج عيسي -في حوار خاص لجريدة "الشروق" الجزائرية اليوم الأربعاء- "أعرف أن الجماهير الجزائرية تأمل في العودة بالانتصار، وهذا ما نسعى إليه، وأملنا كبير في تحقيق ذلك، ويراودني نفس إحساس الجماهير، لكن ليعلم الجميع أن الأمر في غاية الصعوبة وسنسعى للعودة بالنقاط الثلاث كاملة".

وأضاف "أنه يأمل رسم البسمة على وجوه الجزائريين والعودة بنتيجة إيجابية من رواندا، لتكون أفضل هدية له ولكل الجزائريين، وهو يحتفل بعيد ميلاده الخامس والعشرين".

واعترف النجم الجزائري بصعوبة المباراة في ظل سعي كل فرق المجموعة نحو التأهل إلى مونديال 2010، بقوله "نحن سنواجه منافسا لا نعرف عنه الكثير من المعطيات، لكن حتما فرق المجموعة كلها تطمح في الوصول إلى المونديال، لذلك فإن المباراة ستكون صعبة".

وأشار حاج عيسي إلى أن الأجواء المحيطة بمباراة رواندا تساعد المنتخب الجزائري على التألق خاصة الطقس وأرضية الميدان، لافتا إلى أن الأرضية العشبية ستساعد الخضر كثيرا على تقديم الأداء الجيد الذي يقودهم للفوز.

وأعرب عن أمله في أن يلعب في مركز صانع الألعاب خلال مباراة رواندا؛ من أجل تشكيل ثنائي خطير مع المهاجم المتألق عبد القادر غزال لاعب سيينا الإيطالي، لافتا إلى أن غزال لاعب مميز، ويشارك في أقوى البطولات الأوروبية وسيقدم حتما الإضافة.

وحول مستقبله، أكد حاج عيسى تلقيه عدة عروض احترافية من عدة دول أوروبية، مشيرا إلى أن التألق مع الخضر سيفتح الأبواب على مصراعيها لتحقيق حلم الاحتراف الأوروبي، الذي كان قريبا أكثر من مرة.

وأوضح أن شقيقه عبد الحميد ورئيس نادي وفاق سطيف عبد الحكيم سرار، سوف يتكفلان بعملية احترافه، وهما يناقشان حاليا عدة عروض من أندية فرنسية وصلت في فترات سابقة.

وأشار حاج عيسى إلى توصله إلى اتفاق مبدئي مع فريق أوكسير الفرنسي، لكنه فضل عدم استباق الحدث وانتظار نهاية الموسم للكشف بصفة رسمية عن الوجهة القادمة.

ومن المنتظر أن تكون مباراة رواندا مقياسا حقيقيا لحاج عيسي، الذي سيشارك في سادس مباراة دولية مع المنتخب الأول، بعدما لعب أولى مبارياته في التصفيات ضد الجابون في أكتوبر/تشرين الأول 2005.