EN
  • تاريخ النشر: 28 نوفمبر, 2011

فوز المغرب والجزائر ومصر تفوق عربي بتصفيات إفريقيا المؤهلة إلى لندن 2012

أسود الأطلس فازوا في الافتتاح

أسود الأطلس فازوا في الافتتاح

انتهت مباريات الجولة الأولى من بطولة إفريقيا تحت 23 عامًا المؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012م، والتي تستضيفها المغرب حتى 10 ديسمبر/كانون الأول المقبل؛ حيث شهدت الجولة تفوقًا عربيًّا واضحًا من المنتخبات العربية التي تشترك بالتصفيات

انتهت مباريات الجولة الأولى من بطولة إفريقيا تحت 23 عامًا المؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012م، والتي تستضيفها المغرب حتى 10 ديسمبر/كانون الأول المقبل؛ حيث شهدت الجولة تفوقًا عربيًّا واضحًا من المنتخبات العربية التي تشترك بالتصفيات.

ففي المجموعة الأولى التي تضم منتخبات "المغرب والجزائر ونيجيريا والسنغالوالتي تستضيفها مدينة طنجة، استهل المنتخب الأولمبي المغربي -صاحب الأرض والضيافة -مشوار التصفيات بفوزه على نيجيريا بهدف نظيف من ضربة جزاء، كما تغلب المنتخب الجزائري على السنغال بهدف نظيف أيضًا ضمن منافسات المجموعة ذاتها، ليعتلي المنتخبان المغربي والجزائري صدارة المجموعة الأولى برصيد ثلاث نقاط لكل منهما.

وفي المجموعة الثانية التي تضم منتخبات "مصر والجابون وكوت ديفوار وجنوب إفريقياوالتي تُقام منافساتها في مدينة مراكش، تغلب "الفراعنة" على الجابون بهدف واحد فقط.. وقدم المنتخب المصري مباراة متواضعة أمام أضعف فرق المجموعة؛ حيث تنتظره مباريات أصعب أمام كوت ديفوار وجنوب إفريقيا.

وفي اللقاء الآخر للمجموعة الثانية، تعادل المنتخب الإيفواري مع جنوب إفريقيا بهدف واحد لكل فريق، ليتصدر المنتخب المصري المجموعة الثانية برصيد ثلاث نقاط، ثم جنوب إفريقيا وكوت ديفوار في المركزين الثاني والثالث برصيد نقطة واحدة، ثم الجابون في المؤخرة بدون نقاط.

وشهدت الجولة الأولى من البطولة في المجموعتين الأولى والثانية، معدل أهداف ضعيف جدًا؛ حيث تم تسجيل خمسة أهداف فقط في أربع مباريات لُعِبت حتى الآن، جاءت عن طريق أحمد مجدي من مصر، وعبد العزيز برادة للمغرب، وبن علجية مهدي من المنتخب الجزائري، و"فينجو فوموليلي" من جنوب إفريقيا، و"هنري جريفيثس" من المنتخب الإيفواري.

وتستكمل منافسات البطولة الثلاثاء؛ حيث يلتقي المنتخب المغربي بالجزائري، وتلعب نيجيريا مع السنغال ضمن المجموعة الأولى، فيما يواجه المنتخب المصري منتخب كوت ديفوار، وتلعب جنوب إفريقيا مع الجابون، وذلك ضمن مباريات المجموعة الثانية.

يُذكر أن نظام البطولة يقضى بتأهل فريقين من كل مجموعة؛ حيث يلعب أول المجموعة الأولى مع ثاني المجموعة الثانية، وأول الثانية مع ثاني الأولى، والفائزان يلعبان على اللقب والخاسران لتحديد المركزين الثالث والرابع، وهو نظام مستحدث يجرى لأول مرة في التصفيات الأولمبية التي كانت تُقام من قبل بنظام الذهاب، والعودة ولم تكن بطولة مجمعة.

ويصعد أصحاب المراكز الثلاثة الأولى بالبطولة إلى الأولمبياد مباشرة، بينما يلعب الرابع مع نظيره من قارة آسيا في لقاء فاصل بلندن في فبراير/شباط المقبل، والفائز يلحق بالمتأهلين الثلاثة لأولمبياد لندن.