EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2009

بين الاعتراض والإغماء واللحاق بزوجته المريضة تضارب الآراء حول رفض كوزمين تسلم ميداليته

هل كان كوزمين محقاً

هل كان كوزمين محقاً

تعرض الروماني كوزمين أولاريو المدير الفني لفريق الهلال السعودي لمشادة كلامية مع أحد موظفي الأمن الصناعي في استاد الملك فهد الدولي قبل صعوده للمنصة لاستلام كأس بطولة ولي العهد، الأمر الذي أدى إلى رفضه الصعود وترك الملعب نهائيا ومطالبته بالرحيل إلى بلاده وعدم إكمال المشوار مع الفريق.

تعرض الروماني كوزمين أولاريو المدير الفني لفريق الهلال السعودي لمشادة كلامية مع أحد موظفي الأمن الصناعي في استاد الملك فهد الدولي قبل صعوده للمنصة لاستلام كأس بطولة ولي العهد، الأمر الذي أدى إلى رفضه الصعود وترك الملعب نهائيا ومطالبته بالرحيل إلى بلاده وعدم إكمال المشوار مع الفريق.

وتفاجأ جميع الحاضرين في استاد الملك فهد الدولي بكوزمين يغادر غاضبا ناحية غرفة اللاعبين تتابعه الكاميرات التي نقلت المباراة دون أن يصعد للمنصة رغم رجاءات بعض الإداريين في النادي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الرياضية" السعودية اليوم السبت.

وتعود تفاصيل قصة غضب كوزمين وعدم صعوده للمنصة إلى أن أحد رجال الأمن رفض طلبه بصعود كل لاعبي الهلال للمنصة الرئيسة للسلام على راعي المباراة، وذلك حسب التعليمات الموجهة له من إدارة الملعب، والتي تسمح بصعود 45 لاعبا.

وحاول كوزمين إقناع رجل الأمن بصعود اللاعبين إلا أن الأخير تعامل معه بحسم وتمسك بموقفه، الأمر الذي أغضب المدرب الهلالي ودفعه لمغادرة الملعب.

من جانبه، أكد مدير الكرة بنادي الهلال سامي الجابر بأن عدم صعود كوزمين لمنصة التتويج يعود لتعرضه لحال إغماء عقب انتهاء المباراة.

وقال الجابر: "سعينا إلى إفاقته وتم التدخل الطبي سريعا ليفوق المدرب من الإغماء ولم يتمكن من الصعود إلى المنصة؛ حيث قمنا بنقله إلى غرفة اللاعبين".

أما مدير ملعب الملك فهد الدولي سلمان النمشان، فأوضح بأن المدرب كوزمين لم يمنع من الصعود إلى المنصة بل هو الذي رفض الصعود محتجا على عدم دخول بقية اللاعبين الذين لم يكونوا من ضمن الـ45 لاعبا، الذين يسمح لهم بالدخول إلى الملعب بناءً على البطاقات التي منحت لهم.

وأضاف النمشان: "إن مدير الكرة بنادي الهلال سامي الجابر يعلم بالاتفاق الذي تم في أمانة الاتحاد السعودي لكرة القدم".

وأفادت مصادر مطلعة بأن إدارة ملعب الملك فهد الدولي رفعت تقريرا للرئيس العام لرعاية الشباب الأمير سلطان بن فهد بالتصرفات التي قام بها المدرب كوزمين واعتراضه على رجال الأمن؛ حيث يتوقع أن تصدر لجنة الانضباط قرارًا بإيقاف المدرب كوزمين.

وذكرت تقارير صحفية أن رجال أمن استاد الملك فهد الدولي منعوا كوزمين من الصعود إلى المنصة واستلام ميداليته الذهبية مع الفريق؛ بحجة أن العدد الهلالي كبير، الأمر الذي أثار حفيظته وسخطه واحتج عليه كثيرا وغادر أرض الاستاد من الجهة الأخرى احتجاجا على منعه من الصعود للمنصة.

وقدم كوزمين احتجاجا للهلاليين على هذا الموقف الغريب من رجال الأمن بالاستاد، وطالب بمنحه جواز سفره مطالبا بالمغادرة إلى بلاده وعدم إكمال المشوار مع الفريق الأزرق، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الجزيرة" السعودية.

هذا فيما أشارت تقارير أخرى إلى أن كوزمين غادر استاد الملك فهد الدولي قبل التتويج للحاق بزوجته التي ترقد في أحد مستشفيات الرياض بعد تعرضها لوعكة صحية.

وكان الهلال قد فاز بلقب كأس ولي العهد السعودي مساء الجمعة، أثر فوزه على منافسه الشباب بهدف نظيف سجله فهد المفرج في الدقيقة 114 من الوقت الإضافي، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي.