EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2009

هل وقع المدرب لـ"الزرق" تضارب الأنباء بشأن تعاقد تشيلسي مع أنشيلوتي

أنشيلوتي متردد في اتخاذ قرار الرحيل

أنشيلوتي متردد في اتخاذ قرار الرحيل

أشارت تقارير صحفية إنجليزية إلى أن كارلو أنشيلوتي -المدير الفني لميلان الإيطالي- وقع عقدا مبدئيّا مع نادي تشيلسي الإنجليزي لمدة ثلاثة أعوام، ذلك على الرغم من تراجع سيلفيو بيرلسكوني -رئيس الوزراء الإيطالي ورئيس ميلان- عن تصريحاته التي هاجم خلالها أنشيلوتي.

أشارت تقارير صحفية إنجليزية إلى أن كارلو أنشيلوتي -المدير الفني لميلان الإيطالي- وقع عقدا مبدئيّا مع نادي تشيلسي الإنجليزي لمدة ثلاثة أعوام، ذلك على الرغم من تراجع سيلفيو بيرلسكوني -رئيس الوزراء الإيطالي ورئيس ميلان- عن تصريحاته التي هاجم خلالها أنشيلوتي.

وذكرت صحيفة "ذي دايلي تلجراف" البريطانية اليوم الأربعاء، أن أنشيلوتي وضع لاعبيه الحاليين أندريا بيرلو والبرازيلي كاكا على رأس لائحة الذين يسعى لضمهم لفريق الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش، والتي تضم أيضًا مهاجمي أرسنال التوجولي إيمانويل أديبايور والأرجنتيني كارلوس تيفيز من مانشستر يونايتد.

وكانت صحيفة "ذي جارديان" قد ذكرت أمس الثلاثاء، أن مسؤولي تشيلسي التقوا أنشيلوتي مساء الإثنين لمعرفة قراره بشأن تدريب الفريق اللندني، إلا أن المدرب الإيطالي قد أكد في تصريح سابق بقائه مع "الروسونيري" حتى نهاية عقده، نافيا رحيله إلى لندن لخلافة الهولندي المخضرم جوس هيدنيك الذي سيعود لقيادة المنتخب الروسي.

ولم تذكر الصحيفة ما أسفر عنه الاجتماع، لكن تردد أن تشيلسي يبحث أيضًا عدة خيارات، في حال لم ينجح في الحصول على خدمات أنشيلوتي، ومن الممكن أن يوجه أنظاره صوب الهولندي فرانك رايكارد أو مواطنه ديك أدفوكات مدرب زينيت سانت بطرسبورج الروسي، أو الإيطالي روبرتو مانشيني مدرب إنتر ميلان السابق.

يذكر أن أنشيلوتي الذي يمتد عقده مع ميلان حتى 2010، قد تسلم تدريب الأخير خلال موسم 2001-2002، وقاده منذ هذا الحين إلى لقب دوري أبطال أوروبا عامي 2003، على حساب يوفنتوس، و2007 على حساب ليفربول الإنجليزي.

كما توج مع الفريق اللومبادري بلقب كأس السوبر الأوروبية عام 2003، وبطولة الدوري المحلي عام 2004، والكأس المحلية عام 2003، وكأس العالم للأندية عام 2007.

يأتي ذلك في الوقت الذي تراجع فيه رئيس الوزراء الإيطالي سلفيو بيرلسكوني مالك نادي ميلان عن انتقاداته التي وجهها ضد المدرب بسبب الموسم الفاشل الذي قدمه ميلان.

ونقلت صحيفة "لا ريبابليكا" الإيطالية عن بيرلسكوني -الذي تحول من قطب إعلامي إلى سياسي شهير- قوله: "إذا لم نفز بلقب الدوري الإيطالي هذا الموسم، فإنه خطأ أنشيلوتي".

ورغم ذلك، فقد صرح أدريانو جالياني -المدير العام للنادي إلى وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) اليوم الأربعاء قائلا-: "أبلغني الرئيس بيرلسكوني بأنه صعق عندما سمع عن مقال لا ريبابليكا".

وتردد أن بيرلسكوني، الذي يشغل منصب رئيس الوزراء الإيطالي للفترة الثالثة، ولا يستطيع الاستحواذ على لقب رئيس نادي ميلان، بسبب تشابك المصالح بين المنصبين، تحدث عن أنشيلوتي أمام بعض السائحين الإيطاليين الموجودين في شرم الشيخ بمصر.

ولعب أنشيلوتي في ميلان بين عامي 1987 و1992، وحقق معه لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا عامي 1989 و1990، ولقب الدوري المحلي عامي 1988 و1992، إلا أن الفريق اللومباردي خرج خالي الوفاض من الموسم الحالي، إذ فقد الأمل في منافسة جاره إنتر ميلان على لقب الدوري المحلي، وودع مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي التي شارك فيها فريقه هذا الموسم، بسبب فشله الموسم الماضي في احتلال أحد المراكز الأربعة المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا، كما خرج من مسابقة الكأس المحلية، رغم تعزيز صفوفه بلاعبين من عيار البرازيلي رونالدينيو والإنجليزي ديفيد بيكام.