EN
  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2011

العين يخسر أمام الوحدة بكأس الإمارات ثنائية سيموس تقود الأهلي لتخطى النصر في الدوري السعودي

قراءة فنية محايدة في مباريات الدوري السعودي ورصد للنتائج ومردود المحترفين في كل فريق تقدمها حلقة الليلة من صدى الملاعب..

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 15 سبتمبر, 2011

ماريان باسيل: أرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC، في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن.

سامي عبد الإمام: مسا النور.

ماريان باسيل: وأيضا ينضم إلينا من جدة الكابتن عبد الله الشيخي الكاتب في جريدة الوطن السعودية، مسا الخير كابتن

عبد الله الشيخي: مسا النور ماريان.

ماريان باسيل: في هذه الحلقة نتابع:

ـ بثنائية سيموس الأهلي يكسب الرهان أمام النصر ويواصل مشوار التألق بالدوري السعودي.

ـ على أرضه وبين جماهيره الرائد يتلقى صفعة قوية من الفيصلي بـ4 أهداف كاملة.

ـ القادسية بفضل مدافع الأنصار يفوز على مضيفه ويخرج بثلاثية النقاط والأهداف.

ـ العين يتلقى خسارته الأولى من الوحدة بطل السوبر الإماراتي والروماني كوزمين يلحق الأرجنتيني مارادونا في سجل أول الخاسرين.

ـ الشارقة يتعاقد مع المدرب الروماني تيتا فاليريو ويكتفي بالتعادل على أرضه.

ـ معضلة صحفية رياضية تواجه السودان بعدما حجبت 6 صحف يومية من الصدور والسبب اتهامها بالتحريض.

ـ ما الذي يجمع بين نجمي النصر سعد الحارثي وعبد الرحمن القحطاني.

الأهلي يهزم النصر

بثنائية سيموس الأهلي يكسب الرهان أمام النصر ويواصل مشوار التألق بالدوري السعودي:

ماريان باسيل: مشاهدينا.. في آخر الأخبار عن بطولة دوري أبطال أفريقيا وضمن الجولة الثالثة والأخيرة من دوري المجموعات شهد إستاد القاهرة الدولي الليلة مواجهة من العيار الثقيل عندما استقبل الأهلي المصري ضيفه الترجي التونسي وانتهت المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق وودع من خلالها الأهلي البطولة بينما تأهل الترجي، بالرغم من الخسارة ب3 أهداف للا شيء أمام مولودية الجزائر تأهل الوداد البيضاوي المغربي إلى نصف النهائي.

وننتقل للدوري السعودي حيث أجريت اليوم 3 لقاءات أهمها لقاء الأهلي الذي استضاف العالمي نادي النصر وكان الرائد على موعد مع الفيصلي والأنصار هو الآخر لعب أمام القادسية ونبدأ بلقاء القمة بين الأهلي والنصر وتقرير الزميلة راضية صلاح.

 

راضية صلاح: كل ما قيل عن القمة الكلاسيكية بين الأهلي والنصر لم يكن كافيا لوصف الإثارة التي عاشها إستاد الأمير عبد الله الفيصل بجدة، مباراة نارية بجماهيرها ونجومها وكل تفاصيلها في وقت لم تجد لفيه الكرة وقتا للراحة، 90 دقيقة من الإثارة والتشويق والأهلي كشر عن أنيابه منذ الدقائق الأولى فتجانس دفاعه مع هجومه ليكون التركيز سلاح أصحاب الأرض، أشد المتشائمين لم يكن يتوقع أن يقع النصر في فخ الأخطاء التي كلفته ضربتي جزاء ابتسمتا للنجم فيكتور سيموس الذي حرر جمهور قلعة الكؤوس أخيرا، المباراة كانت بمثابة تحدي كبير للمدرب الأرجنتيني جوستافو الذي أراد من خلالها محو الأخطاء التي وقع فيها فريقه في الجولة الأولى لكن لا الزمان ولا المكان كانا مناسبين للعالمي لإثبات نفسه أمام الأهلي الذي أكل الأخضر واليابس فضمن الجولة بهدفين وحرم ضيفه من الوصول إلى الشباك في كل مرة وفشل أبناء العالمي بالعودة بالمباراة إلى نقطة الصفر، العماني الحوسني أثبت أنه نجم من طينة الكبار بالرغم من غياب بصمته المعهودة، وسيطر التسرع على المحترف سيموس فأضاع فرصا حقيقية لزيادة الغلة، ابن الأهلي مالك معاذ وبالرغم من معرفته الكبيرة لفريقه إلا أنه لا يستطيع فك شفرة رفاقه القدامى فلم يحالفه الحظ في تسلق أسوار القلعة الأهلاوية ، صحوة نصراوية بدخول المحترف بينو الذي أعطى المباراة روحا جديدة وشكلا مختلف فكثرت زيارته للشباك الأهلاوية ولكن دون جدوى، دفاع أهلاوي في الموعد والحظ رفض أن يبتسم لبينو مرة أخرى ، والذي أثبت أنه عنصر فعال في الفريق يعيد ربما المدرب الأرجنتيني النظر لإشراكه من البداية في المباريات المقبلة ولا ننسى دور الدفاع النصراوي الذي أوقف الماكينة الأهلاوية من الوصول إلى الشباك، الأهلي أكمل المشوار ب9 لاعبين لكنه أبقى الأمور على حالها لتكون هديته كبيرة بجماهيره الوفية- راضية صلاح، صدى الملاعب.

 

ماريان باسيل: ونذهب للكابتن عبد الله من جدة، كابتن النصر الجولة الماضية فاز على الرائد بهدف للا شيء وقيل أن أداؤه لم يكن مقنعا، واليوم أيضا يخسر أمام الأهلي، ماذا نستنتج من نتيجة لقاء اليوم.

