EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2010

أكد أن المنتخب المحلي صفحة جديدة بمشواره حاج عيسى: لم أيأس من العودة للخضر واللعب بالمونديال

حاج عيسى يؤكد ثقته في قدراته

حاج عيسى يؤكد ثقته في قدراته

أكد لزهر حاج عيسى -صانع ألعاب فريق وفاق سطيف الجزائري- أنه لم ييأس من العودة من جديد إلى صفوف "الخضر" واللعب في بطولة كأس العالم 2010 المقررة في جنوب إفريقيا، معتبرا أن انضمامه لتشكيلة المنتخب المحلي بوابة عودة من جديد للخضر.

  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2010

أكد أن المنتخب المحلي صفحة جديدة بمشواره حاج عيسى: لم أيأس من العودة للخضر واللعب بالمونديال

أكد لزهر حاج عيسى -صانع ألعاب فريق وفاق سطيف الجزائري- أنه لم ييأس من العودة من جديد إلى صفوف "الخضر" واللعب في بطولة كأس العالم 2010 المقررة في جنوب إفريقيا، معتبرا أن انضمامه لتشكيلة المنتخب المحلي بوابة عودة من جديد للخضر.

وقال حاج عيسى -في حوار خاص لصحيفة "الشروق" الجزائرية اليوم الخميس 25 فبراير/شباط- إنه سعيد جدا بالعودة للمنتخبات الجزائرية بعد استدعائه من جانب المدرب عبد الحق بن شيخة للانضمام إلى تشكيلة المنتخب المحلي قبل مباراة ليشنشتاين الوديةمعتبرا ذلك صفحة جديدة في مشواره الكروي.

وأضاف "سعادتي كبيرة بالعودة إلى المنتخب، لأن أي لاعب يرغب في حمل الألوان الوطنية والدفاع عن بلده، وهذا يشرفني".

وشدد حاج عيسى على أنه لا يخجل من الانضمام للمنتخب المحلي، على رغم أنه كان في المنتخب الأول سابقا لأن حمل الألوان الجزائرية يشرفه. مضيفا "أمشي وخطاي ثابتة، لقد رسمت هدفا أمامي، والآن لقد طويت صفحة الماضي، وأتمنى أن يكون المنتخب المحلي بوابة نحو المنتخب الأول".

وكان المدير الفني للخضر رابح سعدان قد فرض عقوبة قاسية على حاج عيسى وأبعده عن الخضر بعد مباراة الذهاب أمام مصر في الجزائر بعد اعتراض اللاعب على عدم مشاركته؛ إلا أن شيخة استدعاه إلى منتخب المحليين بعد انتهاء العقوبة، الأمر الذي يفتح الطريق أمام عودته للخضر مرة ثانية في ظل النقص الواضح للخضر في مركز صانع الألعاب بعد إصابة مراد مغني.

وحول عودته إلى صفوف الخضر مرة ثانية، قال حاج عيسى: "أعتقد أن الأول بالنسبة لي هو فرض نفسي في المنتخب المحلي، ومن ثم فإن الأبواب ستكون مفتوحة نحو المنتخب الأول، ولم لا المشاركة في المونديال؟".

وأضاف "أرغب في أن أكون ضمن المنتخب المشارك في مونديال جنوب إفريقيا، هذا حلم أي لاعب، لكن علي أن أقنع، وأن أحظى بثقة المدرب الوطني أولا".

واعتبر حاج عيسى أن العمل بجدية والعزيمة هي التي جعلته يعود للمنتخب، مؤكدا أنه لم يفقد الأمل في العودة مجددا للخضر، على رغم صدمة إبعاده وتأثيرها عليه نفسيا.

وتابع قائلا: "لم أشك يوما في قدراتي، لقد واسيت نفسي، وواصلت العمل بعزيمة وإرادة كبيرتين لأني أدرك أن لكل مجتهد نصيب، وأرضية الميدان هي التي أنصفتني".

ورأى حاجي أن الفرصة ما زالت أمامه للتألق وحجز مكانة في المنتخب الأول، مشيرا إلى أنه يثق كثيرا في أن أداءه بشكل عالٍ سيتوج بالمشاركة مع المنتخب في المواعيد المقبلة.