EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

الأهلاوية يعلنون التصعيد مع انتهاء الحداد جماهير بورسعيد تهدد بتعطيل قناة السويس

شغب بورسعيد

تصعيد قبل إعلان عقوبات مجزرة بورسعيد

جماهير نادي المصري البورسعيدي تهدد يتعطيل المجرى الملاحي لقناة السويس قبل 24 ساعة من إعلان العقوبات المنتظرة على ناديها عقابا على المجزرة التي راح ضحيتها 74 مشجعا من الأهلي المصري يوم الأول من فبراير/شباط الماضي.

  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

الأهلاوية يعلنون التصعيد مع انتهاء الحداد جماهير بورسعيد تهدد بتعطيل قناة السويس

هددت جماهير نادي المصري البورسعيدي يتعطيل المجرى الملاحي لقناة السويس قبل 24 ساعة من إعلان العقوبات المنتظرة على ناديها عقابا على المجزرة التي راح ضحيتها 74 مشجعا من الأهلي المصري يوم الأول من فبراير/شباط الماضي.

وذكرت تقارير صحافية مصرية أن أنباء تسربت لجماهير المصري بهبوطه للدرجة الثانية، وتجميد نشاطه الرياضي لمدة ثلاث سنوات، ما تسبب في غضب عارم لدى جماهير النادي الرافضة للعقوبات.

وكان 74 مشجعا من القلعة الحمراء قد سقطوا عقب مباراة المصري والأهلي في الأول من فبراير/شباط الماضي في بطولة الدوري.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه رابطة "ألتراس أهلاوي" عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" انتهاء فترة الحداد والصمت، وبداية التصعيد لاستعادة حقوق الشهداء.

ونشرت مجموعة الألتراس الأشهر فى مصر بياناً أكدت فيه أن وقت السكوت قد ولى، وأنه لا صمت بعد اليوم، وتبدأ بالفعل فى خطوات جادة للقصاص من مرتكبى مذبحة بورسعيد، إلا أنها شددت على سلمية خطواتها فى استعادة حق شهدائها.

وجاء في البيان "لقد فاض بنا الكيل ونفد صبرنا، وانتظرنا أياما وأسابيع، بل زادت الفترة عن 40 يوماً، ولقد جاء الوقت علينا جميعا لبداية التحرك الفعلي، مع احتفاظنا جميعا بسلمية تحركاتنا، وإيماننا بأن القانون سوف ينصفنا.

ودعت المجموعة ما أسمته "أحرار مصر" للتجمع من أجل أولى التحركات الفعلية بمسيرة ستبدأ بتجمع عند النادي الأهلي غدا الخميس.