عبد الله الشيخي: بسم الله الرحمن الرحيم، ربما النصر لم يقدم فعلا في الجولة الأولى مستوى النصر الذي كان مأمولا من جماهيره ولذلك الكثير ممن شاهدوا المباراة والحقيقة أنا ما شفت مباراة النصر والرائد السابقة رغم إقامتها على إستاد الملك فهد الدولي في الرياض إلا أن النصراوية تحدثوا عنها أنه فريق الرائد كان الأفضل من فريق النصر ومع هذا استطاع النصر أن يكسب وفي مباريات البطولات النقاط والتسابق إليها بالتأكيد هي الأهم، في مباراة اليوم أمام الأهلي لا شك الفريقين من طينة الكبار وكل م الجماهير النصر أو الأهلي كانت تمني النفس بفوز فريقها في المباراة والحقيقة الأهلي فرض سيطرته على اللقاء وانتهت المباراة بفوز الفريق الأهلي بهدفين جاءوا من ضربتي جزاء والنصر ما زال حقيقة أستغرب عدم استعانته باللاعب الأسيوي الرابع.

ماريان باسيل: ما هي المشكلة التي تواجه النصر حتى الآن من الجولة الأولى، خسارتين؟

عبد الله الشيخي: النصر مشكلته ليست من هذا الموسم مشكلته من مواسم عدة هو يتطور تدريجيا لكن لديه مشكلة بالعناصر الأجنبية التي يختارها حتى الآن لا نستطيع الحكم طبعا على اللاعبين ولكن اللاعب يظهر من مباراة ومن دقيقة أو اثنين وأنا أستغرب المدرب الأرجنتيني لم يشرك المهاجم الكولومبي الجيد الحقيقة الذي أظهر من خلال الدقائق التي شارك بها أن لديه الشيء الذي يستطيع أن يقدمه للفريق النصراوي وحتى الدفاع النصراوي يحتاج لوقفة والمحاور يعني إبراهيم غالب لا يستطيع أن يقف وحده في وجه هجومات الفرق على مستوى الدوري.

ماريان باسيل: خلينا نحكي عن مستوى الأهلي اليوم، هدفين من ضربتي جزاء لكن أيضا ما أعطوا مجال للنصر أنه يتحرك بسهولة في الملعب.

عبد الله الشيخي: الفريق الأهلاوي مستواه في الطالع من مباراة لأخرى ومباراة الأنصار خرج فيها بالأهم وهو الفوز والمباراة اليوم الفريق الأهلاوي كان جيد ووضح هذا في أسلوب اللعب وتكتيك جيد وأشيد بالدفاع الأهلاوي كثيرا والتنظيم الدفاعي في الخط الخلفي للفريق والتعاون من خلال المحاور مع الدفاع وهجوم ووسط الأهلي لا غبار عليهم بالتأكيد والأهلي يسير في مسار جيد ضمن الخط الذي رسم له هذا الموسم وأنا أعتقد الأهلاويين لديهم طموح كبير أن ينافسوا على بطولة الدوري وعلى بطولات الموسم المختلفة...

ماريان باسيل: طبعا الفريقان كان إلهم صدى لهذه النتيجة من جدة ومراسلنا حسين الغاوي يرصد لنا الصدى.

 

حسين الغاوي: نهنئ الفريق الأهلاوي، رغم بشكل عام المباراة كان المستوى أقل من المتوسط توافقني الرأي؟

حسن الراهب (الأهلي): والله أنا أوافقك الرأي أولا أبارك للجمهور الأهلاوي اللي حضر المباراة ونبارك لأعضاء الشرف وإدارة النادي واللعيبة وزي ما قلت الفريقين يتقابلون ثاني جولة ما تعود عليها الجمهور الأهلاوي بثاني مباراة والكل متخوف أنه يخسر المباراة والحمد لله ربنا إحنا قدرنا ناخذ المباراة بمجهودنا بمجموعة واحدة واليوم اللي شاف الفريق الأهلاوي اختلف عن ال3 سنوات الماضية فريق متكامل كمجموعة واحدة وبان شغل المدرب والإدارة وكلعيبة اختلف كثير كنا أفراد العام الماضي وقبل الماضي جيدين بس كمجموعة ما نؤدي المطلوب.

 

معتز الموسى(الأهلي): لا الحين أدى الفريق حقه محترفين يعني وزي ما أنت شايف ما شاء الله المحترفين وإحنا مركزين نجيب الدوري هذا السنة ونلعب كل مباراة مباراة كأس وإن شاء الله من كل مباراة أحسن وأفضل.

حسين الغاوي: كيف كان أداء اللعيبة الأجانب؟

معتز الموسى: والله ما شاء الله عليهم يعطيهم العافية وإن شاء الله من أحسن لأحسن.

 

ياسر المسيليم(حارس الأهلي): حضور ممتاز لكن كسرت المايكات صراحة فقدنا الصوت...باين تحس الملعب عادي يعني تحس المايكات أفضل..

حسين الغاوي: اليوم كان مستوى ياسر المسيليم مبدع للأمانة خصوصا في الشوط الثاني صديت انفرادية من محترف النصر البرازيلي هل ياسر يعد الجمهور الأهلاوي بالعودة مجددا؟

ياسر المسيليم: مو بس ياسر كل اللعيبة إن شاء الله يوعدون الجماهير للنادي الأهلي أنهم يقدمون مستوى طيب.

 

عماد الحوسني(الأهلي): الحمد لله روعة صراحة مستوى كانت روح في الفريق وها اللي نفتقدها من زمان فا الحمد لله قدرنا نقضي الموسم من أول مباراة والحين ثاني مباراة وأتمنى نستمر على هذا الوضع وما نغير الوضع اللي إحنا فيه.

 

ـ هذه من مالك معاذ من اللعيبة.

