EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2009

فرصة مصر كبيرة في الوصول لكأس العالم جوزيه ينتقد شوبير بعنف ويؤكد: لست مجنونا

جوزيه يتطلع لإضافة لقبين مع الأهلي

جوزيه يتطلع لإضافة لقبين مع الأهلي

أكد البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي أنه لا يستطيع على الإطلاق أن يعد بالفوز بأي لقب آخر، لكنه أبدى رغبته في الوقت ذاته في أن ينجح في إضافة لقبين جديدين قبل الرحيل عن النادي القاهري.

أكد البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي أنه لا يستطيع على الإطلاق أن يعد بالفوز بأي لقب آخر، لكنه أبدى رغبته في الوقت ذاته في أن ينجح في إضافة لقبين جديدين قبل الرحيل عن النادي القاهري.

وقال جوزيه -في مقابلة مطولة مع قناة الأهلي مساء الجمعة- "لا أستطيع أن أعد بالفوز بأي لقب؛ لأن من يفعل ذلك يكون مجنونا وأنا لست مجنونا. سأواصل بذل قصارى جهدي للفوز بكل بطولة أشارك فيها".

وأشار المدرب البرتغالي المثير للجدل إلى أنه سيفوز بكل تأكيد "بألقاب جديدة مع الأهليولن يكتفي بالبطولات السابقة، وقال "فزت بـ18 بطولة مع الأهلي، وأريد أن يصل هذا العدد إلى 20 قبل أن أرحل".

وانتقد جوزيه بعنف -خلال المقابلة- محاولات بعض الصحفيين والإعلاميين إحباط الفريق، عقب احتلال المركز السادس في كأس العالم للأندية باليابان في نهاية العام الماضي.

وقال المدرب البرتغالي "أعلم برغبة البعض في نشر أخبار غير صحيحة مثل أحمد شوبير (حارس الأهلي السابق ومستشار اتحاد الكرة المصري الحاليلكني ذلك الأمر لن يؤثر على الفريق.. لن يستطيع أحد أن يؤثر بالسلب على الفريق طوال وجودي في منصبي".

وشدد البرتغالي على أنه اتخذ -منذ فترة- قراره بمقاطعة كافة وسائل الإعلام المصرية باستثناء قناة الأهلي ومجلته، وقال جوزيه "لا أتحدث مع الصحافة لأنها لا تقول الحقيقة، وأعتذر للصحفيين الجادين عن ذلك، لكن كما يقولون فالسيئة تعم (الجميع).. منعت اللاعبين من إجراء مقابلات إلا بعد الحصول على إذني وإلا سأوقع عقوبات عليهم".

وتأتي كلمات جوزيه في إشارة واضحة لما تناقلته وسائل الإعلام عن قيام جوزيه بإعطاء أوامره للاعبي الأهلي بعدم الظهور مع شوبير في برنامجه التلفزيوني الشهير على قناة الحياة.

وردا على سؤال بشأن قيام أحد الأشخاص -في إشارة إلى شوبير- بالتأكيد على أن جوزيه لن يكون بوسعه الفوز بالبطولات إذا ذهب لقيادة فريق آخر بمصر، قال المدرب البرتغالي بسخرية "لم أسمع ذلك من قبل، وأعرف من قال ذلك، وكنت أتحدث عنه بشكل جيد سابقا، (لكن) يمكننا التحدث عن شيء آخر أكثر أهمية".

وأكد جوزيه أن لاعبه محمد أبو تريكة كان يستحق الفوز بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا، بدلا من إيمانويل أديبايور لاعب أرسنال الإنجليزي ومنتخب توجو.

وقال جوزيه إنه كان من المفترض أن يكون مقياس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف) في اختياره لأفضل لاعب معتمدا على الألقاب والبطولات، كما فعل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في اختيار كريستيانو رونالدو بدلا من ليونيل ميسي كأفضل لاعب في العالم.

وفي المقابلة التي استمرت أكثر من ساعة بقليل، قال جوزيه أيضا في دعابة "محمد بركات وأحمد السيد يتمتعان بخفة دم رائعة، ويضفيان روحا رائعة في مران الفريق؛ ولذلك أقوم بإشراكهما بشكل أساس في المباريات".

وأضاف المدرب البرتغالي "فرصة مصر كبيرة للغاية في الوصول لكأس العالم، ومن أسباب ذلك ارتفاع مستوى لاعبي الأهلي، وهو ما سيستمر على الأقل حتى 2010".

وتضم مجموعة مصر في تصفيات كأس العالم منتخبات زامبيا والجزائر ورواندا، وسيستهل بطل إفريقيا مشواره باستضافة مع زامبيا في الشهر المقبل، قبل أن يواجه الجزائر ورواندا في يونيو/حزيران المقبل.