EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2009

بثلاثة أهداف لهدف جامبيا تهزم الجزائر في نهائي إفريقيا للناشئين

ضربة الجزاء التي أحرزها دحمان

ضربة الجزاء التي أحرزها دحمان

فشل المنتخب الجزائري لكرة القدم للناشئين (تحت 17 عاما) في الفوز بلقب بطولة كأس الأمم الإفريقية التي اختتمت فعالياتها مساء اليوم الخميس بالدار البيضاء، عندما نال هزيمة موجعة من جامبيا 1-3 في نهائي البطولة ليسدل الستار نهائيا على أمم إفريقيا.

فشل المنتخب الجزائري لكرة القدم للناشئين (تحت 17 عاما) في الفوز بلقب بطولة كأس الأمم الإفريقية التي اختتمت فعالياتها مساء اليوم الخميس بالدار البيضاء، عندما نال هزيمة موجعة من جامبيا 1-3 في نهائي البطولة ليسدل الستار نهائيا على أمم إفريقيا.

لم يقدم المنتخب الجامبي العرض المنتظر منه، واعتمد على طول لاعبيه وقوتهم البدنية، حتى إن كل ألعابه كانت تعتمد على رمي الكرات ولعبها دون تركيز إلى جانب بعض المجهودات الفردية، حتى إنهم يفقدون الكرة بسهولة.

بدأت المباراة سريعة من جانب المنتخب الجامبي -الذي بحث عن هدف مبكر يربك به حسابات المنافس- وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة السابعة، عندما أحرزت جامبيا هدف التقدم عن طريق إبراهيما بوجانج.

لم يتوقف نشاط المنتخب الجامبي عند هذا الحد، وإنما كثفوا من هجماتهم محاولين مضاعفة النتيجة وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة 22، عندما أحرزت جامبيا الهدف الثاني.

ومع نهاية الشوط الأول، احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء للخضر، نفدها نذير بن دحمان بسهولة في الشباك محرزا الهدف الأول.

ومع بداية الشوط الثاني، دخل المنتخب الجزائري اللقاء مهاجما منذ أول دقيقة، محاولا إدراك التعادل في الوقت الذي مال فيه أداء جامبيا إلى دخول الشوط بقوة خوفا من التعادل.

وباءت جميع محاولات الخضر بالفشل في التعادل، إلى أن قضى ألاسان كامارا على آمال الجزائريين في التعادل، عندما أحرز الهدف الثالث لجامبيا في الدقيقة 86 لتنتهي المباراة.