حسين الغاوي: لك اليوم ما جملوا بالملعب.

ـ ما جملوا يعني لا الحين إذا قلنا تحكيم يقولون دائما تتعذروا في التحكيم وما أدري إيه لكن شوف اليوم الناس كلها شافت التحكيم صح ولا لا.

حسين الغاوي: ضربة الجزاء خطأ؟

ـ لا مو خطأ بس التحكيم.

ـ يعطينا حقنا وياخذ حقه طيب...

 

ـ إحنا ننزل وهما عارفين وكلنا عارفين يبغونا ننزل وننزل إلى بعدين ننافس في دوري المناطق بعدين.

ـ أنا أقول الصراحة فريق النصر أظهرة ما في ومحاور لعيبة أجانب في لعيبة أجانب كدة فاشلين.

 

ماريان باسيل: أكيد ردة فعل قوية من جمهور النصر مع أنه ثاني مباراة لسة ، كابتن الأهلي بتصاعد والنصر يبدو عنده بعض المشاكل.

سامي عبد الإمام: الأهلي استقرار فني بالإضافة لتألق الدفاع وعندهم ثلاثي للأمام يحسدون عليه كماتشو وأمامه الحوسني وسيموس يتبادلون ويتحاورون يسار يمين ويتقدمون كل واحد فيهم ساعة يكون هداف وساعة يكون ممرر وبالتأكيد ما يتركون الدفاع الثاني يستقر وسيموس سجل هدفين من ركلتين جزاء لكن كان لو مزيد من التركيز يسجل 3 غيرهم من حالات لعب، الحالة المعنوية تؤدي لانتصارات بالإضافة لاستقرار فني الحالة المعنوية تحدثنا فوزهم بكأس خادم الحرمين الشريفين هذا راح يعطيهم بالظبط مثل ما الحالة المعنوية السيئة للاتحاد لما خسر دوري أبطال آسيا خلته يؤدي موسم سيء بعدها، الآن النادي الأهلي أكثر فريق عنده دعم معنوي واستقرار فني وبالتالي أكثر فريق ممكن يذهب بالمنافسة بين الخماسي الأوائل، الآن هو والشباب في الصدارة عندهم 6 نقاط لكن الحالة المعنوية للنادي الأهلي قد تدفعه لأكثر من هذا.

ماريان باسيل: كابتن عبد الله يعني سمعنا من بعض الجماهير من نادي النصر تقول أنه هناك من يريد أن ينزل النصر كأنه في مؤامرة ضد النصر بالدوري السعودي، ما رأيك في هذا الموضوع؟

عبد الله الشيخي: طبعا تظل ردة الفعل عند الجماهير يجب أن نأخذها بحالة طبيعية جدا ولذلك أعتقد الفريق النصراوي لديه إدارة واعية بقيادة الأمير فيصل بن تركي ونائبه السيد السلهام يعني أنا أعتقد حقيقة أنهم قادرين أن يضعوا الفريق النصراوي في موقع الرئيسي بين المنافسين الكبار وهي مباراتين بالتأكيد مباراة خسرها ومباراة فاز فيها إذن النصر ليس بعيدا عن المنافسة حتى الآن وما زلنا في الجولتين الأولى أعتقد أن النصر في حاجة لدعم وتكاتف الجميع كأعضاء شرف وجماهير مع الفريق العمل يحتاج لتكاتف أي عمل بدون تكاتف لا يمكن أن يؤدي المأمول منه.

ماريان باسيل: إذن سنذهب لفاصل بعده نتابع:

على أرضه وبين جماهيره الرائد يتلقى صفعة قوية من الفيصلي ب4 أهداف كاملة.

القادسية بفضل مدافع الأنصار يفوز على مضيفه ويخرج بثلاثية النقاط والأهداف.

الفيصلي يسحق الرائد

على أرضه وبين جماهيره الرائد يتلقى صفعة قوية من الفيصلي بـ4 أهداف كاملة:

ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، ما زلنا مع الجولة الثانية من الدوري السعودي حيث لعب الرائد اليوم أمام ضيفه الفيصلي وهما اللذان خرجا من الجولة الأولى بخسارة ورحلة البحث عن النقاط الثلاث نتابعها في هذا الملخص.

 

(فيديو لقطات لمباراة الرائد والفيصلي في المرحلة الثانية من الدوري السعودي مع لقطات لأهداف المباراة وأهم الفرص الضائعة)

 

ماريان باسيل: إذن انتهت المباراة بفوز الفيصلي ب4 أهداف لهدف على الرائد، كابتن عبد الله أكبر نتيجة اليوم هي كانت مباراة الرائد والفيصلي ما رأيك ؟ أول شيء خلينا نحكي عن المحترفين اللي ظهروا اليوم مع الفيصلي المحترف الكرواتي والبرازيلي اللي سجل آخر هدف.

عبد الله الشيخي: اسمحي لي أن أضع عنوان لهذه المباراة أعتقد ممكن نقول"عناب سدير يحصد في هذا الموسم أو يكون في هذا الموسم غير" أعتقد الحقيقة الفريق هذا يقدم نفسه من العام الماضي واليوم مباراة أمام فريق الرائد ونعرف الرائد فريق عنيد وفريق كبير وجماهيري واليوم تكسب على ارض الفريق المنافس بين جماهيره ب4 لهدف وأعتقد هذا شيء يثير الكثير من الإعجاب لهذا الفريق وأنا أعتقد أنه خطوات الفريق الفيصلي الحقيقة موفقة جدا وتعاقداته رائعة في الموسم هذا أجانبه بيعملون الفرق في الفريق ولديه من العناصر المحلية عناصر شابة جيدة، بدر خراشي من اللاعبين المميزين جدا الذي لعب في كثير من الفرق الكبير بدءا من الهلال للأهلي لذلك أعتقد الفريق هذا سيكون حصان وحصان كبير في هذا الموسم.

