EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2009

ليفربول يحتاج للفوز بتسع مباريات للفوز بالمسابقة بينيتيث: مانشستر يتحكم في مصير لقب الدوري الإنجليزي

ليفربول أسقط مانشستر يونايتد في مباراة مثيرة

ليفربول أسقط مانشستر يونايتد في مباراة مثيرة

اعتبر الإسباني رافاييل بنيتيث المدير الفني لليفربول الإنجليزي أن الجولات التسع المتبقية في الدوري بمثابة مباريات كئوس لا تقبل سوى الفوز أملاً في استغلال أي تعثرات جديدة لمانشستر يونايتد المتصدر، واستعادة اللقب الغائب عن "الحمر" منذ 20 عامًا.

اعتبر الإسباني رافاييل بنيتيث المدير الفني لليفربول الإنجليزي أن الجولات التسع المتبقية في الدوري بمثابة مباريات كئوس لا تقبل سوى الفوز أملاً في استغلال أي تعثرات جديدة لمانشستر يونايتد المتصدر، واستعادة اللقب الغائب عن "الحمر" منذ 20 عامًا.

وقال بنيتيث في تصريحاتٍ للموقع الرسمي للنادي اليوم الأحد: "مصير اللقب مرتبط بنتائج مانشستر يونايتد في المقام الأول؛ فلكي نحصل على البطولة يجب على منافسنا المتصدر خسارة بعض المباريات في الوقت الذي نحقق فيه نحن الانتصارات في جميع اللقاء المتبقية من عمر المسابقة دون أن نفقد نقطة واحدة".

وأضاف المدرب الإسباني: "بعد أن مررنا بأسبوع مليء بالنتائج الإيجابية للفريق في أبطال أوروبا والمسابقة المحلية، أصبح لدينا إيمان وثقة في النفس بدرجة أكبر في قدرتنا على دخول المباريات التسعة المتبقية في المسابقة والحصول في كل لقاء على نقاط الفوز، فهذا هو أقصى ما يمكن فعله للتمسك بحظوظنا في المنافسة وبعد ذلك ليس علينا سوى انتظار ما سيفعله مانشستر".

وتأتي تلك التصريحات بعدما قاد بنيتيث فريقه ليفربول للتأهل إلى دور الـ8 في أبطال أوروبا بعدما أسقط ريال مدريد الإسباني ذهابًا في "سانتياجو بيرنابيو" بهدف نظيف، ثم خلال الإياب برباعية نظيفة يوم الأربعاء في "أنفيلدوبعدها بثلاثة أيام أسقط مانشستر وسط جماهير على ملعب "أولد ترافورد" 4-1 في الدوري الإنجليزي، ليشعل المنافسة على لقب المسابقة بعدما أصبح الفارق أربع نقاط.

ويحتل مانشستر صدارة الدوري الإنجليزي برصيد 65 نقطة، فيما يأتي تشيلسي ثانيًا بـ61 نقطة، متساويًا في النقاط مع ليفربول الثالث، ولكن يبقى للمتصدر مباراة مؤجلة أمام بورتسموث في الجولة الـ27.

كان ليفربول قد فاز في مواجهة الدور الأول على ملعب "أنفيلد" بهدفين لهدف على مانشستر، وبذلك يكون "الشياطين الحمر" قد خسروا أمام "الحمر" ست نقاط هامة في مشوار الاحتفاظ بلقب الدوري للمرة الثالثة على التوالي.

وحقق "الحمر" فوزين على تشيلسي في "ستامفورد بريدج" معقل "الزرق" بهدف دون رد، وفي "أنفيلد" بهدفين نظيفين، إلا أن الخسارة في لقاءين والتعادل في عشرة منح الأفضلية لمانشستر يونايتد.

وعلق بنيتيث على موقف ليفربول من المنافسة قائلاً: "المهمة صعبة ولكن في كرة القدم كل الأمور واردة الحدوث، لدي ثقة في قدرة الفريق على تحقيق الفوز في جميع مبارياته، خاصةً مع وجود لاعبين على كفاءة عالية وجماهير لا تتكاسل عن مؤازرة ناديها في جميع المباريات، فقط نحتاج للتركيز حتى لا نخسر أي نقاط".

وتأتي أهمية المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم في سعي مانشستر يونايتد لمعادلة الرقم القياسي لليفربول في عدد مرات التتويج بالبطولة "18 مرةوهذا الأمر يسعى الحمر لعدم حدوثه عن طريق البحث عن استعادة اللقب الغائب منذ 20 عامًا.