EN
  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2010

الشماخ والحمداوي يبهران الأيرلنديين جريتس يحلم بتحطيم الأرقام القياسية مع أسود الأطلس

جريتس يحلم بمجد تاريخي مع أسود الأطلس

جريتس يحلم بمجد تاريخي مع أسود الأطلس

يحلم البلجيكي إيريك جيريتس المدير الفني للمنتخب المغربي لكرة القدم بدخول موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية، ويصبح أول مدرب يقود منتخبا إفريقيا للتأهل إلى الدور قبل النهائي بكأس العالم، ويستعد المنتخب المغربي لمباراته الودية مع نظيره الأيرلندي الشمالي في مدينة بلفاست بأيرلندا.

يحلم البلجيكي إيريك جيريتس المدير الفني للمنتخب المغربي لكرة القدم بدخول موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية، ويصبح أول مدرب يقود منتخبا إفريقيا للتأهل إلى الدور قبل النهائي بكأس العالم، ويستعد المنتخب المغربي لمباراته الودية مع نظيره الأيرلندي الشمالي في مدينة بلفاست بأيرلندا.

وذكرت صحيفة "المساء" المغربية يوم الثلاثاء أن جيريتس يهدف إلى الوصول بالفريق إلى قبل نهائي كأس العالم، في حال نجاح منتخب "أسود الأطلسي" في التأهل للنهائيات التي ستقام بالبرازيل عام 2014م.

وأشار جيريتس إلى أنه رجل طموح ويهدف دائما للتتويج بالألقاب، كما أكد مدرب المنتخب المغربي أنه يعد الشعب المغربي بحمل كأس أمم إفريقيا إلى المغرب؛ ليدخل التاريخ من جديد، ويصبح ثاني مدرب أجنبي يهدي كأسا إفريقية للبلاد، بعد الروماني مالداريسكو الذي حقق هذا الإنجاز عام 1976م.

وتدرب المنتخب المغربي اليوم الثلاثاء في بلفاست استعداد للقاء أيرلندا الشمالية؛ حيث يختبر البلجيكي جريتس في أول لقاء له مع أسود الأطلس قوة لاعبيه البدنية أمام نظيره الأيرلندي.

من جهة أخرى أولى الجمهور الأيرلندي اهتماما خاصا بالمهاجم مروان الشماخ، وأكد أن نجمه لم يجذب الأضواء فقط البطولة الإنجليزية، ولكن أيضا بريطانيا العظمى، حيث اهتمت وسائل الإعلام الأيرلندية بشكل خاص بالنجم المغربي، وظل الجمهور الأيرلندي يترقب ويسأل عن النجم المغربي بحكم أنه يعرف جيدا إمكانياته، بحسب ما نشرته صحيفة المنتخب المغربي.

وأبهر مروان الشماخ الأيرلنديين بعد تألقه مع فريقه أرسنال في البرمير ليج ودوري أبطال أوروبا، بالإضافة إلى الجمهور الأيرلندي يتابع عن كثب البطولة الإنجليزية ونجومها المتألقين، إذ اعتبرته وسائل الإعلام والجمهور الأيرلندي مرآة تعكس مواهب اللاعب المغربي.

كما لقي منير الحمداوي اهتماما كبيرا بأيرلندا بعد أن سطع نجمه بشكل كبير في هولندا مع ناديه أياكس، وذلك عن طريق أهدافه المميزة مع فريقه الهولندي، حيث اعتبرت وسائل الإعلام الأيرلندية أن مروان الشماخ ومنير الحمداوي يعتبران القوة الضاربة لأسود الأطلس.