ماريان باسيل: الفيصلي الحصان الأسود كابتن؟

سامي عبد الإمام: الفيصلي دائما فريق صعب المراس في الملعب لذلك طبعا خسارته الأولى في ملعبه لكن أمام الشباب اللي نعرف من هو لكن علامة الاستفهام على الرائد كان الرائد ند للنصر خارج ملعبه واليوم يخسر في ملعبه هو لذلك أعتقد هناك ثغرة دفاعية دفع ثمنها خصوصا في الدقائق الأخيرة لحد آخر 10 دقائق كان بإمكانه لو يشد الحيل أنه يتعادل لكن الانهيار اللي حصل في الدقائق الأخيرة كلفته غالي.

ماريان باسيل: بدر الخراشي واللاعبين الكرواتي والبرازيلي الفيصلي يبدو أنه كان موفق في اختيار اللاعبين.

سامي عبد الإمام: صحيح سواء المحليين أو المحترفين كانوا على مستوى عالي جدا أعتقد بس يمكن هذه ثاني مباراة نشوف فيها في هذا اليوم نشوف فيها حالة طرد ما تحدثنا إحنا على اللاعب وليد باخشوين اللي انطرد في مباراة الأهلي ب3 دقائق من نزوله وهذه ثاني حالة طرد أعتقد الأندية عليها تحث لاعبيها على مزيد من ضبط النفس وعدم الاندفاع البدني لأنه مش طيب أنه نشوف التوالي لحالات الطرد.

القادسية يتخطى الأنصار

القادسية بفضل مدافع الأنصار يفوز على مضيفه ويخرج بثلاثية النقاط والأهداف:

ماريان باسيل: الأنصار والقادسية كحال الفيصلي والرائد خرجا بخسارة م الدور الأول من الجولة الأولى والنقاط هي المبتغى بالجولة الثانية نتابع أهم اللحظات بهذه الدقائق.

 

عمار علي: خرج الغثنان من الجولة الأولى من دون شيء يملئ القلوب، والأعين والقلوب ترف للنقاط الثلاث بأمسية تساوى بها الطرفان فلا من كفة تعلو على الأخرى إلا بقليل، والقليل هذا جاء أولا لحساب القادسية الذي تقدم عن طريق مدافع الأنصار وبظرف 20 دقيقة فقط، شكروه على جهده وهو اللاعب تركي خضير وشكروه مرة أخرى بعد 20 دقيقة مضت وهو من يحمل الرقم 20 ومن أعطى رقما للدقيقة هذه ومن تسبب أيضا بركلة جزاء لصالح القادسية بالشوط الأول ليكون بطل المباراة من جهة الأنصار والمستفيد منها القادسية بعدما سجل ويليام تيرو هدف فريقه الثاني متوجا جهود المدافع تركي والقادسية لا يكتفي بالحد هذا برغم صحوة الأنصار بالشوط الثاني، فالمعنويات عالية والخير قادم لهم والحاج بوقش يكمل مشوار بنو قادس بهذه الأمسية من أرض الأنصار الذي تقبل على أرضه الخسارة الثانية له بالدوري السعودي ، أما اللقطات التي نتمنى أن نراها بعد كل مرة وليس بهذا اللقاء لوحده فهي التي تلت صافرة النهاية حيث تقابل اللاعبون وبعضهم يهنئ الآخر وكأن ال90 دقيقة التي كانوا بها أندادا انتهت ورجعوا لصداقتهم التي هي أفضل من كل شيء، فاليوم تلعب ضدي وقد يأتي غدا وألعب معك- عمار علي، صدى الملاعب.

 

ماريان باسيل: هيك هي الحياة أصلا يوم لك ويوم عليك، كابتن عبد الله الأنصار والقادسية نتيجة يعني منطقية اليوم.

عبد الله الشيخي: أعتقد منطقية وفي تصوري الأنصار سيعاني كثيرا في هذا الموسم وهي الخسارة الثانية للفريق وعلى ملعبه أيضا وهناك مباراتين أيضا في جولة الذهاب بالنسبة له هتكون على ملعب الأهلي والقادسية وأعتقد الفريق الأنصار لم يقدم لنا وجهه الذي نعرفه قديما ربما كان يوما من الأيام في دوري الممتازين لكن الأنصار الذي عاد لنا في هذا الموسم حتى الآن لم يقدم الشكل أو اللون الذي انتظرناه من هذا الفريق في هذا الموسم.

ماريان باسيل: كابتن سامي؟

سامي عبد الإمام: الأنصار يعني كان يمكن ند أقوى أمام الأهلي خسر 1-0 في المدينة واليوم أمام فريق يخسر 2-0 في المدينة ، الأنصار أنا أتذكره برغم خسارته أمام التعاون لكن أشدنا به فريق يلعب بعناد ويؤدي والحاج بوقش من المكاسب اللي لهذا الفريق وهو لاعب جزائري لعب في الدوري الإماراتي، وأعتقد نعم مثل ما قال الأستاذ عبد الله الأنصار لحد الآن بعد يتلمس طريقه وما دخل بأجواء دوري المحترفين وقد يعاني إلى أن يجد أين يضع خطواته بقوة أكبر لأنه إلى الآن لا زال يعاني يستقبل الأهداف ولا يسجل إلى أن ينزف نقاط.

ماريان باسيل: بعد الفاصل نتابع:

العين يتلقى خسارته الأولى من الوحدة بطل السوبر الإماراتي والروماني كوزمين يلحق الأرجنتيني مارادونا في سجل أول الخاسرين.

الشارقة يتعاقد مع المدرب الروماني تيتا فاليريو ويكتفي بالتعادل على أرضه.

