EN
  • تاريخ النشر: 17 يناير, 2009

يرفض تحكم المدير التنفيذي في قراراته بينيتيز يرفض تجديد عقده مع ليفربول

بينيتيز يحافظ على مكانته الفنية بقراره هذا

بينيتيز يحافظ على مكانته الفنية بقراره هذا

رفض المدرب الإسباني رافايل بينيتيز عرضًا من إدارة ليفربول الإنجليزي لتمديد عقده مع النادي لأنه لا يريد أن يرتبط بالحمر لفترة طويلة إلا في حال حصوله على الصلاحيات الفنية الكاملة دون اللجوء إلى مدير تنفيذي.

رفض المدرب الإسباني رافايل بينيتيز عرضًا من إدارة ليفربول الإنجليزي لتمديد عقده مع النادي لأنه لا يريد أن يرتبط بالحمر لفترة طويلة إلا في حال حصوله على الصلاحيات الفنية الكاملة دون اللجوء إلى مدير تنفيذي.

وقال بينيتيز "مالكا النادي يشعران بأن قرارات المدرب يجب أن تخضع لرقابة المدير التنفيذي، لكني أعلم أن وجودي مرتبط بالنتائج التي أحققها، وبالنسبة لي جمهورنا هو الحكم الأمثل للنظر بما أحققه".

وأشار المدرب الإسباني إلى أسفه لكنه يرفض العرض الذي تقدمت به الإدارة لتمديد عقده، مضيفا "رفضي جاء من منطلق كروي".

وفتح ليفربول مؤخرا باب المفاوضات مع مدربه الإسباني من أجل تمديد عقده الذي ينتهي في يونيو/حزيران 2010، واعتبر بينيتيز حينها أن هذا التطور يعتبر سارا بالنسبة إليه.

وكانت العلاقة بين بينيتيز ومالكي الفريق الأمريكيين توم هيكس وجورج جيليت توترت الموسم الماضي لدرجة أن الأخير أعلن علنا أنه يريد رحيل المدرب الإسباني الذي يحظى بشعبية كبيرة عند مشجعي "الحمر".

ويقدم ليفربول أفضل بداية موسم له منذ عام 18 عاما عندما توج حينها بلقبه الأخير؛ لأنه يتصدر ترتيب الدوري المحلي بفارق نقطتين عن مانشستر يونايتد حامل اللقب.

وكان بينيتيز -48 هاما- انتقل إلى ليفربول عام 2004 قادمًا من فالنسيا، وقاد "الحمر" للقب مسابقة دوري أبطال أوروبا في موسمه الأول معهم، ثم أضاف لقب مسابقة الكأس المحلية إلى جانب كأس السوبر الأوروبية.