EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2011

تفوق كوري ومواجهة أولى بين أستراليا وأوزبكستان

أستراليا مرشحة لتخطي أوزبكستان

أستراليا مرشحة لتخطي أوزبكستان

سيكون اللقاء الذي يجمع أوزبكستان وأستراليا في الدور قبل النهائي لنهائيات أمم أسيا غدا أول لقاء رسمي بين المنتخبين في تاريخ البطولة؛ إذ لم يسبق لهما أن التقيا في النهائيات أو التصفيات من قبل منذ أن انضمت أستراليا للاتحاد الأسيوي عام 2006.

سيكون اللقاء الذي يجمع أوزبكستان وأستراليا في الدور قبل النهائي لنهائيات أمم أسيا غدا أول لقاء رسمي بين المنتخبين في تاريخ البطولة؛ إذ لم يسبق لهما أن التقيا في النهائيات أو التصفيات من قبل منذ أن انضمت أستراليا للاتحاد الأسيوي عام 2006.

في المقابل سيسعى المنتخب الكوري الجنوبي لتكريس العقدة التي يمثلها بالنسبة لنظيره الياباني في البطولة بشكل خاص وفي لقاءاتهما الثنائية عموما؛ حيث التقيا مرتين في النهائيات كان الفوز فيهما من نصيب الفريق الكوري، الأول في الدوحة عام 1988 وفازت كوريا 2-0؛ وسجل الهدفين هوانغ سيونغ-هونغ وكيم جوو-سونغ.

وكانت المواجهة الثانية بين المنتخبين عام 2007 في مباراة تحديد المركز الثالث في إندونيسيا؛ حيث انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 0-0، وبالتالي تم اللجوء إلى ركلات الترجيح لتفوز كوريا 6-5.

خارج إطار البطولة؛ تشير الإحصائيات إلى تفوق كوري متواصل على منتخب الساموراي؛ حيث التقيا في الثلاثين عاما الأخيرة في 19 مباراة رسمية وودية ففاز الكوريون 11 مرة، منها 9 رسمية مقابل 4 انتصارات فقط لليابان إحداها ودية وتعادل المنتخبان 4 مرات منها 3 رسمية.

يذكر أن أوزبكستان وأستراليا التقيا مرتين خارج منافسات كأس أسيا، وتحديدا في الدور النهائي من التصفيات الأسيوية لكأس العالم 2010، وانتهت المواجهتان لصالح المنتخب الأسترالي في سيدني وفي طشقند.