العين يسقط أمام الوحدة

العين يتلقى خسارته الأولى من الوحدة بطل السوبر الإماراتي والروماني كوزمين يلحق الأرجنتيني مارادونا في سجل أول الخاسرين:

ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، ننتقل إلى كاس الإمارات الذي انطلق يوم أمس وشهد أول خسارة للأسطورة مارادونا مع الوصل أمام الجزيرة واليوم قابل العين نادي الوحدة، وكان الشارقة أمام النصر، والإمارات كان في لقاء دبي، البداية بلقاء العين والوحدة وهذا التقرير.

 

عمار علي: أول كرة بمباراة العين كانت للسعودي ياسر القحطاني ومن ينظر إليه مدربه القديم الجديد المدرب كوزمين، والخصم هنا الوحدة بعدما كان القحطاني معتاد على مقابلة الاتحاد والشباب والنصر واليوم تتغير عليه الأسماء بأخواتها والعين هو من يهدد ومن يتقدم بطل السوبر الإماراتي بعدما احتسب حكم اللقاء وركلة جزاء لم يكن بها من الجزاء شيء سوى اسمها، على كل حال مثل هذه الأمور تحصل بكل دوريات العالم وليس للإمارات وحده والمتضرر هو العين بكل تأكيد والمستفيد هو الوحدة الذي سجل له البرازيلي هيوجو هدف فريقه الأول، والذي عانى بعده العنابي الكثير حيث شن هجوم الزعيم حصارا كاسحا على مرمى خصومه، لكن النور الذي نشده رادوي والكاسر ياسر لم يرى الشمس وظل خلف كرات تكاثرت زياراتها من دون أن تدخل إحداها الشباك برغم تنوعها فتارة ثابتة وأخرى متحركة، والمتحرك هو العين والفائز هو الوحدة فحتى الشوط الثاني بدأه العيناويون بكل جهدهم وأول مرور للبرازيلي هيوجو فعل ما لم يفعله أحد من العين، هدف ثاني والأمور تزداد سوءا مع مدرب جديد الروماني كوزمين ولاعبينا لهم أسمائهم وبظل كل هؤلاء كان الوحدة يسير كقطار سريع حتى أنه أضاع فرصة الهدف الثالث بعدما أهدرها سعيد الكثيري، وذات الحال وليس بالبعيد كانت تجري الرياح بمن تأخروا بسبب كثرة الإضاعة ومن طرقها الانفراد بالحارس وإهداء الكرة إليه وليس بالشباك التي ظلت صامتة حتى حركها بالدقيقة ال75 المدافع إسماعيل أحمد على رأسية حركت مشاعر المدرجات التي وصلت لحالة الغليان وهي تشاهد العين يمنى بخسارته الأولى- عمار علي، صدى الملاعب.

 

ماريان باسيل: نبلش معك كابتن، يعني العين كان مفروض برؤية جديدة هذا الموسم لاعبين جدد ياسر رادوي ومدرب جديد ماذا حصل للعين في أول مباراة لإله.

سامي عبد الإمام: أولا العين المفترض المباراة على أرضها لكن بسبب عقوبة على الجمهور لعبت في دبي والعين لم يلعب مع محترفه الجديد أساموا جيان اللي الله يعلم كم كلفهم لأنه تضاربت الآراء كان موجود بس ما اشترك لأنه عدم جاهزيته مع الفريق ويمكن ياسر لعب أقل من 70 دقيقة وما توفق سوى في دابل كيك في الدقيقة 25 لكن سكوكو المحترف الآخر الأرجنتيني لعب المباراة كلها وأضاع أكثر من انفراد الوحيد إسماعيل أحمد اقترب أكثر وكاد أن يسجل هدف وآخر 5 دقائق هو قلب دفاع بده يلعب قلب هجوم في محاولة للتسجيل ولكن هذه كانت مفارقة الحقيقة على فريق العين والوحدة لم يكن بأفضل حالاته ولكن اقتنص هدفين، إسماعيل مطر أيضا نجم عاد من إصابة ما كان بأفضل حالاته، بيانو الهداف ما اشترك لذلك المباراة خرجت متوسطة المستوى وبقيت مباراة الأمس بين الجزيرة والوصل قمة ها الجولة.

ماريان باسيل: كابتن اليوم الأعين السعودية أكيد كانت مع ياسر اليوم في أول مباراة له في الدوري الإماراتي كيف تابعته؟

عبد الله الشيخي: أنا حقيقي ما تابعت المباراة بحكم إقامتها في نفس الوقت تقريبا في الدوري السعودي لكن الحقيقة العيون بالتأكيد على ياسر القحطاني وأعتقد أنه مكسب كبير لفريق العين الإماراتي وأعتقد لا يجب أن نحمل ياسر من الجولة الأولى في الدوري الإماراتي تبعات خسارة وأعتقد فريق العين سيعود وسيعود كما هو كما نعرفه نحن كبيرا وسيعود منافسا قويا واليوم خسارة ليس شرطا أن تلعب وتكسب وليس شرطا أن تكون مدجج بالنجوم وتكسب هذه كرة القدم وهذه أفعالها لكن أعتقد المنافسة الحقيقية ستكون والمنافسة على بطولة الدوري ستكون بين الثلاثي العين والجزيرة وأيضا ربما الوحدة...

ماريان باسيل: كابتن بيقولوا أنه هاي كأس السوبر الإماراتي شوي تنشيطي للدوري.

سامي عبد الإمام: هذا يفترض عرفنا كأس الرابطة كان يسمى والآن كأس الاتصالات يفترض انه أقل شأنا لكن شفنا الفرق مشاركة بكل محترفيها لأنه المنتخب ما بيلعب والفرق اعتبرتها استعداد قوي للمنافسة والمدربين واللاعبين يريدون يخطفون الأضواء مبكرا.

