EN
  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2009

سيعود مجددا إلى لوس أنجلوس جالاكسي بيكام "المؤقت" مع ميلان حتى نهاية الموسم

بيكام سيتنقل بين ميلان ولوس أنجلوس

بيكام سيتنقل بين ميلان ولوس أنجلوس

انتهى -إلى حدٍّ كبير- الجدل المثار حول موقف الإنجليزي ديفيد بيكام بتوصل ميلان الإيطالي إلى اتفاقٍ مع لوس أنجلوس جالاكسي الأمريكي بضم اللاعب حتى نهاية الموسم الجاري، على أن يعود إلى الولايات المتحدة "بشكلٍ مؤقت" بعد ذلك.

انتهى -إلى حدٍّ كبير- الجدل المثار حول موقف الإنجليزي ديفيد بيكام بتوصل ميلان الإيطالي إلى اتفاقٍ مع لوس أنجلوس جالاكسي الأمريكي بضم اللاعب حتى نهاية الموسم الجاري، على أن يعود إلى الولايات المتحدة "بشكلٍ مؤقت" بعد ذلك.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) بموقعها الإلكتروني على الإنترنت يوم الجمعة أن بيكام سيبقى مع ميلان بعد موافقته على تخفيض المقابل المادي الذي يتقاضاه.

وكان بيكام -33 عاما- انتقل إلى ميلان على سبيل الإعارة حتى التاسع من الشهر الجاري استغلالاً لفترة نهاية الموسم بالدوري الأمريكي، لكن ظهوره بشكلٍ جيد شجعه على الإعلان عن رغبته بالبقاء لفترة أطول.

ولم يتوصل جالاكسي وميلان إلى مقابل مادي مناسب لانتقال بيكام بشكل نهائي، لكن يبدو وفقا للتقارير الصحفية البريطانية والإيطالية أن الطرفين توصلا أخيرا إلى حل وسط.

ووفقا للاتفاق الجديد، فإن بيكام سيستمر مع ميلان حتى نهاية الدوري الإيطالي، على أن يعود بعد ذلك لاستكمال الدوري الأمريكي مع جالاكسي بدايةً من 18 يوليو/تموز المقبل، ثم ينتقل بشكل نهائي إلى ميلان بداية من يناير/كانون الثاني 2010.

وسيضمن بيكام على الأرجح بهذه الصفقة أن يستمر في تشكيلة المنتخب الإنجليزي، على أمل أن يشارك مرة جديدة مع بلاده في كأس العالم.

ولم يعلن ميلان بشكلٍ رسمي عن إتمام الصفقة، واكتفى أدريانو جالياني الرئيس التنفيذي للنادي بالتأكيد على شعوره بالتفاؤل من إتمام هذه الصفقة.

وكان بيكام قد انتقل في عام 2007 من ريال مدريد الإسباني إلى جالاكسي في تعاقدٍ بلغت تكلفته نحو 250 مليون دولار محطما كافة الأرقام القياسية.

ولم يتحدد حتى الوقت الحالي، موقف فيكتوريا زوجة بيكام وباقي أفراد العائلة المكونة من ثلاثة أبناء.

وذكرت بعض التقارير الصحفية أن فيكتوريا مرتبطة ببعض عروض الأزياء في لوس أنجلوس، كما يرتبط الأبناء بمدارسهم، وهو ما سيتسبب في بقاء اللاعب الإنجليزي بمفرده في إيطاليا.