EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2009

نكسات "العالمي" تهز عرش الأمير فيصل جماهير النصر تواصل إساءتها الخارجة للقحطاني

القحطاني فشل في هز الشباك النصراوية

القحطاني فشل في هز الشباك النصراوية

بات رحيل الأمير فيصل بن عبد الرحمن عن رئاسة نادي النصر السعودي قريبًا جدًّا، خاصةً بعد فشل الفريق الأول لكرة القدم في تحقيق أي بطولة هذا الموسم، إثر خروجه أمس من كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال آخر مسابقات الموسم بعد تعادله سلبيًّا مع الهلال.

واصلت جماهير نادي النصر خروجها عن النص ضد النجم الدولي وقائد فريق الهلال ياسر القحطاني قبل مباراة الفريقين أمس الأحد في إياب الدور ربع النهائي من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال لكرة القدم، والتي انتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وكررت جماهير النصر العبارات الجارحة التي أطلقتها ضد القحطاني، وذلك بعد نزول لاعبي الهلال لأرض الملعب لإجراء حركات الإحماء استعدادًا للقاء الفريقين حيث استمرت الهتافات كثيرًا ضد القحطاني وحتى نهاية حصة الإحماء الهلالية.

ولجأت إدارة إستاد الملك فهد الدولي إلى تشغيل الأغاني الوطنية للتغطية على الهتافات الصفراء التي لم تتوقف حتى دخول لاعبي الهلال في غرفة الملابس، وذلك حسبما ذكرت وسائل الإعلام السعودية اليوم الاثنين.

وقد حذرت لجنة الانضباط الجماهير من ترديد أي عبارات سيئة أو خارجة عن الروح الرياضية، وكررت التحذير ذاته عقب مباراة الذهاب بين الهلال والنصر خوفًا من تكرار جماهير النصر للعبارات ذاتها وهو ما حدث، وأكدت مصادر مقربة فيها، أنها ستضرب بيدٍ من حديد لمن يتجاوز التعليمات، مؤكدةً أن الأمر متروك إلى تقرير سامي الهاجري مراقب المباراة.

يشار إلى أن يحيى القرني مراقب مباراة الذهاب دوَّن في تقريره الألفاظ الخارجة عن الروح الرياضية التي أطلقتها جماهير النصر ضد ياسر في تقريره، إلا أن التقرير لم يصل إلى لجنة الانضباط.

من جهةٍ أخرى، بات رحيل الأمير فيصل بن عبد الرحمن عن رئاسة نادي النصر السعودي قريبًا جدًّا، خاصةً بعد فشل الفريق الأول لكرة القدم في تحقيق أي بطولة هذا الموسم، إثر خروجه أمس من كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال آخر مسابقات الموسم بعد تعادله سلبيًّا مع الهلال.

وخرج النصر من كأس خادم الحرمين الشريفين بفارق الأهداف عن الهلال، حيث انتهت مباراة الذهاب الأولى في الدور ربع النهائي التي كانت على ملعب النصر بالتعادل الإيجابي بهدفٍ لكل فريق.

وذكرت جريدة "الرياض" السعودية اليوم الاثنين- أن الأمير فيصل بن عبد الرحمن سيعلن استقالته من منصبه خلال الأيام القليلة المقبلة، خاصةً بعد نهاية مشاركات الفريق الكروي وخروجه من كافة البطولات بخفي حنين.

وينتظر أن يتم تكليف الأمير فيصل بن تركي الذي يشغل منصب نائب رئيس النادي بمهمة الرئاسة إلى حين عقد الجمعية العمومية لاختيار رئيسٍ جديد للنادي.

من جانبه، أعلن طلال العبد الله الرشيد مدير إدارة الكرة بنادي النصر أن يوم أمس كان الأخير له في الوسط الرياضي لينهي بذلك علاقةً امتدت أكثر من موسمين في قيادة إدارة الكرة بنادي النصر.

وأرجع الرشيد خروج النصر من كأس الأبطال بعد تعادله مع غريمه الهلال في مجموع المباراتين (1-1)، إلى الحظ الذي اعتبره السبب الرئيس وراء خروج الفريق من البطولة بهذه النتيجة، وأكد في نفس الوقت أن الحظ لا يعيب الفريق الهلالي عندما يسانده لأن الجميع يتمنى دائمًا أن يحالفه الحظ.