تيتا مدربا للشارقة

الشارقة يتعاقد مع المدرب الروماني تيتا فاليريو ويكتفي بالتعادل على أرضه:

ماريان باسيل: استضاف الشارقة نادي النصر في لقاء وعد بالكثير بعد موسم مر به الثانين من دون شيء وراضية صلاح وقصة أبناء الإمارة الباسمة.

 

راضية صلاح: أبناء الإمارة الباسمة  الشارقة استعدوا كثيرا للتنافس على الكأس التي تعني لهم الكثير، مدرب مؤقت هو عبد العزيز العنبري قاد الفريق في بداية مشواره بدلا عن البرتغالي أزينها قبل استلام الروماني تيتا فاليريو زمام الأمور في الأيام المقبلة بعد إمضاء عقده مع النادي، بطولة يتمنى فيها الفريق الشرقاوي محو الصور التي ظهر بها في الفترة الإعدادية والتي لم تسر محبيه، غيابات مهمة في صفوفه وضيف قوي هو النصر الذي لم ينتظر كثيرا لإعلان هدف الأول في المباراة، وجود المدرب عبد العزيز العنبري أعطى دفعة معنوية لأبناء الإمارة الباسمة الذين حاولوا الرجوع بالنتيجة رغم السيطرة النصراوية لكن الفعالية غابت عن الأجواء، ولم يفلح الملك الشرقاوي في إعادة الأمور إلى نصابها إلا بمجيء الشوط الثاني وبعد محاولات عديدة وضغط كبير على الشباك النصراوية استطاع أدينهو البرازيلي تحرير رفاقه قبل 10 دقائق من نهاية المباراة، وليهديهم رقصة برازيلية لإكمال الفرحة التي كادت أن تسرق مرة أخرى في الدقائق الأخيرة لولا براعة الحارس الذي أنقذ مرماه من هدف محقق- راضية صلاح، صدى الملاعب.

 

ماريان باسيل: من جهة أخرى تمكن نادي دبي من العودة من أرض الإمارات بفوز ثمين بعدما فاز عليه بهدفين مقابل هدف واحد، يذكر أن نادي الإمارات قد شارك الموسم الماضي بدوري أبطال آسيا وكان على مفارق برغم خروجه من دوري المجموعات بعدما حل ثالثا بالمجموعة الرابعة، كابتن الإمارات بالرديف اليوم لعب وفاز على دبي والشارقة بمدرب جديد تعادل مع النصر.

سامي عبد الإمام:صحيح طبعا حتى كان هناك آراء رغم الخسارة أمام دبي لكن لعبوا بشكل جيد ولهذا يفضل تثبيت المجموعة، بالنسبة للشارقة الشارقة خسر نواف مبارك وهو صانع ألعاب ممتاز وأيضا كاجودا اللي أنهى الموسم أقالوه وأتوا بمدرب برتغالي فقط للاستعدادات وأقالوه واليوم عبد العزيز العنبري دربهم لمباراة واحدة وسيأتي المدرب الروماني تيتا فا تغيير المدربين.

ماريان باسيل: بس لسة ما بلش الدوري عندهم وقت لسة.

سامي عبد الإمام: مع هذا أنه أنتي لما ثالث مدرب هذا يمسك وتتعادلين مع النصر والنصر متألق من الموسم الماضي ونفس المدرب زينجا وتينيريوا ونفس المحليين والمحترفين لذلك أعتقد النتيجة التعادل جيدة بالشارقة قياسا بظروف المباراة .

 

ماريان باسيل: إذن يوم الجمعة انطلقت منافسات الكأس الإماراتية وشهدت هذه الجولة خسارة للأسطورة دييجو أرماندو مارادونا بعدما خسر فريقه الوصل أمام بطل الدوري الإماراتي نادي الجزيرة في مباراة وجدها جمهور الوصل ومتابعيه بأنها كانت قمة كروية لن تنسى، فيما قال البعض بأن مارادونا لم يضيف شيء على الإمبراطور الوصلاوي وأن النتيجة كانت متوقعة بفوز الجزيرة ، ي1كر أن المباراة أنتهت ب4 أهداف للجزيرة مقابل 3 للوصل.

كابتن يعني أنت ذكرت النوادي ال3 اللي ممكن تحقق نتائج جيدة في الدوري الإماراتي هل ذكرت الوصل؟

عبد الله الشيخي: لا لكي لا يزعل جمهور الوصل من صراحتي... أنا أعتقد مارادونا أسطورة عندما كان لاعبا لكن كمدرب لم ينجح مارادونا لا نغير في الحقائق والوقائع والأحداث يعني كأس العالم الأخيرة في جنوب أفريقيا تؤكد ذلك مع منتخب الأرجنتين ، ولذلك يعني أعتقد أنا شخصيا تابعت مباراة الأمس بين الوصل والجزيرة ولم أجد هوية للفريق الوصلاوي أبدا بل الوصل كان في الموسم الماضي أجمل بكثير من ما هو عليه عندما شاهدته في مباراة الأمس والجزيرة الحقيقة فريق رائع جدا ومن الصعب أن يكون خارج الحسابات في هذا الموسم والجزيرة سيكون من أول الفرق المنافسة هذا الموسم لكن الوصل أنا لا أرى أنه الوصل يقدم نفسه بالشكل الذي يرضي جماهيره مع وجود مارادونا.

ماريان باسيل: كابتن عبد الله الشيخي بحب أشكرك كابتن عبد الله كاتب بجريدة الوطن السعودية كنت معنا اليوم من جدة شكرا جزيلا لك.

عبد الله الشيخي: شكرا.

