EN
  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2009

نفى خيانتة لزوجته مع المجرية الحسناء بيكهام في أحضان ماريان بدلا من فيكتوريا

الصورة التي أغضبت فيكتوريا

الصورة التي أغضبت فيكتوريا

نفى الإنجليزي ديفيد بيكهام نجم فريق ميلان الإيطالي خيانة زوجته فيكتوريا أدمز المطربة في فريق سبايس جيرلز سابقا مع عارضة الأزياء المجرية مريان فوساري، وذلك بعد التقارير التي نشرتها الصحف الإيطالية والتي كشفت عن علاقة تجمع بين النجم الإنجليزي والعارضة المجرية.

نفى الإنجليزي ديفيد بيكهام نجم فريق ميلان الإيطالي خيانة زوجته فيكتوريا أدمز المطربة في فريق سبايس جيرلز سابقا مع عارضة الأزياء المجرية مريان فوساري، وذلك بعد التقارير التي نشرتها الصحف الإيطالية والتي كشفت عن علاقة تجمع بين النجم الإنجليزي والعارضة المجرية.

قال بيكهام في تصريحات لصحيفة "ذا صن" الإنجليزية إنه ليس لديه الرغبة في أية امرأة أخرى غير زوجته فيكتوريا التي يعشقها، وأن حبه لزوجته باقيا ما دام الاثنين على قيد الحياة.

أضاف أن 90% من التقارير التي تنشر عن موضوع علاقته بعارضة الأزياء الحسناء ماريان كاذبة وملفقة وأنه لو قام بالرد عن كل ما ينشر عنه فلن يكون لديه وقت للعب كرة القدم.

ومن أجل استرضاء زوجته قال بيكهام إنه لا يجد لديه ما يخفيه ولم يتناول العشاء مطلقا مع تلك الفتاة، ولا صحة لما يتردد بأن هناك شرخا في العلاقة بينه وبين زوجته فيكتوريا في الفترة الأخيرة بسبب تلك التقارير.

وكشف بيكهام أن فيكتوريا فضلت أن تكون بجواره قبل مواجهة اليوفنتوس غدا في الأسبوع الخامس والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم لحثه على الفوز باللقاء رغم أنها تعيش في الولايات المتحدة مع أولادها.

في المقابل خمنت الصحافة الإيطالية أن تكون فيكتوريا بجوار زوجها خشية الوقوع في فريسة للفتيات الإيطاليات اللاتي يتصارعن دائما على الاقتراب منه، وهو الأمر الذي تخشى فيكتوريا منه بشدة.

وفي الوقت الذي نفى فيه بيكام علاقته بالفتاة المجرية الحسناء نشرت العديد من الصحف الإنجليزية صورة بيكهام يحتضن الفتاة المجرية، وهو الأمر الذي وضعه في حرج شديد مع زوجته.

ويعتبر بيكهام معشوق النساء في أي مكان يذهب إليه لدرجة أنه الموسم الماضي تسبب في إصابة إحدى معجباته بالإغماء بعد أن منحها قبلة في حفل موسيقي أقيم بمناسبة أسبوع الموضة في نيويورك.

وتنتهز العديد من السيدات فرصة غياب زوجته فيكتوريا للبحث عن النجم الوسيم والاقتراب منه.