ماريان باسيل: شو رأيك بمارادونا كابتن؟

سامي عبد الإمام: والله مارادونا هو اللي خطف الأجواء من المباراة بسلوكه لكن في رأيي الشوط الأول كان للجزيرة بشكل ساحق، والشوط الثاني كان للوصل بشكل تام، لكن تقدم الجزيرة ب3 الشوط الأول وعادل الوصل لآخر دقيقة ولكن الوصل يعاني من أخطاء دفاعية دفع ثمنها 4 أهداف كان ممكن نصها ما يتسجل.

ماريان باسيل: سنذهب لفاصل أخير من الإعلان بعده:

معضلة صحفية رياضية تواجه السودان بعدما حجبت 6 صحف يومية من الصدور والسبب اتهامها بالتحريض.

ما الذي يجمع بين نجمي النصر سعد الحارثي وعبد الرحمن القحطاني.

معضلة صحفية رياضية

معضلة صحفية رياضية تواجه السودان بعدما حجبت 6 صحف يومية من الصدور والسبب اتهامها بالتحريض:

ماريان باسيل: أهلا بكم من جديد، مشكلة رياضية إعلامية تطل برأسها على السودان وهذه المرة بإقصاء 6 صحف رياضية من الصدور بعدما اتهمها المجلس الصحفي هناك وأحال أوراقها إلى المحكمة بحجة التحريض والإساءة لأسماء بعينها وأيضا نقل أخبار لا تمت لأصحابها بصلة في وقت رأت الصحف المتضررة بأنها كانت تؤدي مهامها بنقل الواقع من دون تدخل بالخبر سوى نقله والمشكلة كلها طبعا نتعرف عليها من خلال تقرير الزميل عبد الحفيظ عكود.

 

عبد الحفيظ عكود: أزمة خطيرة تهدد مستقبل الرياضة السودانية أطلت برأسها دون مقدمات في اليومين الماضيين بسبب المهاترات الرياضية والإساءات بين أندية القمة والتراشق الإعلامي، حينها أعلن الأمين العام لمجلس الصحافة والمطبوعات تعليق صدور 6 صحف رياضية من أصل 9 صحف في السودان وتحويل ملفات عدد من رؤساء التحرير والكتاب إلى المحكمة.

 

العبيد مورح(الأمين العام لمجلس الصحافة): ربما لم يكن التويت مقصودا في حد ذاته، يعني صحيح في 2006 ذهب المجلس ب5 صحف رياضية وب8 صحفيين إلى المحكمة وطلب سحب الترخيص من الصحف ومن الصحفيين وليس تعليق الصحيفة، هذه المرة لم نذهب لاتجاه سحب الترخيص كليا حاولنا أن نجري شيء من الإصلاح، طبعا في المرة السابقة حصل حكم رضائي وتم التوافق على ترتيب بعينه وهذه المرة المجلس تصدى للظاهرة لأننا أيضا تبين لنا أنها ظاهرة تهدد تماسك المجتمع الرياضي نفسه وتهدد سلام المجتمع إجمالا.

 

عبد الحفيظ عكود: الصحافة الرياضية دافعت عن نفسها وقالت أنها تورد الحقائق على لسان المتحدثين إليها من أندية القمة دون إبراز الإساءات الشخصية وتحريض الجمهور.

 

خالد عز الدين(رئيس تحرير صحيفة عالم النجوم): السبب الرئيسي في غضب مجلس الصحافة هو هجوم جمهور الهلال على رئيس المجلس الأستاذ علي بسبب عدم قدرة المجلس في التدخل على الإساءة التي وجهت في الهلال وجماهير الهلال، عليه أنا بعتقد أنه مجلس الصحافة الآن في موقف ضعيف ويحاول الهروب من اتهاماته التي لا يستطيع إثباتها في الصحافة الرياضية إلى اتهامات إدارية بالتقصير في العمل بشكل عام كعمل إداري وأعتقد أن الصحافة الرياضية سوف تنتصر على مجلس الصحافة، إيقاف الصحف سيلقي ظلال سالبة على المتلقي الذي أدمن قراءة الصحف الرياضية ومتابعة أخبار الدوريات والأندية التي يشجعها.

 

ـ بالنسبة لجماهير نادي المريخ هما ممكن يكونوا أكثر ضررا لأنهم توقفت لهم أكثر من صحيفة يعني الزعيم والمريخ والسوبر يعني 4 صحف توقفت للمريخ.

 

ـ إذا كان في أي مشكلة من الصحيفة مفترض أنها تحاسب ويوقف الصحفي ويحاسب اللي كتب الكلام الغلط وما يفترض يكون القرار في حق الصحيفة كاملة يعني.

 

عبد الحفيظ عكود: إيقاف بعض الصحف الرياضية ربما لا يزيد التعصب القائم بين أندية القمة وسيظل قراء الصحف الرياضية يتطلعون لإصدار الصحف الرياضية لإشباع رغباتهم من أخبار الرياضة- عبد الحفيظ عكود، MBC، لبرنامج صدى الملاعب، الخرطوم.

 

ماريان باسيل: كابتن؟

سامي عبد الإمام: هناك خيط رفيع بين البحث عن الإثارة والنقل بمصداقية أحيانا في العالم كله حتى بعض الصحف تبحث عن إثارة تزيد من البهارة اللي توضع على الطبخة الصحفية وبالتالي قد يكون الناتج يسبب عسر هضم بالنسبة للمجتمع كله.

ماريان باسيل: المجتمع هو اللي بيقرأ هذه الجرائد.

سامي عبد الإمام: أنا في رأي أنه المفروض إذا يكون هناك تعليق صدور يجب أن يكون من القضاء إذا لم يكن الأمر بإيدي القضاء يعتبر القضاء سلطة محايدة لكن مجلس الصحافة والصحافة أحيانا بيكون بيناتهم احتكاك بحكم التعامل اليومي.

ماريان باسيل: بس من أصل 9 في 6 راحوا.

سامي عبد الإمام: الشعب السوداني يعشق كرة القدم بامتياز يعني الجمهور تشوفين المباراة يملأ المدرجات ويشجع بحماس لذلك لما يوصل الموضوع للحد أنه قد تجد السلطات المسئولية أنه بدت هاي الصحف تزيد الضغط على الجماهير قد ما لا يحمد عقباه خصوصا نعرف الظروف بالسودان غير مستقرة بالفترة الأخيرة لكن مع هذا يا ليت تظهر هذه الأمور من القضاء وليس من مجلس الصحافة.

الحارثي والقحطاني

ما الذي يجمع بين نجمي النصر سعد الحارثي وعبد الرحمن القحطاني:

ماريان باسيل: راح ننهي برنامجنا بثنائية جميلة بطلاها نجما النصر السعودي عبد الرحمن القحطاني والنجم سعد الحارثي ومعهما نجمتنا الصغيرة دانا صملاجي، وبشير كامل.

 

سعد الحارثي: عبد الرحمن يعني من الناس اللي جاءت لهم فترة طويلة ما بين المنتخب والآن في النادي وأنا كنت من أكثر الحريصين على وجود عبد الرحمن في نادي النصر فترات التقاعد وكدة وأول ما وقع قعد عبد الرحمن يذكر اللحظة هذه كنت أول المهنئين له.

عبد الرحمن القحطاني: والله سعد أخوي قبل ما يصير صديق يعني وبيننا علاقة من قبل بداياتنا بالكرة وكدة والحمد لله يعني ربي يوفقنا وصدرنا في فريق واحد وسعد لو أمدحه ما راح أوفيه حقه.

دانا: مين أكبر؟

عبد الرحمن: اسألي سعد.

سعد الحارثي: هو أكبر.

عبد الرحمن: بفرق بسيط أشهر.

دانا: بيسمع منك الكلام .

عبد الرحمن: لازم وأنا أعطف عليه.

سعد الحارثي: فيه حركة دائما نسويها في المعسكر أول ما نيجي نعسكر دائما في سريرين موجودين بكل غرفة يعني فا دائما نحاول نتسابق مين يوصل الأول لأنه ياخذ السرير البعيد عن الباب لأنه كل شوي كل ما يدق الباب الأقرب هو اللي يفتح فا أنا أحاول أسبقه عالبعيد فا هذه دائما تكون بيننا وييجي يسبق الباص قبلي وييجي قبلي.

عبد الرحمن القحطاني: دائما بالتمرين أجي قبله أجهز له.

دانا: أنت اللي مدلله.

سعد الحارثي: ما يقصر عبد الرحمن من طيب خاطر هذا من حسن خلقه لكن مرة عليه ومرة علي.

دانا: سعد ما بدنا هلأ مجاملة شو ما بتحب بعبد الرحمن؟

سعد الحارثي: أكثر شيء انه لما أجي أسأله مسالفة يشرط يعني جواله معاه شوي فا أجي أكلمه يرد على أحد وأنا قاعد أكلمه في سالفة مهمة أجل المكالمة لأخلص وبعدين ارجع اتكلم معاي..هذه الأشياء اللي لاحظتها عليه وما احبها.

عبد الرحمن: أنا أحب فيه كل شيء صراحة فيه حاجة بسيطة إن شاء الله تتعدل، أحيانا ما يقتنع فيها لازم يكون هو الصح ..

دانا: عنيد؟

عبد الرحمن: شوي في الأخير يضحك يقول لي كلامك صح.

سعد الحارثي: بالنسبة لي الانجليزي ليفربول الفريق الأول.

عبد الرحمن: الانجليزي أرسنال بس النادي اللي أحبه إيسي ميلان.

سعد: أنا انجليزي.

دانا: شكله سعد بيحب الشوبنج كان بده يروح يعمل شوبنج أنت كمان.

عبد الرحمن: أنا أكثر منه حتى في سفر ومعسكرات وكدة أحاول أصحيه بدري وين نروح السوق لازم نروح السوق.

سعد: تعال، نادي لنا يحيى .

(يأتي عنتر يحيى للحديث)

دانا: طيب شو رأيكم بعنتر؟

(يأخذ عنتر يحيى المايك ويسأل هو)

سعد الحارثي: يحيى بالعكس من قبل ما ييجي وإحنا نعرفه..

(يقوم عنتر يحيى بتهديد سعد بيده على هيئة سلاح لتخويفه)

سعد: نعرفه كثير وما شاء الله عنده ثقافة صراحة أنه يتكلم ألماني وإسباني وفرنسي وعربي و5 لغات ما شاء الله أنا أتوقع هيكون وزير الخارجية الجزائري في فترة أخرى.

عنتر يحيى: شكرا.

دانا: نحنا نعرف سعد أنه كتير كان في إشاعات أنه بده يطلع من النصر شو رأيك؟

عبد الرحمن: لا ما راح يطلع إن شاء الله.

دانا: ما راح تخليه بعدين راح تقص له شعره.

عبد الرحمن: ما هخليه، يصير زيي إن شاء الله.

 

ماريان باسيل: شو كابتن؟

سامي عبد الإمام: هذه العلاقات الودية تنعكس على الأداء في الملعب حتى يفضل يسكنون بغرفة واحدة أكيد هم اليوم أتمنى يشوفون هذه ينسون شوي آلام الخسارة اللي سارت اليوم مع نادي النصر ... أكيد إن شاء الله ينسون الخسارة لكن هم من اللاعبين اللي يحبهم الجمهور وأعتقد مزيد المفروض كل اثنين يسكنون بغرفة واحدة بالمعسكرات بتكون العلاقة بيناتهم بها الشكل لأنه تنعكس على أداء الفريق.

ماريان باسيل: شكرا لك كابتن سامي وشكرا لكم مشاهدينا على المتابعة واللقاء يتجدد في الغد، إلى اللقاء.